نكت

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • نكت سودانية

      خل الموظف فجأة إلى المدير فوجده في حالة غرامية مع انسة حسناء ضيفة عنده

      فقال له زوجتك بالخارج .. أقول لها انك في مجلس إدارة تنظروا في إعطائي علاوة …أم أقول لها الحقيقة

      ♣♣♣♣♣♣

      الجار الأول : لماذا يتعلم جيراننا اللغة الفرنسية

      الجار الثاني: لانهم تبنوا طفلاً فرنسياً ويريدون أن يفهموا ماذا سيقول عندما يكبر

      ♣♣♣♣♣♣

      عندما بدأ الطيار في الارتفاع بطائرته إلى علو شاهق أسرعت المضيفة إلى الركاب وقدمت لكل منهم قطعة من اللبان وقالت أن هذا سيساعد على عدم تأثر اذانهم بضغط الارتفاع ولما هبطت الطائرة اقترب رجل عجو

      من المضيفة وقال لها لقد كانت فكرتك عظيمة يا آنستي ولكن هل لك أن تساعديني على إخراج اللبان من أذني

      ♣♣♣♣♣♣

      تضايق صاحب البيت من الضيف الثقيل الذي نزل عنده لمدة شهر فقال له صاحب المنزل : اسمع يا أخي أنا زوجتي ستأتي النهار ده من السفر

      الضيف الثقيل : الله يبشرك بالخير يا شيخ . ايوه كده خلي الواحد يعرف ياكل أكل حلو

      ♣♣♣♣♣♣

      الأول : أنا لما اشرب القهوة ما بنامش

      الثاني : انا بالعكس … لما بنام ما بشرب القهوة

      ♣♣♣♣♣♣

      الأولى : كيف تتعرفي على الفرخة الصغيرة من الكبيرة

      الثانية : بالأسنان

      الأولي لكن الفراخ ليس لها أسنان

      الثانية : لكن انا لي أسنان

      ♣♣♣♣♣♣

      سأل مغفل آخر ..الشهر ده كم يو

      المغفل الثاني : لا اعرف والله ..انا مش من البلد ده

      ♣♣♣♣♣♣

      كان صديقان يسيران في الطريق فنظر أحدهم إلى فتاة جميلة تقف في شباك بيتها تشرب في كوب ماء فتنهد في حسرة وقال

      يارتني كباية
      فقال له صديقه : اسألها يمكن تحب تشرب في جردل

      ♣♣♣♣♣♣

      الممرض : بتعمل إيه يا مجنون

      المجنون : بكتب جواب لنفسي

      الممرض : وبتقول فيه إيه ؟

      المجنون : هو لسة جاني يا أخي عشان اعرف

      ♣♣♣♣♣♣

      دخل الدكتور على المجانين ووجدهم يصرخوا بأعلى صوت ويقولوا : انحنا الأرز الفائر في الحلة ..ولقى ثلاثة مجانيين هاديين فاعجب بهم وقال ليهم بهدوء وانتو مالكم ما مع ديل وقالوا بصوت واحد وعالي : ما انحنا الأرز اللاصق في الحلة

      ♣♣♣♣♣
    • طرائف عربية

      عندما علمت السيدة فيرا زرماك ، الزوجة التشكوسلوفاكية ، أن زوجها سيتخلى عنها ألقت بنفسها من شباك شقتها الكائنة في الطابق الثالث من عمارة في مدينة براغ ، وهي في نوبة انهيار أعصاب حادة .في اسفل الطبقات الثلاث ، كان السيد زرماك يسير في الشارع ، فحطت السيدة زرماك في هبوطها علي زوجها وقتلته للحال .أما هي ، فلم تُصب الا برضوض طفيفة

      قليل الشهية

      نزل " أشعب " عند رجل يوماً فقدم له أربعة أرغفة وذهب ليحضر له لحماً ، ولما جاء باللحم وجده قد أكل الخبز . فترك عنده اللحم وأتى بخبز ثانية ، فوجده قد أكل اللحم . ففعل الرجل معه ذلك عشر مرات .. ثم سأل الرجل أشعبا : إلى أين ذاهب يا أشعب وما هو مقصدك ؟ فقال أشعب : أني ذاهب إلى الشام

      فقال له الرجل : ولماذا إلى الشام ؟ هل لديك تجارة أو عمل ما؟ فقال له

      أشعب .. بلغني أن بها طبيباً حاذقاً لأساله عما يصلح معدتي فأني قليل الشهية للطعام وصحتي تتدهور وخوفي من إنني أموت ويقول الأصدقاء
      أن " أشعب " مات جائعاً فيكون عاراً علي ……

      فقال الرجل لأشعب : لي وصية لك عندما تشفي

      فقال أشعب : وما هي يا عزيزي ؟

      قال الرجل : إذا وجدت الطبيب واصلح معدتك فأرجوك أن لا تجعل عودتك من هنا

      عصامي وعظامي

      يحكي أن الحجاج ذكر عنده رجل بالجهل ، فأراد اختباره فقال : أعظامَي أنت ام عصامي ؟ أراد أشرفت بآبائك اللذين صاروا عظاما أم بنفسك ؟ فقال الرجل : أنا عصامي وعظامي ، فقال الحجاج : هذا افضل الناس ، فقضي حوائجه ، ومكث عنده مده ، ثم اختبره فوجده اجهل الناس . فقال له تصدقني : كيف أجبت بما أجبتني حين سألتك ؟ فقال : لم أعلم عصامي خير أم عظامي . فخشيت أن أقول إحداهما ، فقلت كليهما ، فقال الحجاج عند ذلك : المقادير تُصير الغبي خطيباً

      معركة حول اللذة

      بعث " الرشيد" وزيره " تمامه " إلى دار المجانين لتفقد أحوالهم ، فرأى بينهم شابا حسن الوجه كأنه صحيح العقل … فأحب أن يكلمه ، فقاطعه المجنون بقوله أريد أن أسألك في مسالة؟

      فقال الوزير :هات سؤالك

      فقال الشاب : متي يجد النائم لذة النوم ؟

      فأجاب الوزير :حين يستيقظ

      فقال الشاب : كيف يجد اللذة وقد فارقه النوم ، والمعدوم لا توجد له لذة

      فقال الوزير : بل يجد اللذة قبل النوم

      فاعترضه الشاب بقوله : كيف يتلذذ وهو لم يقارب النوم بعد وهل توجد لذة الشيء قبل الحصول عليه

      فقال الوزير : بل يجد اللذة في حالة النوم

      فرد عليه الشاب بقوله : إن النائم لا شعور له، فكيف تكون اللذة بلا شعور

      فبهت الوزير ولم يستطع جواباً، وانصرف مزمعاً الأ يجادل مجنوناً أبدا

      لأنها أصغر

      قابل شيخ كبير في السن طفلاً علي شاطئ البحر فسأله

      كم عمرك يا صغيري ؟

      فأجاب الطفل

      ست سنوات

      فقال الشيخ وكأنه يتعجب

      ست سنوات ولم يلغ طولك بعد طول مظلتي ؟

      فما كان من الطفل إلا أن اقترب من المظلة ، ووقف بمحاذاتها ، وقد مد رأسه إلى اعلي ،

      ثم قال : وكم عمر مظلتك يا سيدي ؟

      وسائل زوجية

      كان الزوج علي خلاف مع زوجته فلم يتبادلا كلمة واحدة طوال أسبوع وذات مساء ترك لها رسالة علي المائدة المجاورة للفراش كتب عليها

      زوجتي ، أيقظيني من النوم الساعة السابعة صباحاً

      زوجك

      وبكل بساطة كتبت الزوجة علي الرسالة

      زوجي إنها السابعة الآن ،استيقظ

      زوجتك

      وتركت الرسالة وانصرفت …
    • نكتة اليوم

      واحدة عجوزة كثيرة المرض ، ودائمة الشكوى .. وااااى الضغط ، السكري ، القلب ، وذهب بها ابنها للطبيب ، وبعد الفحص التام ، طلعت التحاليل مظبوطة ، وتكررت الحكاية ، وفي آخر مرة كتب لها الدكتور روشته ، للولد وقال ليهو أمك دي دائرة عريس ، وكان عمر المريضة 100 سنة ، وبعد بحث ومجازفات وجدوا لها عريسا عمره 70 سنه ، قعد معاها تلاته شهور ومات ، وبعد تلاتة يوم قامت تتشكى تاني ، وتاني ولدها اقترح عليها إمشوا للدكتور ، فقالت له لا يا ولدي الروشته القديمة قاعدة
    • الرسالة الأصلية كتبت بواسطة:عاشق القمر





      حوة ما اسرعك يا سمسم توني طارح الموضوع الا وانت راد علية

      على العموم شكرا على الرد
      #dسمسم#dسمسم#dسمسم#dسمسم#dسمسم#d


      ا وبعد دمجت موضوعينك ..:D
    • كعكعكعكعكعكعكعكعكعااااااااااااااي صدقني أعجبتني هذي النكته

      الأول : أنا لما اشرب القهوة ما بنامش

      الثاني : انا بالعكس … لما بنام ما بشرب القهوة
      يسلمو
      لستُ مجبوراً أن أُفهم الآخرين من أنا 00 فمن يملك مؤهِلات العقل والإحساس سأكـون أمـامهُ كالكِتاب المفتـوح وعليـهِ أن يُحسِـن الإستيعاب إذا طـال بي الغيــاب فَأذكـروا كـلمــاتي وأصفحــوا لي زلاتـي انا لم اتغير.. كل مافي الامر اني ترفعت عن (الكثير) ... حين اكتشفت... ان (الكثير) لايستحق النزول اليه كما ان صمتي لا يعني جهلي بما يدور (حولي) ... ولكن أكتشفت ان ما يدور (حولي) ... لايستحق الكلام