محطم هاهنا وهناك.....!

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • محطم هاهنا وهناك.....!

      محطم هاهنا وهناك......؟

      عندما تنكسر الأحلام وتترنح الأهداف والآمال لتمحو في طريقها أي بارقة لغد جديد ،حينها يعلو النحيب وتتساقط الدموع وتتسربل النفس في طيات من الألم الصامت....ذلك الألم الذي يكبل يدين اعتادتا رسم الطريق إلى الأمام........
      ولكن هنا توقف....وهنا انمحى كل ذلك..لم يبقى لديه أي أمل أو حتى ذكرى تسترجع حطاما يمكن أن يتجمع ليشكل جسرا بسيطا يقوي تواصله بالأمل المتواري في جلبات نفسه.
      فماذا يفعل..؟
      هل يندب حظه ويطفق يعدد بطولاته الزائفة وأحلامه التي عانقت أوج السحاب ليصبح شخصا يرثى لحاله وتأسف النفس لما آل إليه،
      أم....
      ينطرح هناك على أعتاب عزيز جبار يفرج عن نفسه ويلملم أجزائها المتناثرة يطلب المغفرة والسعادة عله يجد نفسه بعد أن ضاعت ..عله يغتسل بماء أطهر مما كان يمرغ نفسه فيه ولا آلوك حينها سيعلو جبينه الرضا وستنغمر نفسه في بحر من القناعة والأمل ويتربع على جبينه أريج من سعادة أبدية يمحو غبار قدح تناوبته رياح اليأس والإحباط.
    • شكرا لك أخانا على ما سطرت يداك وكتب قلمك ...
      فعلى كل إنسان أحس بخطئه أن ينطرح على أعتاب عزيز جبار يفرج عن نفسه ويلملم أجزائها المتناثرة يطلب المغفرة والسعادة عله يجد نفسه بعد أن ضاعت ..عله يغتسل بماء أطهر مما كان يمرغ نفسه فيه ولا آلوك حينها سيعلو جبينه الرضا وستنغمر نفسه في بحر من القناعة والأمل ويتربع على جبينه أريج من سعادة أبدية يمحو غبار قدح تناوبته رياح اليأس والإحباط
    • واني لأغضي مقلتي على القى وألبس ثوب الصبر أبيض أبلجا
      واني لأدعو الله والأمرضيق علي فما ينفك أن يتفرج
      وكم من فتى سدت عليه وجوهه أصاب لها في دعوة الله مخرجا
      أشكرك أخي على ردك الدافع للأمام في عصر بات اليأس يكلل حوافه المترامية بين اليمين واليسار
    • علي كل واحد منا ان يراجع نفسة عن عمرة فيما افناة لانة محاسب علية اكان

      صالحا توكل علية وان كان غير ذلك استغفر ربة انة عفور رحيم

      وعلية ان يعلم ان الدنيا دار زوال وان يقتنع بما اعطاة اللة لة

      شكرا لك على تواصلك العطر

      دمت في حفظ الله

      كل الحب والتقدير والاحترام

      تحياااااااااااااتي

      وقباوووووووووي
      أكتب ما اشعر به وأقول ما أنا مؤمن به انقل هموم المجتمع لتصل الي المسئولين وفي النهاية كلنا نخدم الوطن والمواطن
    • السلام عليكم

      بصراحة كلمات قمة في الروعه والرقي

      ((عندما تنكسر الأحلام وتترنح الأهداف والآمال لتمحو في طريقها أي بارقة لغد جديد ،حينها يعلو النحيب وتتساقط الدموع وتتسربل النفس في طيات من الألم الصامت....ذلك الألم الذي يكبل يدين اعتادتا رسم الطريق إلى الأمام........
      ولكن هنا توقف....وهنا انمحى كل ذلك..لم يبقى لديه أي أمل أو حتى ذكرى تسترجع حطاما يمكن أن يتجمع ليشكل جسرا بسيطا يقوي تواصله بالأمل المتواري في جلبات نفسه.
      فماذا يفعل..؟))

      سأعتبر هذا السؤال مطروح لنا جميعا..
      فصحيح اللجؤ لله تعالى في كل وقت في الشدة والرخاء وحسن التوكل عليه من أساسيات النجاح....

      ولكن الله تعالى أمرنا أن نسعى للخير ولتحقيق ما فيه الخير لأمتنا وللناس جميعا
      فقد خلقنا لنعمر الأرض ولنحقق فيها الآمال والطموحات
      لنكون شباب بناء وعامل قوة وليس عامل ضعف وخمول وجبن ... بحجة أننا فشلنا في تحقيق احلامنا وأمانينا

      فالياس لا يفعل شيئا ... ولا نجني من ورائه سوى الحسرات والآهات

      ولكن بالطموح والأمل المتوقد بين حنايا النفوس وزوايا العقول هو طريق النجاة والصلاح



      يجب أن يكون معنا أمل بالمستقبل
      أن يكون معنا طموح لتحقيق الحلم أو على الأقل التم
    • السلام عليكم

      بصراحة كلمات قمة في الروعه والرقي

      ((عندما تنكسر الأحلام وتترنح الأهداف والآمال لتمحو في طريقها أي بارقة لغد جديد ،حينها يعلو النحيب وتتساقط الدموع وتتسربل النفس في طيات من الألم الصامت....ذلك الألم الذي يكبل يدين اعتادتا رسم الطريق إلى الأمام........
      ولكن هنا توقف....وهنا انمحى كل ذلك..لم يبقى لديه أي أمل أو حتى ذكرى تسترجع حطاما يمكن أن يتجمع ليشكل جسرا بسيطا يقوي تواصله بالأمل المتواري في جلبات نفسه.
      فماذا يفعل..؟))

      سأعتبر هذا السؤال مطروح لنا جميعا..
      فصحيح اللجؤ لله تعالى في كل وقت في الشدة والرخاء وحسن التوكل عليه من أساسيات النجاح....

      ولكن الله تعالى أمرنا أن نسعى للخير ولتحقيق ما فيه الخير لأمتنا وللناس جميعا
      فقد خلقنا لنعمر الأرض ولنحقق فيها الآمال والطموحات
      لنكون شباب بناء وعامل قوة وليس عامل ضعف وخمول وجبن ... بحجة أننا فشلنا في تحقيق احلامنا وأمانينا

      فالياس لا يفعل شيئا ... ولا نجني من ورائه سوى الحسرات والآهات

      ولكن بالطموح والأمل المتوقد بين حنايا النفوس وزوايا العقول هو طريق النجاة والصلاح



      يجب أن يكون معنا أمل بالمستقبل
      أن يكون معنا طموح لتحقيق الحلم أو على الأقل التمسك به للنهاية مهما كانت التحديات صعبة وشاقه

      المهم أن نحاول


      فإذا فشلنا


      فانه سيكفينا شرفا أننا حاولنا بجد وجهد لتحقيق الطوح والأمل


      أتمنى أن نعرف آرائكم حول هذا الموضوع
    • قال أفلاطون : الشدائد تصلح من النفس بمقدار ما تفسد من العيش والتترف_ اي الترف والترفه_ يفسد من النفس بمقدار ما يصلح من العيش.



      ولذلك لابد من التصدي المقاومة وكل ذلك في ضوء التوكل على العزيز الجبار.
      عسى فرج يكون عسى نعلل نفسنا بعسى
      فلا تقنط وان لاقيت هما يقبض النفس
      فأقرب ما يكون المرء من فرج اذا يئسا