كيف أنـــــــت ِ .؟؟

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • كيف أنـــــــت ِ .؟؟

      كيف أنت يا حياتي / ذبتْ وجْداً في هواكِ
      لمِ أر وجهاً سواكِ / مُتْعتي بحثاً عن رضاكِ
      كيف أنتِ
      كيف أنتِ يا هواي ، أنتِ وُ جْدى وحياتي
      أنتِ شِعْري وغرامي، ليتني أستطيع هَـنَاكِ
      فارحميني يا غلاتي ، عند كُل همس أو آهاتِ
      كيف أنتِ
      بهجة ِالمشتاق تتلو ذكرى الرسايل والهيام
      رتلّي عذب الكلام مَجّدي ذكر الغــرام
      أنتِ حُبي ، أنتِ وجدي ، أنتِ أغلى الكلام
      كيف أنتِ
      منذ متى أبغي الحنان /منذ متى أفدي الحشاء
      كنت يوماً أحلى اللِّسان / وسلوكٍ عِزّ نفسٍ ومكانْ .
      كيف أنتِ
      يا حياة العُمر أطلب وُروداً / عُودها كنور وجهك /
      ولونها كالزعفران .
      من قال أني ُمحبطاً /من قال أني بائساً..
      قلت يوماً أني ناظراً / أنثر الوَرد في كُل مكانْ
      أنتِ بسمة العُمر / أنتِ ضحكة الحياة،
      أنتِ شوقٌ وشجون .
      أنتِ نِعْمة المشاعر ../ أنتِ نور الحياة .
      فمن لغيركِ أسعى مُجاهد . / من غير فتنةٍ او جُنون ْ .
      كيف انتِ .


      تمَّت 24/7/2002
    • mrahib50
      عيناك ملحمة عاطفية..تكون بحراً..نظرة حب براقة ..تسلب القلب .. تحتوي الإشتياق ..تشعل الغيمة ..فتهطل الأمطار..تتكون غدير عشق رائع ..إرتواء قلب .. يموت العطش .. بكلماتك سيدي .. اشكر لك احساسك الغالي ..واتمنى لك التوفيق الدائم
    • شكراً لكَ غضب الامواج .. بس بصراحه نحن انخاف منك / انخاف من غضبك علينا ... هههههه
      شكراً جزيلاً اخي غضب ، على هذه المشاعر الطيبة ، فإذا كانت هُناك موجة عاطفية فهي نور منكم ووجدٌ من شيطان العاطفة .. والحقيقة انا قلت هذه الكلمات لشخصية موجوده لديكم في الساحة ، لاني استوحيت منها دفء الكلمات ، وهممت الى مشاعر لأستنهض مشاعري نحوها ، وقد اخبرتها ، ان هذه الكلمات سوف تنتقل الى ساحة الادب ، فما احلاكم من اُدباء ، وما أغلاها من شفافية نظرة ، ومخضرة بكنوز معارفكم ...
      أُهديك السلام بخاصة ..
    • mrahib50
      سيدي .. شكرا لكلماتك الاخيره .. واحببت ان اشارك مره ثانيه بعد قراءة تلك الكلمات الاخيره .. واحب ان اشكر تلك السيدة التي تخصها هذه الكلمات على انتقاءك لهذه الاحرف الجميله ..وتستحق كل الخير من مراحب الخير الذي يسرد كلماته هنا لجميلته .. فهنئيا ً لك بها واهنئها بك .. اكرر شكري ..واسف على المداخل الثانيه
    • أي إمره تلك ،،

      أخي mrahib50 .....


      لقد صغت الكلمـات بصيغة لم أعهدهـا من قبل بل كـانت كسنفونية عزفت تحت المطر وتنـاسجت ألحـانهـا بنغمـات تساقطة .
      أحيك يا أخي على تلك الكلمـات العذبه التي اطربتنـا بهـا متمنيا من الله أن يحقق لك كل مـا تتمنى وان ينولك مرادك إن شاء الله ،، ومرحـا لتلك المرأه المقصوده في تلك الكلمـات .


      الأمير
    • اخي غضب الامواج ..
      انا اشكرك جداً على لطافتك الكريمة ، وانا واحداً فرداً من الساحة العمانية ورغم انتمائنا لها فإن درجة حرارة العاطفة والدفء لكل منا مختلفة ، إنني أعدك بكل جديد لدي ، أستطيع الدخول به ، لكن الاخوان لديهم حساسيات وانا ضد فكرتهم هذه ، ذلك لمباديء عدة ، كون ان بعضهم غير قاري ولا حتى لديه التذوّق القرائي ، فيخطف مسحاً بالسوق والاعناق ، وهذا ما سبب فكرة عدم تواصل بعض الاخوان الذين كانت لهم مشاركاته جدٌ أيجابية ، ومبشرة بخير .. ونحن في انتظار مزيد من المبدعين .


      مراحب يقرؤكم السلام
    • شكراً صديقي الامير على عزفك هذا ولو كنت اعلم انك تعرف العزف لعزفت معك ...... ههههههه


      الاخ الكريم/ الامير ....
      أنا اشكرك على روائع الكلمات التي أسرتني واخذتني كُل مأخذ ، ولئن صارت تلك الكلمات عطراً ، فإنك انت القنينة التي حفظت تلك الرائحة ، فكم كنتُ مأخوذا بإسلوب الكلمات المنتقاه ، فما احلاها من كلمات وما اعذبها من فقرات وما أشجاها من معرفة ، تلك المعرفة التي دخلتها من الباب الواسع ... فكم أتمنى ان تدوم هذه المودّة بيننا لتكون الساحة بداية لاءنفتاح الخير فيها ....!

      ملاحظه خاصة
      @@@@@@@

      إذا أردت أن تقرأ هذا الشعر المكتوب، أو الذي اكتبه بعامة ، فاقرؤه بإيقاع سريع وفق الجُمل بلا توقف، إلا عند الوقف فقط .. وعليك ان تعيد إستمرار القراءة مع محاولة التطبيق ، وأنا متأكد ستكون لديك كيفية الالقاء ، وبالتعلُّم سوف تجد نفسك تلقي الشعر وتتذوقه ، أو حتى تكتبة ، فهي عواطف ومشاعر ووجدانيات ، ليس إلا ...!!!

      مثال //////

      كيف أنت يا حياتي / ذبتْ وجْداً في هواكِ
      لمِ أر وجهاً سواكِ / مُتْعتي بحثاً عن رضاكِ
      ###############
      هذه جُملة مع بعض بإيقاع واحد وقليل من السرعة ، كإيقاع بعض الرقصات بما تسمى في هذا اليوم بالشبابية ..
      ثم تقرأ بعدها كلمة
      كيف أنتِ [ مباشرةً ]
      كأنما انت تتساءل مع نفسك ....
      وهكذا اخي مع الاحترام والتقدير لكَ بخاصة ..
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
    • كيف أنت يا حياتي / ذبتْ وجْداً في هواكِ
      لمِ أر وجهاً سواكِ / مُتْعتي بحثاً عن رضاكِ
      كيف أنتِ
      كيف أنتِ يا هواي ، أنتِ وُ جْدى وحياتي
      أنتِ شِعْري وغرامي، ليتني أستطيع هَـنَاكِ
      ((هنا كسر بالبيت بسبب كلمة ( أستطيع ))) تحتاج لكلمة على وزن (أفعل )
      فارحميني يا غلاتي ، ((عند كُل همس أو آهاتِ )) هنا خلل أيضا ( عند همسي وآهات )
      كيف أنتِ
      بهجة ِالمشتاق تتلو ذكرى الرسايل والهيام
      رتلّي عذب الكلام مَجّدي ذكر الغــرام
      أنتِ حُبي ، أنتِ وجدي ، ((أنتِ أغلى الكلام )) ( أنت لي أغلى الكلام )
      كيف أنتِ
      منذ متى أبغي الحنان /منذ متى أفدي الحشاء
      كنت يوماً أحلى اللِّسان / وسلوكٍ عِزّ نفسٍ ومكانْ .
      ((( لو كنت بمكانك لقلت ::
      منذ كم أبغي الحنان / منذ كم أفدي الحشا
      كنت يوما حلو اللسان / وسلوكٍ عِزّ نفسٍ ومكانْ )))
      كيف أنتِ
      يا حياة العُمر أطلب وُروداً / عُودها كنور وجهك /
      ولونها كالزعفران .
      من قال أني ُمحبطاً /من قال أني بائساً.. ==== الصحيح ( من قال أني محبطٌ / من قال أني يائسٌ )
      قلت يوماً أني ناظراً / أنثر الوَرد في كُل مكانْ
      أنتِ بسمة العُمر / أنتِ ضحكة الحياة،
      أنتِ شوقٌ وشجون .
      أنتِ نِعْمة المشاعر ../ أنتِ نور الحياة . (( أنت نورٌ للحياة ))
      فمن لغيركِ أسعى مُجاهد . / من غير فتنةٍ او جُنون ْ .
      كيف انتِ .


      أبدع قلمك أخي العزيز مراحب .. وأحسنت أختيار الالفاظ والكلمات في أغلب القصيدة ..
      وما ملاحظاتي تلك الا محاولات شخصية للتصحيح .. علما اني اقرأها بالايقاع .. واحاول اتباع الوزن التفعيلي ايضا .. بإمكانك الاخذ بها او تركها ..
      جميلة جدا مشاركتك هذه لا يسعني الا ان اقول .. بوركت ..
      أتمنى لك التوفيك .. وننتظر الجديد ان شاء الله
    • تحية ود وحب وسلام ارسلها لك
      مشكور على كل كلمه تكتبها وهي اكيد
      ماتطلع الا من انسان يعرف قيمة الكلمه
      كلمات ذات معنى رائع واعتقد ان القلب هو الذي يكتب
      اتمنى ان يكون الحبيب مخلص ويفهم كل كلمة كتبتها
      كلمات جميله تتأرجح بأرجوحة اللهفة
      وتتعطر بعطر الوفاء وترقص على ألحان الحب والأخلاص لتلك الحبيبة
      كلمات عذبه جدا تعبر عن شوق وحب حقيقي بقدر الغلا التي تضمنته تلك الحروف الرائعه

      تحياتي لك وتمياتي لك بكل توفيق ونحن بانتظار الاعذب بلا شك
      كيف لقلمي أن يهمس لسواكِ و القلب قد خلا إلا منكِ .. ]
      كيف أكتب عن سواكِ و العين لا ترى غيركِ ... ]
      كيف لا أفكر فيكِ و الذهن لا يشغله غيركِ .. ]
      كيف لا أشتاق إليكِ و انا كلي حنين إليكِ .. ]
    • اهلا بك كونان ...
      أنا متأسف على الرد عليك ، لاني جهزت لك َ رداً يبهر العقل ، ويأسر الالباب ، وأكرر أسفي ان اللحظات السيئه للشبكة ضيعت مني كل شيء ، و لقد تعلمت [ أن لا أقول كلمة بس لانها لايقولها الا عاجز ]، وبعد صلاة العشاء، أعدك اني لا أعرف النوم ولا يُغضي لي جفن قبل أن ارد عليك أو اتخلى عن كل معرفتي وما تعلمته..!!!

      والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

    • بدءً أنا اشكر الاخ كونان على رغبته في التوجه النقدي فإن الساحة تخلو من النقاد ، ولان الساحة بحاجه الى هذا التوجه ، الذي دعوت اليه مذ فترة ، فقد أقحمنا كونان كبدية طيبة في نصي الشعري [ كيف أنتِ ]
      في الواقع ، ومن مجمل الحيث ، وبيان اللغة وجدت أنك يا أستاذ كونان ، قد حشرت نفسك في محاولة استنباط المعنى العاطفي الذي صورته لغة شاعريتي ، تلك الشاعرية الحسية التي قلّ أن تجد سواها في الساحة ، وأن الاخطاء ولا ريب موجوده ، ونحن لا نشك فيها ، ولكنكَ صورت انفعالك الحسي المبيّت نحوها ، رغم شحناتها الجمالية ، ولانها تركت تأثيراً في نفس القاري ونفسك ايضاً!
      إن انتقادك المرهون بتشكل العبارات الفارغة من الذوق الرفيع المعادي لمعاني عاطفة الشعر الجياشه ، أحدثت أصواتاً من تلقاء نفسها ، كما لو كانت لُعبة طفل لم يتسنّه له معرفة كيفية التعامل معها ..!!!
      وبما أن تلك المزايدات اليتيمة ، المتطفلة حققت النشوة لكَ ، لانك تعلم يقيناً أنها ستكون أمراً كارثياً ، وصرخة مدوية في أعماقي ..!! ولانك جعلت القصيده بكاملها تهبط من سماواتها عليّ فجأة ، فتلقيها على افهام المتلقي بطريقة شاقة ، لا يعرفها اولئك الذين لا يستطلعون أم الكتاب ، ولا يفقهون مغازل نسيج الكلمات ، فإنها الطريقة الوحيده والفقيرة التي وجدتها هيّنة لتطويعها ، من أجل غاية في نفس كونان ، الصاخبة ، وهي الطرقة الوحيدة للتخلص من عقدة وجود صاحب النص ، وهذا ما سعيت عليه ، ولكن هيهات أن تنال مني ، فلقد علمني أبي ذات يوم [ بني لا تقل كلمة بس ، فإنها كلمة لا يقولها إلا عاجز ..]
      فالتسجيل على صفحات الساحة ستظل ورقة مهيمنة على ذواتك ، مالم تُعيد صياغتها ومحاولة إيجاد وسيلة أُخرى لمحاولة فهم المبتدأ من الخبر .. وليس أدل من ذلك ، الذي بدأته بإيقاع الشعر وتمارين الوزن والقافية بشقاوة ، وفجاجة بائسة وحبذا لو توسّعت في بيان الشعر التفعيلي وإيقاعاته حتى نجد انفسنا أمام ناقد ، ذا حس شاعري ، وليس أمام شقي ينال من أدوات الاخرين ..!! ورغم ان شاعريتي منذ فترة مبكرة وأيام الدراسة لم تكن ملتزمة بالشعر المقفى ، فأدواتي كلها على نمط الشعر الحر وأنا غير ملتزم بأي تفعيلة بالمرة ، ولكن تمارين الخيال لدي أتتْ بما لم يأتيه أنت ، فكان دفقٌ عشوائي من الكلمات الجميلة .وكنت أتمنى أن يتوسع [ كونان ] قليلاً بفظاظاته المعهوده ولو قليلاً من نثر الرماد في العين السليمة ، ليوضح لنا بجلاء مكامن الضعف والقوة في قصيدتي [ كيف أنتِ ] ولكن الحس الساذج أتى بحاسة الذوق التي لا تتوافق مع السذاجة المقهورة …!!! بل وكان من الاجدى أن يُنا قشني بجدية الاخطاءات لا بقوله [ وكنتُ أُفضل // ولو كنت مكانك لفعلتُ كذا وقلت كذا ] فكان من الاحسن ان يقول ليتها كانت معي .. أو انا التي قلتها .. أو أنا الذي كتبتها .. إنها كلمات سوف تغفر له الشقاوة التي يُحسّها في نفسه ..!!إن الصياغة الشعرية والكتابة يا أُستاذ كونان // إذا اردتها فاستقم بها ولا تغضي لكَ عين حتى ترقى اليها ، الم تقرأ قول الشاعر[ وما نيل المطالب بالتمني .. ولكن ............ عليك ان تكمل البيت ] وكذا ايضاً قول شاعر [ من طلب العُلا .. سهر ......... واكمل البيت يا استاذ ..!!]
      إن المحاور الاساسية التي قامت عليها لغة التخفي الكونانية ، أسقطت أٌسس النقد ، وأطاحت بمدارس النقد عموماً ، لانها لم تقم على اي أُسس ، ولم تقم على شكل بُنيات أساسية لمعرفة قصيدة التفعيلة من قصيدة النثر او الشعر الحر عموما ً غير المرتبط بأوزان الخليل ، إلا بالحس الموسيقي للشعر وللذوق الشاعري ..!!! ولئن كان السيّد كونان افتقر لاساسيات إشكالات القصيده النثرية وبقي على نواح الغراب الذي فقع عين أخيه ..!!
      ولانه ايضاً يفتقر الى التجربة الشعرية ومحاورها ، ذات العلاقة بالشعر وتخيلاته ومسيقاه ، وجانب سرديات الغثاء المقرف الذي أراد النّيل من قصيدتي ، وعلى العموم فإن الهامش الكتابي الذي ذيّله كونان وعبارات المديح والثناء والشكر ، و شفافيات الجمل الانشائي لايغفر له هنّاته ن فإنها كلمت كلها لا تعمي الابصار عن حقيقة الانتقاد الباطل من اسا سياته وكلمة لو لا تزيد يا استاذي إلا غماً وهماً وحسرة وبؤساً ...!!
      وعلى كُل فأنا أٌرحب بك دماً والاخطاءات المطبعية وفلتات اللغة موجوده ولا ريب ، وعساني ان اجد نور الكتابة على يديك ومن هذا اليوم سأدفع بكتاباتي وسأحشرها في الساحة لعلّي أجد على يديك هُدى .. ومرحباً بك دوماً وأنا شاكراً لك حُسن نياتك ..!!!
    • أهلا بك يا اخي ...
      أرى أنك تملك الاحساس الكبير بالكلمه ...
      وأيضا الطريقه المحببه في التعامل معها...أي الكلمه...
      القصيده أعجبتني...كما أعجبت الاخوه الاخرين ...
      استمر ...ودعنا لا نرى منك الا الجميل والجديد دائما...

      وفقك الله....
    • كتائب الريح ..

      انا أشكرك جدٌ على هذا التعامل الجديد .. ولئن بدأتم به فللأننا نبدأ معكم ، والخلافات موجودة ولا ضرر فيها بل هي تزيد من علم الكلام ، وتهب الانسان لغة التعامل والرد ، وشفافية التعبير الانشائي المبدع ، فيخلق لنا جواًّ من الود الانساني ..
      شكراً مرة أُخرى .. ومراحب يقرؤكَ السلام .
    • النقد البناء..والنقد الهدام..وجهان لعملة واحده..
      عفوا اخي مراحب..ردك كان عنيفا..مع ان الاخ كونان لم ينقد ذلك النقد العنيف..بل اشار ووجه..وما عليك الا ان تقبل التوجيه او ترفضه..فلماذا هذه العصبيه في الردود..
      هل تغضب اذا نقدك احدهم.؟؟؟؟ هل تتراجع عندما تريد لن تنقد؟؟؟
      لا اتعتقد ..فمن اسلوب كلامك يظهر انك شخص هجومي لا يسكت اذا مس احدهم احدى كلماته..سواء بحسن نية او غيرها...
      واخيرا..عذرا للتدخل...فنحن نظل اخوة والاختلاف في وجهات الرأي لا يفسد للود قضية
    • Red Rose
      النقد البناء..والنقد الهدام..وجهان لعملة واحده..
      عفوا اخي مراحب..ردك كان عنيفا..مع ان الاخ كونان لم ينقد ذلك النقد العنيف..بل اشار ووجه..وما عليك الا ان تقبل التوجيه او ترفضه..فلماذا هذه العصبيه في الردود..
      هل تغضب اذا نقدك احدهم.؟؟؟؟ هل تتراجع عندما تريد لن تنقد؟؟؟
      لا اتعتقد ..فمن اسلوب كلامك يظهر انك شخص هجومي لا يسكت اذا مس احدهم احدى كلماته..سواء بحسن نية او غيرها...
      واخيرا..عذرا للتدخل...فنحن نظل اخوة والاختلاف في وجهات الرأي لا يفسد للود قضية





      red rose


      كما تعلم أخي أن ردّي جاء بارداً جداً ، للأن الرد ، الذي تُسميه [ نقداً ] جاء فَلْتةً من كونان ، ولذا عبّرت إليه بكامل الوُد ، ولا تزال هُناك خزائن من الكلمات التي تبحث عن كاتب يصطر حروفها وبرصّ لآلئها الجميلة..
      وإذا تريد أن نتقد ما أكتب ، فإنشاء الله سوف تجده بسهوله عندك ، فتابعني بشجاعة ، وسوف أتقبل منك على الرحب والسعة ..

      تحيات مراحب السلام .
    • كما تعلم أخي أن ردّي جاء بارداً جداً ، كبرودة بركان يثور..
      الذي تُسميه [ نقداً ] جاء فَلْتةً من كونان ،وقل في هذا الزمان الفلتات مثل كونان ولذا عبّرت إليه بكامل الوُد ،:confused:
      ولا تزال هُناك خزائن من الكلمات التي تبحث عن كاتب يصطر حروفها وبرصّ لآلئها الجميلة..ونتظر بعضها ,,بس شويه شويه علينا لما نعلق على موضوعك..
      وإذا تريد أن نتقد ما أكتب ، فإنشاء الله سوف تجده بسهوله عندك ، فتابعني بشجاعة ، وسوف أتقبل منك على الرحب والسعة ..ان نقدي لك ما هو الا تاثري بكلماتك..ولاني اطمح ان اشاهد كلمات اروع من التي قيلت ..

      وعذرا$$f
    • كيف أنت يا حياتي / ذبتْ وجْداً في هواكِ
      لمِ أر وجهاً سواكِ / مُتْعتي بحثاً عن رضاكِ
      كيف أنتِ
      كيف أنتِ يا هواي ، أنتِ وُ جْدى وحياتي
      أنتِ شِعْري وغرامي، ليتني أستطيع هَـنَاكِ
      فارحميني يا غلاتي ، عند كُل همس أو آهاتِ
      كيف أنتِ



      دائما حروفك رحلة ترجعنا الى امال واحزان نفوسنا

      فقليل هو التعقيب عليها