شدي الوثاق أمااااااااه!!!

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • شدي الوثاق أمااااااااه!!!

      أماه شدي وثاقي يا أماه....أماه لا تتركيهم يحملوني.....لا تتركيهم .........أماه أني خائفة........انهم ينازعوني..... يا أماه........
      انهم ينازعوني.. شدي وثاقي يا أماه.... ماذا أقول يا أماه؟؟؟؟؟؟؟ حقائبي فارغة.. نفسي لاهية لاعبة..... وأرى جسدي زائل لا محالة...
      ما أقول لربي يا أماه؟؟أوا أقول له مازلت صغيرة.. أو أقول ما تجاوزت العشرين....... أم كيف هو القبر يا أماه؟؟؟؟؟؟؟ .......غفرانك ربي غفرانك......
      أماه
      أماه
      أماااااااه
      هي رعشة واحدة.. هي صرخة واحدة.. هي جسد واحد.. رحل كل شئ...... الابتسامة ..الدموع ...الألم.... وبقي جسدا ممددا على أعتاب فراش أبيض....
      ذلك الجسد الذي كان يوما كنسيم الربيع في تألقه.. وكصدى الزهور في مروره .....واليوم بات زنبقة صفراء في أحضان أرض باكية
      حسبت العشرين محطة عابرة إلى المحطات التالية.. لم تحسب أنها ستغادر مبكرة.... مبكرة جدا....ا فلم تعد حقائبها ولم تلملم شتات نفسها... وغادرت وفي يدها الرجاء والأمل وفي عينيها الخوف والألم....... فإلي أين؟؟
      يبقى سؤالا عابرا تتناوله نفوسنا .....
      والاهم من ذلك.
      هل أعددنا نحن حقائبنا؟؟أم أننا مازلنا ننتظر المحطات التالية.........
    • موضوع رائع اخي

      وهل فعلا اعددنا حقائبنا ليوم الاخرة ام ما زلنا ننتظر ؟

      احسن اللة اليك واثابك اجر الدنيا والاخرة

      الف شكر لك

      يعطيك الف عافية
      أكتب ما اشعر به وأقول ما أنا مؤمن به انقل هموم المجتمع لتصل الي المسئولين وفي النهاية كلنا نخدم الوطن والمواطن
    • اختاه ما اجمل ماكتبت

      وما اروع ما قرات
      بوركت افكارك , كلكاتك مؤثرة اظنها بقارئها, فوجود الام بها يكفي لان يتذكر الواحد منا والدته تلك التي ربت وسهرت الليالي وتعبت من اجلنا .

      اختاه الايام فعلا تمر بنا كهبت ريح او كرة طرف فياليتنا كنا اتعضنا وياليتنا استفدنا منها بدلا من قتلها في الضياع والسراب.






      (الوقت من ذهب ان لن تستثمره ذهب ).











      تحياتي
    • أما الروح فقد صعدت إلى بارئها لتجازى بما قدمت ....

      وأما الجسد فجثة هامدة يلفها النتن ويأكلها الدود فلم وثاقها ؟!!!

      ولكن يسمو الانسان بعمله الصالح وطاعته لله ...

      وحقا أختي الريان ....

      كم نغفل عن تلك الحقيقة المرة ..... حقيقة الموت ....
      ونظن أن الموت لا يهجم إلا على كبار السن والشيوخ ولا يطال إلا المرضى وذوي الأسقام

      ونسينا أنه لنا بالمرصاد .. وأنه لا يفرق بين صغير وكبير ... ولا بين شاب وشيخ .... ولا بين رجل وامرأة ... ولا بين صحيح وسقيم ...

      فقد سبق الحكم علينا بالاعدام من ربنا القهار .... فلنستعد لتنفيذ الحكم في أي وقت ...

      ولنا فيمن سبقونا عبرة وعضة .....

      شكرا أختنا الريان ....
      ولنعمل للدنيا كأننا نعيش فيها ابدا
      ولنعمل للآخرة كأننا نموت غدا

      ولنتفاءل بكل خير
    • نفس خائفة مهوووسه

      أرى أشقياء الناس لا يسأمونها على أنهم فيها عراة وجوع
      أراها وان كانت تسر فانها سحابة صيف عن قليل تقشع

      هو الوثاق الذي يدفع النفس الى التخبط بحثا عن النجاة
      هي تعلم انها راحلة .......ولكنها النفس الخائفة...... تلك النفس التي لا تعي سوى شئ واحد ........اين المفر من الموت....؟؟؟؟.
      ولا يقولها الا من ادرك أن ميزان حسانته لا يرقى به الى
    • Re: نفس خائفة مهوووسه

      الرسالة الأصلية كتبت بواسطة:الريان العمانية
      أرى أشقياء الناس لا يسأمونها على أنهم فيها عراة وجوع
      أراها وان كانت تسر فانها سحابة صيف عن قليل تقشع

      هو الوثاق الذي يدفع النفس الى التخبط بحثا عن النجاة
      هي تعلم انها راحلة .......ولكنها النفس الخائفة...... تلك النفس التي لا تعي سوى شئ واحد ........اين المفر من الموت....؟؟؟؟.
      ولا يقولها الا من ادرك أن ميزان حسانته لا يرقى به الى


      قولي إنما هو التخبط في ظلمات الوهم والحيرة ...

      بسبب عدم الاستعداد ، والا فقد قال من استعد :

      طبت يا موت فإن شئت فزر
      وقال أخر:
      ايا موت زر ان الحياة ذميمة ويا نفس جدي ان دهرك هازل