برشلونه يواصل أنتصاراته في دوري الأبطال وفوزين ثمينين للأنتر والأرسنال

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • برشلونه يواصل أنتصاراته في دوري الأبطال وفوزين ثمينين للأنتر والأرسنال

      انتزع برشلونة فوزا ثمينا من مضيفه بايرن ليفركوزن الألماني 2-1, كما حقق إنتر ميلان الإيطالي فوزا ساحقا على مضيفه نيوكاسل الإنجليزي 4-1. وقاد اللاعب الدولي الفرنسي تيري هنري فريقه أرسنال الإنجليزي للفوز على مضيفه روما الإيطالي 3-1 أمس الأربعاء, في ختام الجولة الأولى من الدور الثاني لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

      ففي المباراة التي جرت على ملعب باي أرينا في ليفركوزن وأمام 23 ألف متفرج, تابع برشلونة الإسباني نتائجه الجيدة وانتزع فوزا ثمينا من مضيفه باير ليفركوزن بفضل البديلين الأرجنتيني خافيير سافيولا والهولندي مارك أوفر مارس. وهذا هو الفوز السابع على التوالي لبرشلونة في المسابقة الأوروبية, حيث لم يخسر أي نقطة حتى الآن.

      وانتظر باير ليفركوزن حتى الدقيقة 39 لافتتاح التسجيل, عبر البلغاري دميتار برباتوف بضربة رأسية إثر ركلة ركنية نفذها ماركو بابيتش. وأشرك مدرب برشلونة الهولندي لويس فان غال المهاجمين الأرجنتينيين سافيولا وخوان بابلو ريكيلمي مكان غايزكا مندييتا وغابري, فنجح سافيولا بعد لعبة مشتركة مع ريكيلمي في إدراك التعادل في الدقيقة 38 بعد خطأ لمواطنهما مدافع ليفركوزن دييغو بلاسينتي. وتمكن أوفر مارس بديل البرازيلي موتا من تسجيل هدف الفوز لبرشلونة في الدقيقة 88.





      وفي مباراة ثانية جرت على ملعب سانت جيمس بارك, سحق إنتر ميلان مضيفه نيوكاسل وتغلب عليه 4-1 ضمن منافسات المجموعة الأولى.

      وحسم إنتر ميلان نتيجة المباراة في مصلحته بشوطها الأول بتسجيله ثلاثة أهداف, مستغلا النقص العددي في صفوف أصحاب الأرض بعد طرد نجمهم الدولي الويلزي كريغ بيلامي في الدقيقة السادسة بسبب اشتباكه مع المدافع ماتيرازي.

      وحاول نيوكاسل العودة إلى مجريات المباراة في الشوط الثاني بدخول الفرنسي لوران روبير, وضغط بقوة بحثا عن الهدف الذي تحقق له عبر الدولي البيروفي نولبرتو سولانو في الدقيقة 72. لكن الأورغوياني ريكوبا أحبط معنويات المحليين بتسجيله الهدف الرابع للإنتر في الدقيقة 81.




      وفي المجموعة الثانية وعلى الملعب الأولمبي في روما وسط حضور خمسين ألف متفرج, فرض المهاجم الدولي تيري هنري نفسه نجما للمباراة عندما قاد فريقه أرسنال إلى الفوز على روما بثلاثية سجلها في الدقائق 6 و70 و75, مقابل هدف سجله أنطونيو كاسانو في الدقيقة الرابعة.
      ورفع هنري رصيده إلى ستة أهداف في سبع مباريات خاضها في المسابقة هذا الموسم.

      وفي مباراة ثانية من نفس المجموعة جرت على ملعب ميستالا وأمام 50 ألف متفرج, أنقذ لاعب الوسط أنغولو فريقه فالنسيا الإسباني من الخسارة في عقر داره أمام أياكس الهولندي, عندما سجل له هدف التعادل في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع. وكان السويدي زلاتان إبراهيموفيتش منح التقدم لأياكس في الدقيقة 88 من تسديدة بين ساقي الحارس الدولي سانتياغو كانيزاريس.