واشنطن تؤكد وطهران تنفي

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • واشنطن تؤكد وطهران تنفي

      نفت ايران امس صحة تقرير اميركي قال ان بها معسكرا لتدريب شبكة القاعدة وقالت ان مثل هذه المزاعم تهدف الى هز صورتها. ونسبت محطة «ان. بي. سي نيوز» امس الاول الى مصادر لم تحددها ان المخابرات الاميركية رصدت معسكرا في شرق ايران يحتوي على ساحة رماية ويشبه الى حد كبير معسكرات القاعدة في افغانستان.


      وقالت المحطة نقلا عن مصادر لم تكشفها ان صورا التقطت بقمر اصطناعي تظهر منشآت للمعسكر من بينها حقل للرماية وآخر للتدريب على العوائق. واكد المسئولون الاميركيون ان عددا من قادة القاعدة فروا الى ايران خلال الحرب التي شنتها الولايات المتحدة على الارهاب في افغانستان.


      وقالت «ان بي سي نيوز» ان الحكومة الايرانية قد لا تكون على علم بوجود هذا المعسكر على اراضي ايران لكن اجهزة الاستخبارات الايرانية لا تجهل هذا الامر بالتأكيد.


      واضافت ان بعض اعضاء الحكومة الايرانية اجروا اتصالات مع اعضاء مهمين في تنظيم اسامة بن لادن، موضحة انها تستند الى شهادات ووثائق جمعت خلال محاكمة منفذي الاعتداءين على السفارتين الاميركيتين في شرق افريقيا. لكن متحدثا باسم وزارة الخارجية الايرانية قال «ليس لدينا مثل هذه المعسكرات في ايران وهذا التقرير يهدف الى اثارة حرب نفسية وله اغراض سياسية». وقال المتحدث «نحارب الارهاب دائما وعارضنا القاعدة وطالبان منذ البداية .. وحتى الآن لم تقدم الحكومة الاميركية ولا اي دولة اخرى وثائق تثبت هذه المزاعم» رويترز

      جريدة البيان
    • هذه فقط حجج لمحاربة ايران :confused:
      الدور ياتي واحدا تلو الاخر في اختيار الدول لمحاربتها والتي تتم من قبل اللعين بوش #h
      وهذا المخلوق لايهدا له بال الا باقامة الحروب...لعنة الله عليه.......وكل هذا بسبب فشله في امساك اصحاب تنظيم القاعدة......يحفظهم الله
    • نعم أخي الكريم، إنه لشيء مثير للسخرية ما تشيعه أمريكا من وجود معسكرات للقاعدة في إيران، فالكل يعلم بالخلاف الكبير بين الطرفين ( إيران وحكومة طالبان) والفرق المذهبي الذي كاد أن يشعل حرب بين الطرفين في مرحلة من المراحل.
      ولكن كما تفضلت الأخت البلوشية أنفا فاللعبة باتت مفهوم، وما هذه الاتهامات إلا لتهيأت الرأي العام العالمي لضرب إيران بعد تدمير العراق.