و عادت النكتة بعودة أنستها