أحبك يا الله ........

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • أحبك يا الله ........

      ان أعطاك الله الدين و الهدى , فاعلم ان الله يحبك
      و ان أعطاك الله المشقّات و المصاعب و المشاكل فاعلم ان الله يحبك و يريد سمع صوتك في الدعاء
      و ان أعطاك الله القليل فاعلم ان الله يحبك و انه يعطيك الأكثر في الآخره
      و ان أعطاك الله الرضا فاعلم ان الله يحبك وانه اعطاك اجمل نعمة
      و ان أعطاك الله الصبر فاعلم ان الله يحبك و انك من الفائزون
      و ان أعطاك الله الاخلاص فاعلم ان الله يحبك فكون مخلص له
      و ان أعطاك الله الهم فاعلم ان الله يحبك و ينتظر منك الحمد و الشكر
      و ان أعطاك الله الحزن فاعلم ان الله يحبك و انه يختبر ايمانك
      و ان أعطاك الله المال فاعلم ان الله يحبك و لا تبخل على الفقير
      و ان أعطاك الله الفقر فاعلم ان الله يحبك و اعطاك ما هو اغلى من المال
      و ان أعطاك الله لسان و قلب فاعلم ان الله يحبك استخدمهم في الخير و الاخلاص
      و ان أعطاك الله الصلاة و الصوم و القرآن و القيام فاعلم ان الله يحبك فلا تكن مهملاً و اعمل بهم
      و ان أعطاك الله الاسلام فاعلم ان الله يحبك

      ان الله يحبك , كيف لا تحبه؟؟؟
      ان الله أعطاك كثير فكيف لا تعطيه حبك؟؟؟


      كلمات بسيطة من قلبي
      قلب في يوم من الايام لم يشعر بحب اله .. الي الآن
      و لكن الله يحب عباده و لا ينساهم .. سبحان الله
      لا تكن أعمى و أوجد حبّ اله في قلبك
      و انشر هذه الرّسالة لعل يفيد الآخرين و نجد حب اله و حب الرسول و حب الاسلام و حب العبادة

      و اعلم ان الله يحبك و أحن عليك من اي انسان

      قل ان صلاتي و نسكي و محياي و مماتي لله رب العالمين
      منقول
    • السلام عليكم
      ان حب الله تعالى هو أعلى أنواع الحب وقمة الهرم الإيماني.

      كلمات التي ذكرتها اختي البلوشية هي بعض طرق الحب في الله ولذا من أحب الله بحق أطاع أمره واتبع شرعه

      يقول الله تعالى : (قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ * قُلْ أَطِيعُوا اللَّهَ وَالرَّسُولَ فَإِنْ تَوَلَّوْا فَإِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ الْكَافِرِينَ)

      ولذا فطريق حب الله تعالى يتمثل في ترك المعاصي وفي أداء الفرائض والإكثار من النوافل ، فهو طريق عمليّ إذن، وقد قيل : من أحب أن يعلم ما له عند الله عز وجل فلينظر ما لله عز وجل عنده ، فإن الله تبارك وتعالى ينزل العبد منه حيث أنزله العبد من نفسه ، ومن أوفى بهذا الحب نال محبة الله تعالى ويالها من كرامة إذا حصلت !!

      حب الله هي اكبر نعمة
      نعم إنها نعمة ، نعمة الله عز وجل على عبده بهدايته لحبه وتعريفه هذا المذاق الجميل الفريد ، الذي لا نظير له في مذاقات الحب كلها .

      تحياتي لكي ايتها البلوشية على طرح الموضوع
    • شكرا لك أختي على هذا الموضوع الطيب وأضيف عليه

      وعلامات حب الله للعبد كثيرة ذكر الله بعضها في القرآن الكريم وذكر الرسول صلى الله عليه وسلم البعض الآخر في سنته الشريفة ومن أبرز هذه العلامات ما يلي:
      1 - اتباع هدي النبي صلى الله عليه وسلم: حيث قال تعالى في كتابه الكريم "قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله ويغفر لكم ذنوبكم والله غفور رحيم" فحب الله لعبده مرتبط ارتباطًا وثيقًا باتباع هذا العبد لسنة نبيه صلى الله عليه وسلم بكل ما قال وما عمل.
      2 - محبة المؤمنين والتواضع لهم: حيث قال تعالى في كتابه الكريم "يا أيها الذين آمنوا من يرتد منكم عن دينه فسوف يأتي الله بقوم يحبهم ويحبونه أذلة على المؤمنين" في هذه الآية ذكر لصفات القوم الذين يحبهم الله، وكانت أولى هذه الصفات التواضع وعدم التكبر عليهم، وتقديم المسامحة والعفو على الانتقام، ويبتعد عن الخلاف الذي يوغر الصدور.
      3 - أعزة على الكافرين: فلا يذل لهم ولا يخضع، ولا يتبعهم ويأخذ منهم القوانين والأخلاق، ولا يواليهم ويعينهم على المسلمين، وأن يشعر أن ما لديه أرفع مما لديهم من الباطل.
      4 - يجاهدون في سبيل الله: وهي الصفة الثالثة التي ذكرت في الآيات، ومعنى الجهاد: جهاد الأعداء وجهاد النفس وإخضاعها لما يحب الله، جهاد الشيطان وما يلقي في النفس من الباطل، جهاد الهوى فهو في تزكية دائمة لنفسه، حتى يصل إلى الجنة.
      5 - ولا يخافون لومة لائم: وهي الصفة الرابعة في الآيات، فعندما يقوم بواجبه من الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر لا يهمه من يلومه، وكذلك إذا ما قام بالتزامه بأوامر دينه لا يهمه من يستهزئ به ويلومه، كما لا يكون هذا اللوم عائقًا يمنعه من القيام بواجبه.
      6 - القيام بالفرائض:وذلك لما جاء في صحيح البخاري "من عادى لي وليًا فقد آذنته بالحرب وما تقرب إلي عبدي بشيء أحب إلي مما افترضته عليه…".
      7 - القيام بالنوافل: وتكملة الحديث السابق "وما زال عبدي يتقرب إلى بالنوافل حتى أحبه" والنوافل كل عبادة ليست فرضًا، كقراءة القرآن والصدقات والأذكار وزيارة المقابر ومساعدة الضعفاء.
      8 - الحبّ في الله: حيث ذكر الرسول صلى الله عليه وسلم فيما يرويه عن ربه ما رواه أحمد وابن حبان والحاكم وقال: صحيح على شرطهما ولم يخرجاه: "حقت محبتي للمتحابين فيّ..." فكلما أحببت أخاك في الله أحبك الله.
      9 - التواصل في الله: وتكملة الحديث السابق "وحقت محبتي للمتواصلين فيّ..." أي أن تكون العلاقات والصلة مبنية على محبة الله لا لمصلحة من مصالح الدنيا.
      10- التناصح في الله: تكملة الحديث "وحقت محبتي للمتناصحين فيّ...".
      11- التزاور في الله: "وحقت محبتي للمتزاورين فيّ...".
      12- التباذل في الله: "وحقت محبتي للمتباذلين فيّ…" أي يبذل كل منهم ما لديه لأخيه لله وليس لأي غرض من أغراض الدنيا.
      هذه بعض صفات محبة الله للعباد نسأل الله تعالى أن نكون من عبيده الذين يحبهم".


    • مرحبا......
      مشكوووووووورة يا الغالية ... كلمات اكثر من رائعة ...

      إيمانك بالله يحملك على أن تعرفه فتحبه .. فتطيعه فتكون من الذاكرين الشاكرين ..

      اسال الله لي ولكم الاجر والثواب..
      اختكم
      الهدى