من أعــلام الفكر العربــــي

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • من أعــلام الفكر العربــــي

      ابدا معكم سلسله لاعلام الفكر العربي بالتعريف بهم و منجزاتهم واهم كتبهم عسى ان تنال رضاكم وسابدا برفاعه رافع الطهطاوى حيث انه ولد في طهطا شمالى سوهاج بصعيد مصر ونشأفي اسرة فقيرة وتعلم مبادىء القراءة والكتابة وظهرت عليه علامات النبوغ منذ صغره حيث حفظ القران الكريم ودرس في الازهر مبادىء الدين الاسلامي واللغة العربية وعندما تخرج من الازهر عين اماما وسافر في بعثة دراسية لفرنسا سنة 1826 وتعلم ودرس اللغة الفرنسية حيث انها مكنته من الاطلاع على الكتب والدراسات الفرنسية كالتاريخ والجغرافية والقانون والهندسة وقام بترجمتها للعربية و بهذا يعتبر شيخ المترجمين المصريين في مطلع النهضة الحديثة وبعد ان عاد لمصر عين مدرسا للترجمه وكتب كتبا اهمها تخليص الابريز في تلخيص باريز وايضا قلائد المفاخر في غريب الاوائل والاواخر ومباج الالباب المصرية في مناهج الاداب العصرية وغيرها . توفي سنة 1873 عن عمر يناهز الثالثة والسبعين .
    • اشكر اخوانى غضب الامواج وسكوون على الرد . وعلمنا في الفكر العربي الثانى هو محمود سامي البارودي فقد ولد سنة 1839 بحي باب الخلق بالقاهرة لأبوين شركسيين وكان أبوه حسن حسنى البارودي مدير دنقلة وبربر في عهد محمد علي مات وابنه محمود في السابعة من عمره بعد حصوله على الشهادة الابتدائية وعمره 12 سنة التحق بالمدرسة الحربية وتخرج ضابطا سنة 1855 وعمره 16سنة فلحق بالجيش المصري في عهد محمد علي واشترك في حرب الروس وفي ثورة أقريطش وشارك الجيش المصري في زحفه نحو القسطنطينية لفتحها . منذ حداثته ولع بقراءة كتب الاقدمين ونثرها وظهرت موهبته الشعرية في سن مبكرة وامتاز شعره بجزالة الاسلوب ورصانة المعاني وفي سنة 1857 ذهب الى الآستانة وعمل بنظارة الخارجية التركية سبع سنوات . من منجزاته التى تذكر انه وقف ضد الاحتلال الانجليزي لمصر وقام بدور بارز في ثوة احمد عرابي فلما أحفقت الثورة بفعل الخيانة نفي الى جزيرة سرنديب فقضى فيها سبع عشرة سنه يعانى الوحدة والمرض والحنين الى الوطن وسجل تلك المعاناة في اشعاره . يعتبر محمود سامي البارودي رائدا للشعر العربي الحديث ولقب بفارس السيف والقلم .
      بعد سنوات من الكفاح من أجل استقلال مصر مات سنة 1904 عن عمر 65 سنة .