هل صادفته في حياتك...؟؟؟؟؟ هل هم كثيرون من امثاله؟؟؟؟

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • هل صادفته في حياتك...؟؟؟؟؟ هل هم كثيرون من امثاله؟؟؟؟

      شكله محترم وهندامه انيق، وكلماته لا تلمس الارض...تخرج نقيه واثقه!!!! عجب

      يسير بكبرياء ، تعجب بشخصه، بمكانته،، بمنصبه،،!!!! من اول لقاء هذا الانطباع

      يكثر من الاهتمام بك والسؤال عنك.... وتوجيه النصيحه لك؟؟؟؟ ابتسامه عريضه تنرسم على شفتيك


      وعووووووود وحلفان وتسهيل..وكان الدنيا ملكتها بين يديك!!!!! ثاني اسبوع

      بعد شهر


      اين هي تلك الشخصيه!!!! كانت فقاعات هوى وتلاشت
      تلاشت تلك الوعود...تلاشت تلك الشخصيه وازيحت عنها الاقنعه الكثيره

      كذب مماطله استغلال..استهلاك

      للأسف تلك مواصفات المدير..مدير موجود خلف مكتب فخم مع وابتسامه صفراء.. يامر وينهي ويخدع ويكذب..هذا ليس رأي شخصي بل اغلب الموظفيين ..
      انا اكتب هذا الكلام من على لسان كل موظف صادفته في طريقي في تلك الوزاره

      كوني موظفه جديده مازالت الابتسامه الصفراء قائمه..شكلها طولت شوي..


      ياترى ماذا سيكون ردك عندما تختفي الابتسامه الصفراء..وتسقط الاقنعه..وتكشف لك الوجهه الكريهه؟؟؟
      هل ستقف متفراجا؟؟؟ او ترد عليه بما تمليه عليك كرامتك؟؟؟

    • التكبر هو إظهار العامل إعجابه بنفسه بصورة تجعله يحتقر الآخرين في أنفسهم، وينال من ذواتهم ويترفع عن قبول الحق منهم والواضح أن التكبر من الأمراض الأخلاقية الخطيرة، الشائعة في الأوساط الاجتماعية، التي سرت عدواها، وطغت مضاعفاتها على المجتمع،
      فالمدير الذي يحيط بنفسة بهالة من الزهو والخيلاء، وجن بحب الأنانية والظهور، فلا يسعده إلا الملق المزيف، والثناء الكاذب، فيتعامى آنذاك عن نقائصه وعيوبه، ولا يهتم بتهذيب نفسه، وتلافي نقائصه، ما يجعله هدفا لسهام النقد، وعرضة للمقت والإزدراء.ويشيع بين موظفية و المجتمع روح الحقد والبغضاء، ويعكر صفو العلاقات الاجتماعية بينة وبين الموظفين .....

      اما سؤالك ماذا سيكون ردك عندما تختفي الابتسامه الصفراء..وتسقط الاقنعه..وتكشف لك الوجهه الكريهه؟؟؟
      هل ستقف متفراجا؟؟؟ او ترد عليه بما تمليه عليك كرامتك؟؟؟
      عندما ينكشف لي الوجة الكريهة سوف اواجهه وارد علية بما تملي لي كرامتي .......

      الف شكر لك علي هذا الموضوع الذي اثريتي بة ساحتنا ....

      لا تحرمينا من هذي السطور الرائعة اللي تدخل القلب بدون استذان وبكل سهولة وعفوية

      بعيده عن التكلف ..وتكبر الحروف ....... ومواضيعك الهادفة .....
      لكي تحياتي

      أكتب ما اشعر به وأقول ما أنا مؤمن به انقل هموم المجتمع لتصل الي المسئولين وفي النهاية كلنا نخدم الوطن والمواطن
    • ابن الوقبه...دائما ودائما..تبقى رمز للذوق..لك كل الشكر

      صحيح ان تلك الفئات موجوده في كل انحاء العالم..لكن لكل شئ نقيضه..وانت قلت يجب ان تتعامل معه ببما تمليه عليك كرامتك...جميل

      لكني الذي اراه ان هناك الكثير من الكثير من الموظفيين الذين يخافون على مستواهم الوظيفي وان تحرم منهم الدرجات والحوافز والترقيات..فيضعون نفسهم في خانة العبد المطيع...اتحسر عليهم

      وهذا لا يعني عدم وجود ذوي الكرامه ..فهم قليلون..وصادفت واحد منهم..عندما سالته لماذا لا يهاب هذا المدير ..وهل حصل على درجه وتقرير يرضيه..اجابني بأنه لا يخاف الا الله، ودائما في شجار مع المدير والكل يعاند الآخر..ولا يحصل على تقدير مرضي ولا ترقيات ولا شئ..امضى 15 سنه على حاله


      اممممممممم..صعبه شوي..كرامه=لا ترقيات........لا كرامه=تسلق السحاب

      ما ردكم؟؟؟؟

      عندي حل...بس انتظر حلول منكم ايضا
    • [TABLE='width:70%;'][CELL='filter: glow(color=sandybrown,strength=5);']
      عندي حل...بس انتظر حلول منكم ايضا
      [/CELL][/TABLE]


      [TABLE='width:70%;'][CELL='filter: glow(color=sandybrown,strength=5);']
      ما هو الحل يا تري يا بحرينية ؟؟!!!!!!!!
      [/CELL][/TABLE]


      [TABLE='width:70%;'][CELL='filter: glow(color=sandybrown,strength=5);']
      بمداد المحبة .. وبعطر المودة .. اهديك التحية

      .. وشكراً لهذا الحضور العطر

      ويعطيك......... الف.............. العافية
      [/CELL][/TABLE]
      أكتب ما اشعر به وأقول ما أنا مؤمن به انقل هموم المجتمع لتصل الي المسئولين وفي النهاية كلنا نخدم الوطن والمواطن
    • [TABLE='width:70%;'][CELL='filter: shadow(color=sandybrown,direction=90);']
      أخي ابن الوقبه
      اشكرك لجعلك الموضوع يظهر مره ثانيه على الساحه..دائما سباق للعطاء

      الحل هو اني وجدت المدير يشبه الحرامي عندما يردي ان يسرق..فالحرامي عندما يسرق يظل خائف من اي حركه او حس يسمعه..وعندما يري اهل البيت استيقضوا يلوذو بالفرار..
      لقد اتبعت طريقه مع هذا المدير الذي اكتشف مدى فداحة الغباء لديه ولا اعرف كيف نصب مديرا..وجدت ان معارضته في الاعمال التي لا تفيد الوزاره بشئ وشرحهها بتعقل توقفه عن الاستمرار وخاصه عندما تريه مدي خطأ رأيه وحكمه في العمل..والحل الآخر والذي يشبه الحرامي هو ان ترفع رساله الى مسئول هذا المدير فتجده يرتجف من الخوف ويعاملك معاملة الملوك لأن همه الكرسي فقط وليس العمل بحد ذاته..صدقني لقد فادت هذه الطريقه والآن يعامل الموظفين بكل احترام

      فنحن موظفين عاديين لا نخاف على كرسي ولا منصب ولكنهم هم الخائفون والذين يعملون كعبيد عند رؤسائهم
      فحاربهم بسلاح ليس لديهم
      [/CELL][/TABLE]
    • أختنا بحرينية إن الله أعطى الإنسان عقلا يفكر به ويستعمله في مصلحته ...

      وفي مثل ما ذكرتِ من حالة يعايشها الكثيرون منا ... فعلى المرء أن يحسب لكل خطوة يقدم عليها حسابا

      وأن لا يكون تسرعه في ردة الفعل غير محسوب مما يعود عليه بالمضرة ...

      والحكمة والتريث مطلوبان في هذا الأمر

      ولربما حسن خلق المرء ومداراته مع محافظته على مبادئه وثباته على الحق أدعى لأستمالة قلوب الآخرين ومن ثم التأثير في كل من يقابل

      ولربما قلب الأوضاع لصالحه بتصرفه ذلك ...

      وعلى كلٍ فالمؤمن كيس فطن يعرف ما يسره وما يضره ، وليختر لنفسه ما فيه الخير أولا وأخيرا

      ومثل أولئك المرائين لا بد وأن يسقطون يوما ويتهاوى جدار زيفهم وبطلانهم وسيندمون حيث لا ينفع الندم
    • [TABLE='width:70%;'][CELL='filter: shadow(color=sandybrown,direction=90) glow(color=gray,strength=3);']
      الربيع

      انا معك في كلامك، لكن في ناس لا يردعهم لا ضمير ولا دين ..فهم يخافون من البشر ولا يخافون من الله اي انهم يخافون من الذين يعتلون مناصب اكبر منهم ويعملون الف حساب لهم ولكن لربهم لا شئ..لذا انا قلت نحاربهم بنفس سلاحهم ، ولا استطيع ان ارى الخطأ واسكت
      [/CELL][/TABLE]