هل إستعديت

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • هل إستعديت

      السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

      أخوتي في الله أطرح عليكم سؤالاً ،،،، هل تعلموا بأنا سنموت ؟؟؟؟!!! قد تستغربوا من سؤالي ... لأنا سنجيب بنعم طبعاً . و لكن بما أنا أجبنا بنعم فسأسألكم سؤالاً آخر هل نحن موقنون بشدة الموت و ما بعده من عذاب في القبر و من أهوال في القيامة ؟؟؟ أستعديت له خير استعداد ؟؟؟
      من أيقن بالموت و علم أنه نازل به لا محالة فلا بد له من الاستعداد له بالأعمال الصالحة و باجتناب الأعمال الخبيثة فإنه لا يدري متى ينزل به ، و قد بين النبي صلى الله عليه و سلم شدة الموت و مرارته نصيحة منه لأمته لكي يستعدوا له و يصبروا على شدائد الدنيا ، لأن الصبر على شدائد الدنيا أيسر من شدة الموت لأن شدة الموت من عذاب الآخرة و عذاب الآخرة أشد من عذاب الدنيا .
      و علامة من انتبه من رقدة الغفلة أربعة أشياء أولها أن يدبر أمر الدنيا بالقناعة و التسويف و الثاني أن يدبر أمر الآخرة بالحرص و التعجيل و الثالث أن يدبر أمر الدين بالعلم و الاجتهاد و الرابع أن يدبر أمر الخلق بالنصيحة و المداراة . ، و يقال أفضل الناس من كان فيه خمس خصال أولها أن يكون على عبادة ربه مقبلاً و الثاني أن يكون نفعه للخلق ظاهراً و الثالث أن يكون الناس من شره آمنين و الرابع أن يكون عما في أيدي الناس آيسا و الخامس أن يكون للموت مستعداً .

      فطوبى لمن رزقه الله الفهم و أيقظه من سنة الغفلة و وقفه للتفكر في أمر خاتمته فنسأل الله أن يجعل خاتمتنا في خير ، و يجعل خاتمتنا مع البشارة فإن المؤمن له بشارة من الله تعالى عند موته و هو قوله تعالى (( إن الذين قالوا ربنا الله ثم استقاموا تتنزل عليهم الملائكة ألا تخافوا و لا تحزنوا و أبشروا بالجنة التي كنتم بها توعدون)) .



      سلامي على الدنيا إذا لم يكن بها صديق صدوق صادق الوعد مخلصا