في ذكرى رحيل مجنونها والحاسد