لو سمحت لي .. أنت أيها الرجل

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • لو سمحت لي .. أنت أيها الرجل

      أرسل أخته إليها .. لتخبرها بأنه معجب بها .. ويحلم بأن تصبح زوجة له .
      وفي مساء اليوم ذاته .. فوجئت بأتصال منه .. كرر لها فيه ما قالته أخته .. ثم صارحها برغبته في محادثتها في أمر الزاوج وجها لوجه ..فوافقت شريطة أن أخته موجودة .. وان يتم اللقاء في مكان عام.
      وبعد لقاءين او ثلاثة .. كتب لها رسالة بها بضع كلمات .. فهمت منها أنه غير مستعد للأقتران بفتاة ترد على هاتف شاب لا تعرفه وتخرج معه الى مكان عام!!!!!!!!

      علاقات طيبة .. فاشلة .. وأخرى عابثه لاهية .. تتكرر وليست هذه هي المشكلة التي يقف عندها البعض ..
      المشكلة هي ان هذا الموضوع قد يكون شبح في حياة الفتاة ...

      فكيف ينظر الرجل الى تجارب الفتاة السابقة ؟

      وهل من حق الشاب محاسبة الفتاة على فترة لم يعيشها معها؟

      وهل يجب على الفتاة ان تصارح شريك حياتها ؟

      وانا في انتظار رايكم في هذا الموضوع ..
      اختكم
      الهدى|e
    • اختى العزيزة شكرا للتطرق على هذا الموضوع المهم بالنسبة لكل المراهقين سواء كانوا من الذكور او الاناث ، فالموضوع الذي طرحتيه سمعت عنه كثير وخاصة من أصدقاء مقربين لي ونفس الكلمات التي قلتيها ولكن للاسف بعد ذلك يحدث الخيانة وووو......الخ ، فمن المفروض البنت أو الولد يعرفوا اولا ايش من وراء هذه العلاقة هل ستكون علاقة حب تنتهي بالزواج أم انها سوف تكون لفترة المراهقة أما أما ....الخ ، فالمفروض قبل الشروع في علاقة حب معرفة كل الجانبين معلومات تفصيلية عن الطرف الثاني واشياء أخرى لا يسعني التطرق إليها ، لكن في الاخير لازم اللي يريد أن يحب عليى أن يكون مستعد لمواجهة أي مشكلة تواجه و....الخ

      وشكرا لكاتبة الموضوع.
    • مرحبا...
      أشكرك اخي الجابري على المشاركة في الموضوع ..

      ولكن أخي اذا كان اساس العلاقة هو الزاوج في نهاية المطاف ... قبل هذه الخطوة يحدث التغير .. وتكون الفتاة هي الضحية في هذا الموضوع ... فاين هو الحل؟؟؟
      وانت لم تخبرنا عن رايك في هذه الضحية ولم تجاوب على الاسئلة المطروحة...

      اختكم
      الهدى
    • شكرا لك أختي الهدى على موضوعك
      أنك تكتبين الواقع ويا ليت لو أنك ترسمين خيالا لهذة القصص ولكن هذة هي حقيقة وحسافة على مثل هذة الحقائق
      التى تقع بين الطرفين . ونعود الى صلب موضوعك لكي أجبك على بعض أسئلتك

      تقولين كيف ينظر الرجل الى تجارب الفتاة السابقة ؟
      ولو انى لم أستوعب السؤال ولكن ولطالما أن هذة الفتاة صديقت أخته فهو ينظر الى تجاربها من خلال أخته هو لانه تعرف عليها من طرف أخته وبدأ بتكوين علاقة عن طريق أخته فهل خطر بباله أن يسأل أخته عن تلك الفتاة قبل أن يتعلق بها ولا اعتقد أن لو سأل أخته عن طبيعة تلك الفتاة راح تخفي عنه شيئا لانه أخيها واحب أليها من تلك الفتاة ربما تقولين أن اخته لا علم لها بأسرار تلك الفتاة أنا معك فالكل لا يعلم ما تخفيه القلوب وهذا شئ يحتاج له نظرة ثاقبة
      نأتي الى النقطة الثانية

      تقوليين هل من حق الشاب محاسبة الفتاة على فترة لم يعيشها معها؟

      أذا كان هذا الشاب فعلا ما يقوله من تهم حول تلك الفتاة بأنها تخرج مع شاب وترد على الهواتف فما الذي يبقية عائشا معها أو أنه يستمر على علاقته بها ها هي تخرج مع شاب يعني خانت حبه
      وفي هذة الحاله أني ارى تلك الرسالة التي يطلبها فيها بترك علاقته منها لهو عين الصواب بل هو القرار الصحيح والعقل المفكر ولا نعتقد أن شاب يتزوج من فتاة بهذة الطريقة إلا إلا إلا .......................
      وحتى لا أكون متحاملا أو ظالما لتلك الفتاة فأني كذلك أو جة سؤالا لذلك الشاب
      هل فعلا أنك متأكد أنها ترد على الهاتف بقصد الخيانة أم أنها تكلم أحد من أهلها ؟
      وهل فعلا ذلك الشاب الذي تمشي معه تلك الفتاة صديقا لها أو أنه احد من أهلها وانته ما تعرفه ؟
      فأن كان ذلك الهاتف أو الشاب الذي تمشي معة هو لمجرد شك منك فأنك ظلمت الفتاة ولا يجب أن تحكم على الامور بالشك والظن بل يجب أن تثبت لها علاقتك الطيبة منذو البداية
      ناتي الى النقطة الثالثة وهي
      هل يجب على الفتاة ان تصارح شريك حياتها ؟

      وانا اقول هل ستظل الحقيقة غائبة ومختفية طوال زواجهما بلا شك أن ستاتي يوم يعرف فيها الزوج ما فعلته زوجته قصر العمر أم طال نعم يجب أن تصارحة في البداية بل يجب عليها أن تباشر له بكل اسرارها لكي يكونا خالين من أي غبار قد يعكر حياتهما لاحقا أو في المستقبل والمثل يقول الصراحة راحة
      أختي الفاضلة صدقيني أن لم يكن التفاهم والتراضي والعلاقة القوية الراسخة من البداية فلا ستكون هناك عيشة زوجية سعيدة لا يكون سواء المشاكل والبغض والنهاية معروفة هو التفرق يعني الطلاق والعياذ بالله
      شريك الحياة الذي الذي يتم أختيارة من البنت أو العكس ليس هو شريك داخل على تجارة أو سلعة ما اراد ان يبعها باعها ولكن هي حياة وسعادة وعمرا يقضية الى ان ياتي يومه الموعود هذة هي الشراكة في الحياة
      عساء انني ساهمت في مداخلتي ولو بالقليل تمنياتي للجميع بالسعادة والهنا
      والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    • مرحبا..
      اشكرك اخي الحوت على هذه المشاركة ....
      ولكن قصدي من تلك الأسئلة ليس الحالة المذكورة وأنما لاي شاب يريد ان يتزوج فتاة قد لها ما حدث تلك الفتاة ..

      اختكم
      الهدى
    • [TABLE='width:60%;'][CELL='filter:;']
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ....... اولا اشكر اختي الهدى على طرحها لمثل هذه المواضيع الشيقة ويسرني ان اشارك في هذا الموضوع ....... وانا برأي ان الفتاة عندما اخبرتها زميلتها عن اخيها ان ترد عليها اذا كانت موافقة ام لا وتقول له اذا يريدها كزوجة ان يطلب يدها من اهلها فمن الخطأ ان تخرج هي دون علم اهلها معه حتى ولو مع اخته وهي بقصدها محرم او تهاتفه دون علم اهلها لانه بالتأكيد حتى ولو حصل بينهما ارتباط وزواج فمع الايام تأخذه شكوكه انها تحدثت معي وخرجت مع انسان غريب فمن الممكن ان تكررها مرة اخرى ........ هذا اختي وتقبلي مني تحيتي ...... ودمتم
      [/CELL][/TABLE]
    • تحياتي

      شكرا اختي الهدى على مواضيعك الطيبه والمفيده وهذه الوقفه مع موضوعك المهم فماراي الرجال في ذلك نتمنى مشاركتكم الردود الطيبه.

      ساشارك بالرد
      معظم الاشخاص لربما يحملون ماضي وتجارب مروا بها بحياتهم ايا كان الرجل والمراه فاذا يعاقب الرجل الفتاه التي يريد الاقتران بها على ماضيها فانه لن يعيش معها حياه مستقره وتكون الخلاقات والمشاكل مصيرهما فبراي ايها الرجل تريث قليلا قبل ان تحكم رايك فان هذه المراه ان قبلتك زوجا فان ماضيها انتهى وانت الحاضر والمستقبل فلا تحكم او ترجع للوراء والله غفور تواب فمابالك انت ايها العبد.

      وبراي لا يحق للشاب ان يحاسب الفتاه قبل ان يتعرف بها على ماضيها عليه ان يفكر في الفتره التي ارتبط فيها معها ومامدى شعورهما معا وهل بالفعل راي منها كل الخير والالتزام فاذا ببركه الله فلا تجعل الشكوك والهواجس والوهم يدخل بينهما فليبدا صفحه جديده من حيث بدا علاقتهما الوطيده وعلى الفتاه ان احست انه هناك شيء مهم وخطير في حياتها تود مصارحه شريك الحياه فلابد من ذلك لانه اهم شييء بين الطرفين الصراحه والثقه المتبادله قبل الزواج لكي لا يعصف ويكدر حياتهما المشاكل ان عرف الزوج بشيء بدون مصارحه الزوجه.

      مجرد راي والله الموفق
    • وعليكم السلام .. اختي الغالية وهج ..
      وشكرلكما وهج .. واحلى مسقط 2001 على هذا المرور الطيب ..

      واحب ان اطرح وجهت نظري في هذا الموضوع.
      إن ماضي الولد والبنت عندالله واحد .. وكل خطيئة من الولد نفسها من البنت فهما يشتركان في نفس الذنب ..وكما انه العقاب واحد .. فالعفو واحد .. وكل ماضي إذا اعقبته توبة نصوح لم يعد من الماضى السيئ .. بل ينقلب بالتوبة الى ماضٍ ايجابي بما فية من عبر..
      (وكل ابن آدم خطاء وخير الخطائين التوابين ) واعتقد انه من كان له ماضٍ من الشباب وتاب عنه.. او من البنات وتابت عنه لا ينبغي ان يخبر كل واحدهما الاخر بهذا الماضي اذا كان هنا توبة نصوح .. فمن استتر فهو بستر الله .. وليبدا كل منهما حياته الزوجية طاهرة نظيفة .. وكما ان الاسلام يمسح ما قبله فإن التوبة تمسح ما قبلها.. والتائب من الذنب كمن لا ذنب له ..والله يحب التوابين والمتطهرين.

      الهدى|e
    • بداية على البنت أن لا تلقي بنفسها في مثل تلك الأوحال ولتصن نفسها فإن امتناعها عن محادثة اي شاب أو الخروج معه أدعى للثقة بها ، وحب الارتباط بها ... لانه سيشعر حينها أنه أمام بنة دينها وعرضها وكرامتها وسمعتها فوق كل شيء ...

      أما بالنسبة لماضي كل من الزوجين فلا احبذ ان يذكره للآخر ابدا بل ينساه هو حتى من نفسه ، لأن ذكر الماضي قد يكدر صفو الحاضر ...

      ولكم جزيل الشكر
    • نعم اختي الهدى , انا اويد وجهة نظرك , وباختصار

      ينبغي على البنت عدم الخروج مع اي انسان الا بعد ارتباطهما الرباط الشرعي وذلك دراء للمفاسد والشكوك.

      وبالنسبة للماضي , انا اقول عفا الله عما سلف , لان ذكر الماضي قد يدمر المستقل
      مادام الزوحيين يعيشون بستر وسعادة فلما يذكر كل منهم ماضية الغرامي اذا وجد لان ذلك يثير الشك والبغضاء والغيرة المذمومة في النفوس.

      وسلامتكم

      اخوكم

      ابو ميم
    • مرحبا....

      اشكرك اخي على المشاركة في هذا الموضوع ... واتمنى لك التوفيق والى الامام دائما....
      ملآحظة ::D
      أخي لا تسبب لي أحباط أختي الهدى مو أخي الهدى :confused:
      تحياتي واحترامي لك ..$$e
      الهدى|e