اما عرفت

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • اما عرفت

      هــل تعلـــــم .... !؟!؟!؟
      هل تعلم إن العبد إذا قام الى الصلاة أتي بذنوبه كلها ، فوضعت على عاتقه ، فكلما ركع أو سجد تساقطت عنه ... فأطل الركوع و السجود


      هل تعلم أن قولك عند الخروج من الخلاء " غـفرانك " يعني طلبك العفو و المغفره من الله تعالى لإنقطاعك عن ذكره بدخولك للخلاء


      هل تعلم أن من قال في قيام الليل " سبحان الله ، و الحمدلله ، و لا اله الا الله ، و اله اكبر ، و لا حول و لا قوة الا بالله كان له من الأجر كألف ألف حسنه "


      هل تعلم أنه إذا تثأب أحدكم ضحك منه الشيطان ...!! فأحرص على مقاومة التثاؤب أو إغلق فمك بيدك


      هل تعلم أن من عاد مريضاً فإنه يخوض في الرحمه فإذا قعد عند المريض غمرته الرحمه و إذا دعا له أجيبت دعوته
      لقول الرسول صلى الله عليه و سلم ( عودوا المرضى ، و مروهم فليدعوا لكم فإن دعوة المريض مستجابه ، و ذنبه مغفور )


      هل تعلم أن فضل مجالس الذكر و الذاكرين و فضل الاجتماع على ذلك يشمل كل من كان بالمجلس ممن حضر قاصداً و ممن مر بهم صدفه ثم جلس معهم و ممن دعى دون رغبه منه للحضور فالمغفره تشملهم جميعاً .
      ( ما جلس قوم يذكرون الله عزوجل إلا ناداهم ممناد من السماء : قوموا مغفوراً لكم ، قد بدلت سيئاتكم حسنات )
      عن ابي هريره رضى الله عنه قال : قال رسول الله صلى عليه و سلم : ان الملائكه يطوفون بالطرق يتلمسون أهل الذكر ، فإذا وجدوا قوماً يذكرون الله عز وجل ........الى آخر الحديث ... " فأشهدكم أني قد غفرت لهم ، قال : يقول ملك من الملائكه فيهم فلان ليس منهم إنما جاء لحاجة قال : هم الجلساء لا يشقى بهم جليسهم " )
      بمعنى أن جليسهم يندرج معهم في جميع ما يتفضل الله تعالى به عليهم إكراماً لهم .


      هل تعلم أنه إذا قمت إلى الصلاة و قرأت الفاتحه و قلت ((الْحَمْدُ للّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ)) فإن الله سبحانه و تعالى يقول: حمدني عبدي.. و إذا قلت ((الرَّحْمـنِ الرَّحِيمِ )) فإن الله سبحانه وتعالى يقول: أثنى علي عبدي.. و إذا قلت((مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ)) فإن الله سبحانه و تعالى يقول: مجدني عبدي.. و إذا قلت((إِيَّاكَ نَعْبُدُ وإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ)) قال الله تعالى: هذا بيني و بين عبدي و لعبدي ما سأل.. و إذا قلت ((اهدِنَــــا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ , صِرَاطَ الَّذِينَ أَنعَمتَ عَلَيهِمْ غَيرِ المَغضُوبِ عَلَيهِمْ وَلاَ الضَّالِّينَ ))قال الله عزوجل: هذا لعبدي و لعبدي ما سأل..