كيف ابدء مشروع قصيدة

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • كيف ابدء مشروع قصيدة

      أعزائي .. سوف نتطرق إلى كيفيّـة نظم القصيدة ، وأنواع الأوزان والبحور ؛ سنعرج في هذا الموضوع على ( نصائح مفيدة قبل البدء في إنشاء القصيدة ) ..
      دائما ما تكون أجواء كتابة القصيدة مميزة .. فإمّـا أن تكون مشاعر الحزن قد طغت على مشاعر الفرح ، أو العكس .. فتلجأ للكتابة .
      حتى وإن لم تكن شاعرا .. لا بد أنك في يوم قد حاولت أن تكتب الشعر .. فكل إنسان في داخله شاعر .. لذلك فأنا قد جمعت لك من بعض المراجع ومن خلال خبرتي البسيطة ، بعض النصائح علها تفيدك في مشروع قصيدتك القادم :-
      أولا- الفكرة :
      قبل أن الشروع في كتابة القصيدة ، يجب أن تكون لديك فكرة معينة وتريد الوصول إليها أو التعبير عنها ، والأفضل أن تكتب هذه الفكرة على ورقة ، وكذلك تكتب بعض النقاط التي تود أن تثيرها وتنقلها من الفكرة إلى النص .

      ثانيا- الجو :
      حاول أن تهيئ الجو المناسب الذي تعوّدت على الكتابة فيه .

      ثالثا- الخيال:
      تأمل في الفكرة جيدا قبل أن تبدأ في الكتابة ، وطلق العنان لخيالك أن يجوب فكرة القصيدة ، فهو بذلك يبرز لك بعض الارتباطات بين الفكرة والخيال ، ويعبث بأبعاد النص اللغوي .

      رابعا - أول بيت :
      أ-لاتفكرفي الوزن بل تجاهله مؤقتا .. فكر فقط في المعنى الذي تريد أن تقوله .. أعد التفكير مرتين وثلاث في موضوع القصيدة .. تماما وكأنك تشرح لشخص يجلس أمامك .
      ب- ابدأ بوضع لحن معيّن تعتقد بأن المعنى الذي أردت قوله توافق يتوافق معه .. أي بمعنى آخر القصيدة نفسها تحدّد بحرها بنفسها .. فلا تقل لنفسك أريد الكتابة على بحر الهلالي مثلاً .. خصوصاً في البداية بل تغن بالكلمات التي تحس أنها تبحث مافي نفسك على أي بحر كانت ثم أكمل بعد ذلك .
      جـ - إبحث عن القافية التي تحس أنها تتناغم مع البحر الذي تريدة أو الذي بدأته بالفعل .. مثلاً .. لنفرض أنك وضعت بيتاً على (المسحوب )وكانت قافيته الأولى بكلمة(منال)) وقلت فيما معناه .. بأن الوصول إليك صعب المنال .. وتريد أن تقول أيضاً أنك رغم ذلك حاولت فقلت في الشطر الأول من البيت الأول ( وصلك حبيبي صار صعب المنال ) .. تبحث عن كلمة القافية ولدينا منها الكثير مثل : محال .. وصال .. وقال .. الخ ؛ مثلا لنأخذ كلمة ( محال ) .. فأنت الآن يجب ان تربط هذه الكلمة بالكلام الذي تريد أن تقوله ، فتحاول ربطها بمعنى كأن تقول ( حاولت .. لكن كان هذا محال ) ..

      أو كلمة مثل ( ليال ) .. فتقول ( حاولت أجي يمك بسود الليال )، وهكذا تمد الجسور بين القافية والمعنى ، حتى تختم القصيدة .

      خامسا - الترتيب :
      حاول أن تجعل المعاني متقاربة ولا تبتعد كثيراً فكل بيت يكمل البيت الذي قبله ، أو يبدأ معنى جديد له علاقة بمعنى البيت الذي قبلة ، المهم أن يخدم جو القصيدة .
      سادساً - بعد الانتهاء :
      حاول إقامتها مرة أخرى على الميزان ثم اللّحن حتى تتأكد من سلامتها .

      تــــــذكـــر :-
      الحرف الذي لاينطق لا يكتب ولا يوزن .
      حروف العلة سواكن .
      إقامة القصيدة على لحن تجيده تفيدك كثيراً في الحكم المبدأي على أي قصيدة .


      هذا الموضوع قمت بنقله لكم عسى ان يفيدكم..ويجد صدى لديكم ويكون ساهم في انارة طريق القصيد ..ونحن بانتظار المزيد من روائعكم الشعريــــتة التي هي بمثابة ضي للساحة العمانية..وهديه تقدمونها لساحة الشعر والادب ..وهل اروع من بوحكم ليكون مقياس لروعة المنتدى... فلا تحرمونا من مقترحاتكم..وبوحكم الصادق..ووجودكم معنا هو سر نجاحنــــا فلا تجعلونا ننتظر طويلا..]
      تحياتي لكم:الصائبة|e
    • سيدتي ..الصائبة
      مكرر لك شكري وأمتناني على (نصائح مفيدة قبل البدء في إنشاء القصيدة )
      وتأكدي اننا نستفيد منها كثير..
      اتمنى ان تتواصلي ..
      وادعوا الله لك بالتوفيق ..هلا بك وبكل حروفك
    • [TABLE='width:70%;'][CELL='filter: shadow(color=burlywood,direction=135);']
      الصائبة (مسرور)
      جميل ما ذكرت...موضوع يستحق الثناء
      حتى تكتب بتفوق لا بد أن تقرأ بتذوق ؛ فلن تكون كاتباً بارعاً حتى تصير قارئاً مميزاً

      تحيه لك ولقلمك...
      [/CELL][/TABLE]
      كيف لقلمي أن يهمس لسواكِ و القلب قد خلا إلا منكِ .. ]
      كيف أكتب عن سواكِ و العين لا ترى غيركِ ... ]
      كيف لا أفكر فيكِ و الذهن لا يشغله غيركِ .. ]
      كيف لا أشتاق إليكِ و انا كلي حنين إليكِ .. ]