فن محادثة الطفل والمراهقين...!

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • فن محادثة الطفل والمراهقين...!

      لكل سن خصوصيات وسلوكياته ...يجب علينا ان نتفهم اواضع ذاك العمر...من جميع النواحي ...واهم ناحية هي طريقة او فن التحدث الى الطفل والمراهقين على السواء عليك اتباع التالي:

      فن محادثة الأطفال:
      1) لا تتحدث من برج عاجى، انزل لمستوى الطفل، جسديا وفكريا فإن كان الطفل يلعب على الأرض بقطار متحرك مثلاً، لا تقف شامخا بجواره، وتسأله ماذا تفعل يا حبيبى؟ اجلس بجواره أو اثنى رجلك لكى تكون قريباً منه، ولا تبدو غبيا فى نظره بعدم ملاحظتك القطار الجميل الملون الذى يسير بسرعه على القضبان وابداء تلك الملاحظة
      2) لاتستخدم لغة الطفل وصوته فى الكلام فرغم أن الطفل قد لايستطيع بعد أن يتحدث مثل الكبار، إلا أنه يفهمهم جيداً
      3) عالم الطفل ينحصر فى نفسه، المحيطين به من العائلة والأهل والأصدقاء المقربين
      فعندما تتحدث مع الطفل احرص على مناداته باسمه وليس ياولد او يا بابا او يا شاطر واذكر له صلتك بالمقربين اليه، وإن استطعت اسرد له قصة واقعية عن طفولته أو طفولة أبويه فمعظم الأطفال يحبون قصص عن طفولته أو طفولة أبويه
      4) تذكر أن الأطفال قليلى التركيز ويتشتت انتباههم بسهوله وبسرعه، فحاول أن يكون حديثك معهم بسيط وليس معقد ومختصر، خاصة فى اللقاءات الأولى
      5) وقد يكون لابتسامة أو تحيه بسيطه أثر كبير، وفى سن معين ولمعظم الأطفال يكون لقطعة اللبان أو بنبون أثر السحر فى كسر الجمود.

      فن محادثة المراهقين:
      1) حاول التعرف على شخصيته واهتمامه قبل زيارتك له أو زيارته لك، وذلك بسؤال الأهل أو المعارف المحيطين به ، فذلك يساعدك على فهمه والتعامل معه
      2) تجنب الحديث فى المشاكل أو المواضيع التى تحتاج لنقاش طويل فى أول اللقاء
      3) بعض المراهقين لا يرحبون بالتمادى فى الترحيب باللقاء كالأحضان والقبلات فى هذه الحالات يمكن الاكتفاء بمصافحة اليد أو التربيت على الكتف
      4) كثير من المراهقين يكون ارتباطه الأساسى بالأصدقاء، ويعتبر الزيارات العائلية واجب ثقيل أو نوع من العقاب فلابد من تفهم ذلك إذا انطوى جانبا أو غادر المكان مبكراً قبل بقية العائلة، لاتظهر عدم رضاك بل وضح أنك تتفهم ظروفه أو ارتباطه بأصدقائه.
      5) كثير من المراهقين فى وقت من الأوقات يميلون إلى الشاذ من الملبس أو الشعر وخلافه، ورغم عدم رضاك عن أى شيء من ذلك لاتظهر ملاحظتك لذلك أو تتحدث عنه
      6) احرص على إنهاء اللقاء مهما كان حادا، نهاية سعيدة بابتسامة أو نكته أو ما شابه ذلك
      7) أخيرا الطريقة السحرية إذا فشلت كل الطرق وهى أن تقول " هل تريد أن تجرب قيادة سيارتى؟

      والله يساعدكم ان شاء الله ;)
    • مشاركة رائعة ومفيدة.
      الطفولة والمراهقة من المراحل الشديدة الحساسية والتي تنبني عليها شخصية الفرد....لذا لا بد من اعطاء كل مرحلة من هذه المراحل حقها .......لا استطيع الجزم بان المعظم لا يعرف او بالمعنى الادق لا يتقن فن التعامل مع الطفل والمراهق وهذا الجهل يولد آثار سلبية للغاية............
      تحياتي الخالصة
    • الصديق


      صدقت أخوى وبالفعل أنه الطفل المراهق فى حاجه الي لغه خاصه وذكيه للمحادثه وذلك لشدة حساسية فترتى الطفوله والمراهقه




      شكرا لك عزيزى على طرح هذا الموضوع الهام .... وبانتظار مشاركات قادمه منك


      تحياتي لك ,احسنت اختيار الموضوع
    • السلام عليكم لا يمكننا تصور مدى اهميه فن المحادثه وخاصه للطفل ، لان الفتره الاولى من حياته والتي يطلق عليها علماء النفس بالمرحله الحرجه تعتبر من اهم مراحل تكوين شخصيته .

      اناشد كل معلمه ومعلم على الاهتمام بالطفل
      وكل ام واب