لفته قرانيه

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • لفته قرانيه

      لفته قرانيه

      لا ادري كيف اصف لكم ذاك الشعور الذي يغمر قلبي بالارتياح عندما اقرء القران الكريم، وبالاخص عندما انتهي من حفظ سوره من سوره الكريمه مهما كانت صغيره فهي تعني لعقلي الكثير ولقلبي الكثير والكثير، شعور يجمع بين راحة البال والقيام بالواجب، بل براحة الضمير ورضى الرب، ولكن ياترى هل انا اوفي هذا القران حقه، بلا شك لا، انا مقصره ومقصره ومقصره، كثير من الفراغ وكثير من ضياع الوقت في اشياء لا تريحني كما يريحني هذا الكتاب الالهي المعجزه، ايعقل مايفعله هذا الانسان بنفسه، ايعقل ان يرفض سبل الراحه التي خلقا الله لاجله، انها مسخره لراحته ولكن وللاسف كلنا غافلون كلنا ساهون مقصرون.
      اتساءل كثيرا ماذا قدمت لربي في حياتي الفانيه هذه، هل انا في الطريق الصائب، ام انني اسلك طريق خاطيء، اظنه صائب، كيف لي ان اتاكد من انني على صواب فانا لا اريد ان انتظر يوم الحشر لاعلم حينها، وماذا بعد ذلك تنفعني المعرفه، انه يوم الحشر، انه اليوم الفصل، انه الحساب والعقاب والثواب، يارب ادعوك ان تبين لي
      مصداقية عملي عندك وان تبين لي الخيط الاسود من الخيط الابيض، واجعلني يارب على يقين وعلم بك.
      اللهم اني ادعوك فاستجب لي
      اللهم اني غافله فاصلحني
      اللهم اني ضاله فاهديني
      اللهم انا عبدك الجاحد لنعمتك، والمقصر في عبادتك فاهديني يارب ودلني على طريق الصلاح.
      مقر باثقال الذنوب ومكثر ويرجوك في غفرانها فهو يطمع
      فانا كذو الاحسان والجود والعطى لك المجد والافضال والمن اجمع
      فكم من قبيح قد سترت عن الورى وكم نعم تترى علينا وتتبع
      ومن ذا الذي يرجى سواك ويتقى وانت اله الخلق ماشئت تصنع
      ويا من هو القدوس لارب غيره تباركت انت الله للخلق مرجع
      ويامن على العرش استوى فوق خلقه تباركت تعطي من تشاء وتمنع
      باسمائك الحسنى واوصافك العلى توسل عبد بائس يتضرع
      اعني على الموت المريره كاسه اذا الروح من بين الجوانح تنزع
      وكن مؤنسي في ظلمة القبر عندما يركم من فوقي التراب واودع
      وثبت جناني للسؤال وحجتي اذا قيل من رب ومن كنت تتبع
      ويارب خلصني من النار انها لبئس مقر للغواة ومرجع
      اجرني اجرني يالهي فليس لي سواك مقر اوملاذ ومفزع
      وهب لي شفاء منك ربي وسيدي فمن ذا الذي للضر غيرك يدفع
      فانت الذي ترجى لكشف ملمة وتسمع مضطر لبابك يقرع
      فقد اعيت الاسباب وانقطع الرجاء سوى منك يامن للخلائق مفزع
      اليك الهي قد رفعت شكايتي وانت بما القاه تدري وتسمع
      ففرج لنا خطبا عظيما ومعضلا وكربا يكاد القلب منه يصدع
      وماذا على ربي عزيز وفضله علينا مدى الانفاس يهمي ويهمع
      فكم منح اعطىوكم محن كفى له الحمد والشكران والمن اجمع

      اريد ان يكون اخر اسطر اكتبها شكر خاص للمهاجر4 الذي لولاه لما كانت اهتماماتي بالقران، ولما استطعت ان اكتب ما كتبت عله ينفع او يفيد احدا، جزاك الله الف خير يامهاجر واثابك على كل ماتفعل بغرض رضى الرب وعظة الناس ( لاتقل لاداعي كعادتك فالشكر قد وصل لك والدعاء قد وصل لربك).
      كم اتمنى بقوه وارجوك بان تظل على مسلكك هذا فكما ترى كم قلب غافل قد ايقضت بفضل الله وكم نفس ضعيفه قد اردعت بفضل الله، فبالله عليك ماذ كنت تنتظر اكثر من ذلك لتتيقن انك على صواب.
      تحياتي المفعمه بالعرفان لعبد صالح






















      ومن هول يوم الحشر والكرب نجني اذا الرسل والاملاك والناس خشع
      وياسيدي لاتحزني في صحيفتي اذا الصحف بين العالمين توزع
      وهب لي كتابي باليمين وثقلا بميزان عبد في رجاءك يقمع
    • وفقك الله لحفظ كتابه الأخت النهروانية
      وأعانك على الثبات على الحق .

      وجزاك الله خيرا على المشاركة ، والتي أرجو أن يستفيد منها الأخوة وأن يعتبروا بها .

      ونحن بدورنا كذلك نشكر أخانا المهاجر على ما يبذله في الساحة من جهود للسير بالشباب إلى طريق الحق والإستقامة ، أثابه الله على ذلك ووفقنا وإياه لكل خير
    • وفقك الله اختي العزيزة في حفظ كتاب الله سبحانة وتعالى


      أخي المهاجر بارك الله فيك ونسال الله أن يوفقنى في النهل من علمك

      أخي المهاجر لا تنسانا من دعائك الصالح دعوة المسلم للاخية المسلم في ظهر الغيب دعوة مستجابة
      أرتاح فيها إلى خلن فيبهرني صدق وقصد ومعروف وإحسان
    • بتحية الاسلام الخالدة يطيب لنفسي ان تحييكم ،
      تحية اطلقها محب لكم في الله تحيةً جعلها الله شعارا لاهل الجنة جعلنا الله واياكم من اهلها تحية ارسلها الى كل مؤمن صادق غيور يخشى الله تحية من ربوع القلب الى ارسلها الى اخواني واحبابي في الله
      فالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.......

      ......
      ........
      .............
      أحمد الله الذي كرمنا ونعمنا وهدانا الى الاسلام وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله فلك الشكر يالله ، وأصلي وأسلم على هادي البشريه رسول الامه ومعلمها ومن كشف الله به عنها الغمة صلوات ربي وسلامه عليه وعلى اله واتباعه واصحابه الى يوم الدين وبعد :........


      إن النفس المؤمنة هي نفسٌ يحبها الله ويحبها الخلق اجمعين فاذا احب الله عبد امر الملائكة فتنادي في السموات والارض ان الله قد احب فلان فتحبه جميع المخلوقات وعلى العكس في حال الكافر......
      أحبابي واخواني في الله نحن نعيش في تقصير رهيب يا اخوان لا يعلم خطورته الا الله....
      ويا سبحان الله نعمل القليل ونظن انه كافي ليوم الرحيل......
      أحببنا الدنيا وكرهنا الاخرة نتيجة تقصيرنا في الدنيا....
      أحبابي في الله من المجنون هل تعلمون ؟؟؟؟؟؟؟!:confused:
      المجنون كما هو في تعريف الطب والشرع باسلوب مختصر هو الذي لا يحسن التصرف وهو الذي لا يؤاخذ على اعماله ولا تعتبر افعاله نظرا لزوال عقله او نقصه......

      وحال المجنون اهون من حالنا إن تفكرنا فهو رفع عنه القلم ولكن نحن مؤاخذون بكل فعل وعمل نفعله ونحن اغلبنا لاهي وسادر تلين قلوبنا لطاعة لله ولكن للحظات وبعدها وكأن شيئا لم يكن

      ترانا ننساق الى الدنيا وبهرجها الفاني ومتاعها الزئل.......


      يا اخوه مالنا جعلنا الدنيا اكبر همنا وغفلنا عن ذكر ربنا........

      كيف يستجاب لنا وننصر على اعدائنا ونحن ندخل في الصلاة ومن ثم لا ندري كم ركعة صلينا.......$$A

      نقول نحب الله ونهوى الجنة وما صدقنا في حبنا فلو صدقنا لأطعنا ولكن غلبت علينا شقوتنا.....

      .
      .. تعصي الاله وأنت تزعم حبه.... هذا لعمري في القياس عظيمُ
      ... لوكان حبك صادقا لأطعته..... إن المحب لمن يحب مطيعُ



      لقد تفضلت الاخت النهروانية وذكرت كتاب الله يا اخوه.....اه كتاب الله..الكتاب المعجز..الكتاب الالهي...الكتاب الذي جعله الله للبشرية جمعا... الكتاب الذي تكفل الله بحفظه..كلام ربنا تعالى.....

      ..ولكن للاسف سئل يا اخي الكريم واسئلي يا اختي الكريمة نفسك وليسئل كلٌ منا نفسه لكي تأتي الفاجعة المؤلمة ...
      ...هي حقا مؤلمنة إن كنا في نفوسنا وقوبنا شيئُ من الايمان......
      كم واحد منا يحفظ القران؟

      اصبح الذين يحفظون القران في العالم الاسلامي افراد معدودين نراهم في المسابقات.....
      وباقي المليار المسلم أين هو عن كتاب الله أم ان المجال ليس مجاله....سبحان الله

      أرجوكم يا اخوه أستحضروا وانتم تقرئون كلامي عدد الاشخاص الذين تعرفونهم ربما يصل المئات او يزيد حتى فكلٌ منا يعرف زملاء خلال الدراسه والاقارب والاهل

      واهل القرية التي تحيا فيها او اهل حارتك السكنيه....

      أستحضروا من هؤلاء وفي اذهانكم كم واحد ممن تعرفون يحفظ كلام الله يا اخوه وكم واحده ممن تعرفين تحفظ كلام الله وسترون كيف اننا في غفله لا يعلم بُعدها وسحقها إلا الله وأخشى أن تكون النتيجة فعلا مخيبة للامال.....

      أنا لا أقول كلامي لكي احبط ولكن قصدت منه التحفيز واعلموا يا اخوه اننا اذا لم نهتم بتزكية هذه الروح التي بين جوانحنا الان فمتى عسى ان نهتم بعد ان تزيد علينا شواغل الدنيا ام ماذا ننتظر؟:(

      يا أخوة اثارت الاخت النهروانية نقاط مهمة لكي ينتبه الغافل منا ويراجع نفسه فالحياة مهما طالت هي قصيرة
      كم فجعنا في اخ شاب وصديق واخت وام واب وزوجه وابن وابنه وهم في ريعان الشباب ..هل استئذنهم ملك الموت قبل ان يقبض ارواحهم كلا وربي

      باغتهم ..وسيباغتنا كما باغتهم إن لم يكن اليوم فغدا وإن لم يكن في الغد فبعد غدا او الشهر المقبل او السنة المقبله كم تتوقع انك تعيش من اليوم يا اخي انظر الى نفسك كم من عمرك مضى وبماذا عمرته.....
      إن كان الفاروق عمر ولا احد منكم يجهل ورعه وعبادته وزهده وتقواه يقول عندما وافاه اجله إثر طعنة المجوسي ااخزه الله...

      ..ليت امي لم تلدني ليتني شجرة تقطع وتعضد...ليتني شاة سمنها اهلها ثم ذبحوها وينوح ويبكي بكاء الاطفال..

      ونحن اغتررنا بحالنا وصارنا نعطي انفسنا اكبر من قدرها ونزهو بما نعمل ونتنافس على حطام الدنيا...

      افتقدنا من ينصح لله ويحب في الله الا من رحم الله

      ..وهنا اروي قصة تبين كيف كان حال المسلمين في السابق ...
      ...يحكى أن رجلا مر بصبية يلعبون وراى صبيا منفردا عنهم ومنعزل راه يبكي فسأله ما بالك خذ بعض النقود واذهب لتشتري لعبه مثل اصحابك......

      ...بماذا رد الصبي على هذا الرجل وماذا تتوقعوا رده يا اخوه......
      قال له: ما هذا يبكيني يا قليل العقل

      قال له اني ابكي على حال اخواني اراهم قد انبهروا بالدنيا والتفتوا اليها ولم يعدوا العدة للرحيل انظر كيف يلهون ويمرحون دون ان يعلموا انهم خلقوا لامر اعظم من اللهو... كيف لا ابكي وهو الهتم الدنيا الفانيه

      قال له عظني يا بني..فردد الطفل بيت شعر يصيب القلب كلمات تخرج من طفل صار يعجز عن اخرجها القادة في ايامنا الحاليه
      قال له :...
      ...فما الدنيا بباقية للحي.... ولا حيٌ على الدنيا بباقي

      وفي الاخير اتقدم بالشكر لكل الاخوه عبر هذه الساحة

      وأشكر اختي النهروانية وانا فعلا تفاجئت باسمي موجود بالصدفه فجزاك الله خيرا واشكرك على حسن الظن

      ودمتم بخير

      محبكم في الله


      المهاجـــــــ4ـــر
      $$f$$f$$f$$f$$f$$f$$f$$f
      $$f$$f$$f$$f$$f
      $$f$$f
      $$f:rolleyes: