وجبة شعرية

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • وجبة شعرية

      [TABLE='width:90%;'][CELL='filter:;']
      لم نجد وقتاً مناسباً في استعراض طريقة التحضير لوجبتنا الشعرية من خلال الأيام الماضية وذلك بسبب الكثافة البالغة في الوجبات المعروضة في الصحف خصوصاً في شهر رمضان، لكن وبعد انقضاء الشهر الكريم سنحاول جاهدين في استعراض وجبتنا المتميّزة، وهي كالتالي: -

      المقادير:

      1- هبرة ورق أبيض غير مفروم خالي من الدهن.

      2- نصف كوب حبر أزرق أو أسود حسب الرغبة.

      3- قلم مسلوق ناعم.

      4- نصف كيلو كلمات أو مفردات شرائح.

      5- كيلو معاني مبشورة.

      6- ملعقتان صمت وتأمل.

      7- 120 جم وقتا للكتابة.

      8- حبة فكرة متوسطة الحجم.

      التحضير:

      تأخذ حبة الفكرة متوسطة الحجم وتقلا في قليل من زيت الإحساس وتوضع في وعاء فيه شرائح الكلمات أو المفردات مع تقليبها فيه لتتشبع من كل مكان ثم تغطى وتترك لمدة نصف ساعة. تجفف هبره الورق الأبيض وتوضع على الطاولة في مكان نظيف لمدة دقيقتين حتى يتم تجميع المعاني المبشورة بعد خلطها بملعقتين من الصمت والتأمل. يأخذ القلم المسلوق الناعم ويضاف له الحبر الأسود أو الأزرق حسب الرغبة ومن ثم يترك على نار هادئة مع إضافة قليل من التركيز عند الحاجة مع 120 جم وقت للكتابة .

      على كل حال يحوّل الخليط إلى صحن التقديم ليُقدّم ساخناً إلى الصفحات الشعرية بعد تزينه بطباعة الكمبيوتر ولكم التحية من الشيف شاعر و عليكم بالعافية .
      [/CELL][/TABLE]
    • وااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااووووووووو


      ههههه حلوه منك ياخويه اد سنك


      والله هذه الوجبه يحتاج لها تفرغ كبير


      لكن زينه لا بأس

      وانته تقول اتغااادر مو خلصت عاد تو ترجع
    • خووووووووووووووووش على الوجبه



      يسلمو
      لستُ مجبوراً أن أُفهم الآخرين من أنا 00 فمن يملك مؤهِلات العقل والإحساس سأكـون أمـامهُ كالكِتاب المفتـوح وعليـهِ أن يُحسِـن الإستيعاب إذا طـال بي الغيــاب فَأذكـروا كـلمــاتي وأصفحــوا لي زلاتـي انا لم اتغير.. كل مافي الامر اني ترفعت عن (الكثير) ... حين اكتشفت... ان (الكثير) لايستحق النزول اليه كما ان صمتي لا يعني جهلي بما يدور (حولي) ... ولكن أكتشفت ان ما يدور (حولي) ... لايستحق الكلام