هذه هي حالتي في الماضي........!!!!!

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • هذه هي حالتي في الماضي........!!!!!

      بسم الله الرحمن الرحيم
      هذا حوار دار بيني وبين احد اصحابي وقد كان في الماضي لايبالي بالمعاصي والذنوب ،وتغير حاله ليصبح شخصا غير الذي كنت أعرفه وكنت أتمنى أن اجلس معه جلسة صدق ليحدثني عن احواله ودائما كنت احاول انتهاز الفرص وفي مره من المرات كنت جالس أصلي صلاة العشاء ، وقد صلى صاحبي هذا في نفس المسجد فتمنيت أن تسمح الظروف لي بالحديث معه، ولكن وقبل أن انتهي رايته اخر الوتر فقلت سبحان الله يهدي من يشاء الى صراط مستقيم وبعدها جلس قليلا ليدعوا ثم انصرف بينما انا كنت لا زلت في المسجد وبعد ان انتهيت من الصلاة قلت فات علي ايضا هذه المره عسى ان اجد فرصه اخرى.


      ولكني عندما خرجت وجدته ينتظرني جنب السيارة ورحبت وابتسمت في وجهه وتهلل المسكين فهو صديق الطفوله ولكن شائت الاقدار أن تفرق بيننا الايام ليمضي كلا منا الى سبيله.

      بعد ذلك اخذته في سيارتي وسئلته عن احواله وقلت له اهلا بك لقد اشتقت اليك كثيرا مع اني كنت اراه كثيرا ولكن كنت لا اكثر الكلام معه .

      ولكني دوما كنت احاول نصحه عن طريق معاملتي له باللين مع ان الكثيرين كانوا يتأففوا منه بسبب حاله التي كان عليها وهو كان ولا يزال يكن لي الاحترام هذا حسبي به والله حسيبه.

      مشينا انا وهو طويلا ثم جلست احدثه عن ايام الطفوله وزمن الشقاوة وابتهج كثيرا وقال : والله يا اخي ما توقعتك انك تذكر شيء من أيام الماضي بل اني توقعت انك ربما تنكرني مع اني كنت في كل الاحوال اميل اليك ولا ادري لما !!.
      قتله القلوب عند بعضها فأبتهج كثيرا.

      قتله حدثني عن حالك يا اخي الكريم انت الان تأم بالناس وابارك لك هذا الامر فسبحان مغير الاحوال فبدا حديثه مصحوبا بالعبرات وقال :
      صدقني يا اخي ولا اخفيك الحقيقة لقد مللت كل شيء في هذه الحياة قلت سبحان الله مع اني اراك في اغلب الاحيان متبسما !.
      قال : تلك صورة قصدت بها الناس ولكني من الداخل كنت خاويا تماما ، ثم قال لي أسمع أنت لم تعش حياتي واتمنى أن لا تراها فقد كانت مألوفه باقبح انواع المعاصي ،وكنت لا اتحرز عن فعل أي شيء ولكني يا اخي كنت احب الشباب المستقيم واتمنى ان اراهم في كل مكان ولكني اكره الاختلاط معهم ، وهذا من كيد الشيطان.
      قال: كنت كثيرا ما اجلس مع نفسي واسئلها ماذا بعد هذا ؟!!
      صدقيني لقد كنت أسمع الاغاني الاجنبيه وانا لا احسن اللغة الانجليزيه وتجدني احفظ هذه الاغاني هذا بالنسبة للاغاني الانجليزيه اما العربية فحدث ولا حرج.
      ولكني يا اخي كانت تمر على ساعات يقطعني الالم ويعصرني الندم ولا ادري أحس بان هناك شيئا ناقصا في حياتي ولكن احترت كيف اعرفه او اعبر عنه.!!


      في البيت تجد الاغاني صاخبه وتجد الكلام البذي الذي يصاحبني اينما كنت ولكني رغم كل هذا ما كنت مرتاحا يا اخي بل اني كنت اتعذب كل يوم ولا ادري ما الحل؟؟!!
      لي صحبة وانت تعرفها يا اخي جيدا ،
      قتله نعم اعرف واصل اخي
      قال والله كنت اذهب واجي معهم وانا ما عارف موه استفيد منهم الا الكلام الفاضي والبايخ كنت اقول في نفسي ماذا بعد هذا ثم اسكت محتارا.!!!


      ثم بدئت احب العزلة قليلا وأشعر ان الحياة اصبحت فعلا ممله بالنسبة لي وبدئت اقطع شلة السؤء ولا اخلاطها الا قليلا ثم قلت في نفسي ان المسجد ليس بعيدا عني فلما لا اذهب الى الصلاه على الاقل يمكن الناس تحس اني احسن من اخواني وللاسف أنت تعرف منهجهم في الحياة .

      قلت: نعم اكمل،،
      قال: بدئت أذهب الى المسجد وكنت ارى الناس وكأنهم يبتهجون ويفرحهم قدومي فقلت سبحان الله لقد كنت متهيبا من الدخول وظننت انهم سيتعجبون مني ولكني تفاجئت بهم وكأنهم على علم بأني سوف اعود الى هذا المسجد، بعدها يا اخي كنت التقي بك والاخوان والاصحاب من الجيران في المسجد وبصراحة كنت ارتاح علشان احس انه شيء في حياتي بداء يتغير واحسست بان الملل بداء يغادرني،،

      فقلت في نفسي سوف اواضب على هذا الامر وبعدها كنت اسمعكم في كثير من الاحيان تتحدثون بأن فلان حفظ عدد من الاجزاء وفلان حفظ عدد اقل وهكذا فقلت لنفسي يا ويحي أنا لا اجيد سوى الفاتحة والسور القصار !!! فخجلت من نفسي ثم بدئت بحفظ القران وهنا اكتشفت الشيء الذي كان ينقص نفسي .

      في البداية كنت احس بالملل وشيء من التعب وان النعاس يغالبني كلما تناولت المصحف ولكن بعدها احسست بان الامر جدُ بسيط وها انا ولله الحمد لقد عزمت على حفظ المصحف كاملا باذن الله .

      قلت له يا اخي صف لي بصدق كيف حالك الان وقبل ؟!!


      قال: أقسم بالله باني كنت كثيرا استحقر نفسي واحس بانها حشرة واني عبث لا اسمن ولا اغني من جوع واما الان فقد تغير كل شيء واصبحت احب الحياة والناس رغم ما اجده من السخرية من اصحاب السؤء القدماء فهم لا يفتؤون من السخرية والاستهزاء بي وانا اعذرهم لاني كنت في نفس حالهم وافعل فعلهم يكفي ان تحس بقيمتك في المجتمع يكفي ان تحس بان هناك واجبات يجب عليك ان تحرص على ادئها والمواظبة عليها.



      هكذا هي قصته أتمنى أن تفيدكم يا احباب وقد نقلتها بلسان حاله عسى أن تكون في ميزان الحسنات.

      أن العصيان لا تطيقه النفس وستمله مع الايام ولكن ما يدريك ايها العاصي انك ستصل الى هذه المرحله فربما تفجع بريب المنون يا اخي فانتبه!!
    • مشكور اخي المهاجر

      قصة مؤثرة تبين دور الاستقامة على الدين في حياة الفرد ومثل صاحبك هذا كثيرون ممن نعرفهم
      غير التزامهم بالدين مجرى حياتهم فاصبحت نهرا يتدفق بالخير والصلاح ..
    • نعم اخي قصه مؤثره مشكور اخي
      لستُ مجبوراً أن أُفهم الآخرين من أنا 00 فمن يملك مؤهِلات العقل والإحساس سأكـون أمـامهُ كالكِتاب المفتـوح وعليـهِ أن يُحسِـن الإستيعاب إذا طـال بي الغيــاب فَأذكـروا كـلمــاتي وأصفحــوا لي زلاتـي انا لم اتغير.. كل مافي الامر اني ترفعت عن (الكثير) ... حين اكتشفت... ان (الكثير) لايستحق النزول اليه كما ان صمتي لا يعني جهلي بما يدور (حولي) ... ولكن أكتشفت ان ما يدور (حولي) ... لايستحق الكلام
    • طوبى لك أخي طوبى لك

      بسم الله الرحمن الرحيم

      والصلاة والسلام على سيدنا ونبينا محمد عليه افضل الصلاة وأزكى السلام ...........انه لايسعني فعلا التعبير بلساني عن فرحتي الكبيره لهذا الاخ العائد لله وشكري الجزيل للأخ المهاجر 4 على موضوعه الفوق ممتاز ...وبالفعل قصة هذا الشاب نضعها اكبر مثال لنا للتصحيح من حياتنا وافعالنا اليوميه ....ولا يملك لساني غير قول هنيئا لك الأسلام أخي هنيئا فأنه فعلا لشعور عذب ان تعيش لحظات مستقيمه مع نفسك وتصلح من حياتك ولكن أسعى دائما للمحافظه على تقاك في هذا الزمن الجائر أهله بالمعاصي لأن الانسان كلما زاد إيمانه زاد تقاه فارتفاع درجة التقوى لدى المسلم تكون اسهل عليه من ان يفقد هذه الدرجه من التقى بفعل او عمل غير لائق وبذلك هذا الأنسان لو حاول ان يرجع مرة أخرى لنفس درجة التقى السابقه التي حققها سابقا لا يستطيع تكون صعبه عليه جدا كما علمت والله تعالى اعلم
      ...ومرة أخرى لك أخي مهاجر انته دائما تفحمنا بمواضيعك المفيدة ............الطيبة #d#d#d

      مع تحياتي


      المكتشفه المرحه =============long_tear
    • لكم الشكر والعرفان.........

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      في البداية اشكر جميع من قراء الموضوع واقول له جزاك الله خيرا

      وأشكر من صميم القلب الاخوة الذين تفضلوا وأكرموني بمشاركاتهم في هذا الموضوع

      شكرا لك اخي البشير على ما خطت يداك وجزاك الله خيرا

      والشكر ايضا لاخي الكريم عاشق الريم

      والشكر ايضا للاخت المكتشفه المرحه ادام الله افراحك يا اختي واشكرك على المجامله والكلام الطيب الذي ذكرتيه

      في الحقيقة يا احباب وكما يقال وهو امر معلومٌ لديكم ان دوام الحال من المحال

      فالعاصي لابد له وان يرجع باذن الله هذا اذا لم يباغته الاجل فلما لا نعجل بالتوبة والانابة الى الله


      فالموت لامحالة قادم والعمر مهما طال فهو قصير أذن لما الاصرار على العصيان


      اللهم توفنا مؤمنين والحقنا بالصالحين غير خزايا ولا مفتونين
    • شكرا اختي نوال

      جزاك الله خيرا

      والمؤمن يتعض بغيره ويستفيد من القصص لانها تذكره للغافل


      لقد كان في قصصهم عبة

      فاقصص القصص لعلهم يتفكرون

      لك الشكر اختي مجددا بارك الله فيك