الجروح الباقية

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • الجروح الباقية

      الجروح الباقية

      كنت ابحث عنها في كل مكان، وذات يوماً وجدتها ففرحت فرحة لا توصف، ولكن كانت غريبة الأطوار.. غريبة ليش؟ لأنها لم تبتسم لي فقد كان وجهها شاحباً، بعد تلك اللحظة انجرحت مشاعري وعواطفي. حتى أن قلبي تألم كثيراً على ما شاهده، دقات.. دقات قلبي زادت عندما ذهبت عنها، فلقد كانت تود التحدث معي ولكن ضميري لم يسمح.. لم يسمح لي بذلك لان هناك عدة أسباب لا داعي لذكرها، فتلك الجروح لا تزال أثارها باقية في كل شريان من شراييني ، فالجروح المرسومة في قلبي لن تزول منه حتى تأتي هي للاعتذار مني.. فاني أتعذب يوماً بعد يوم عذاب مر.. فحتى هذه اللحظة لا زلت أعاني من تلك الجروح، فارجوا يا حبيبتي أن تشفي جروحي لكي أعيش بسلام على هذه الحياة.