قصة حزينة جدا جدا

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • قصة حزينة جدا جدا

      قصة حزينة جدا جدا

      قصة حزينة جدا جدا

      كان احد الشباب يدرس الثانوية في قرية تبعد عن احدى المدن حوالي 150كيلومتر تخرج الشاب من الثانوية وذهب الى تلك المدينة لكي يبحث عن عمل وقدر الله له ان يعمل في احدى فروع شركة الاتصالات كان ذلك الولد وسيم ومهذب وخلوق الى اخر الحدود وابعدها وفي احد الايام اتت شابة فتاة الى شركة الاتصالات او الى هذا الفرع الذي يعمل فية ذلك الشاب وتكلمت معاه وانبهرت من اناقتة واخلاقة ووسامتة واعجبت فية بمعنى اخر حبتة واتت في اليوم الثاني وقصدت ذلك الولد ولكن الشاب لم يصغي اليها اولم يفهم ماشعورها تجاهه رجعت الفتاة الى البيت .
      حاولت ان تجد طريقة توصل حبها الى ذلك الشاب الذي شغل بالها وعقلها وقبل ذلك تفكيرها المهم بطريقتها حاولت وحصلت على رقم جوال الشاب .
      واتصلت علية واتلكمت معاه بداية وشرحتله انها اعجبت فية وانا بدت تحبة وما ال ىذلك من هالكلام المهم ........الشاب قال وشهو الحب لانه مامر علية الحب او مامر بتجربة الحب الفتاة اصرت انها تعلمة وتشرحلة الحب وصارت تتصل علية كل يوم وتشرحلة معنى الحب وكل شئ عن الحب واهو انسجم معاها وصار يلقى لها اهتماما مو زي اول المهم يوم بعد يوم زادت العلاقة ومن علاقة بينها وبينة الى حب واي حب صار ذلك الشاب يحبها اكثر من حبها له.
      مر ت الايام والحب كل مافية يكبر ويكبر وفي يوم من الايام ............قال الشاب للفتاة انا ودي اتعرف عليك واقابلك .
      قالتلة ماعندي مانع حددوا المكان في احد الاسواق في تلك المدينة الشاب ذهب الى المكان من بدري عشان يلحقها بدري المهم كل دقيقة وهو متصل عليها يطمن عليها واهي مع الطريق لذلك السوق وكل شوي يتصل يطمن عليها وفجاة يصير حادث في الشارع الي مواجه لذلك السوق والولد على اعصابة وبسرعة والا الاسعاف جاي راح بسرعة لمكان الحادث واذا فية اربع بنات وابوهم شايب والجوال مرمي في النص بين البنات الاربع مسك تلفونة دق على حبيبتة ..................................................................................................
      للاسف الجوال في النص بين الاربع بنات ولا احد يرد يبغى يعرف وين حبيبتة اي وحدة حبيتة وقلبة يتقطع الي حبها واخلصلها ومات فيها ماعرف شكلها نقلت الاربع بنات الى المستشفى والشاب معهن يطمن عليهن بعد عمليات وطوارئ جاء الدكتور الى الشاب وقال له البقية في حياتك .
      تصوروا اش كان شعوره
      تصوروا اش كان موقفة
      تصوروا اش كان قرارة
      كان قرارة انة يترك تلك المنطقة ويذهب الى ابعد منطقة يستطيع ان يبعد عن حبيبتة لكن لم يستطيع ان يترك كل ما يتعلق بها .
      ما ذافعل ؟
      صار كل سنة في نفس اليوم الي صار فية الحادث لحبيبتة يروح للمدينة نفسها وللشارع نفسة ويجلس فية ساعة ويرجع لمدينتة في نفس اليوم وهو على هالحال الى يومنا هذا .
      ارجو من القرا ء الاعزاء الادلاء باراءهم حول هذه القصة مشكورين


      $$e
    • الف شكر
      علمتني علمتني وشلون احب علمني كيف انســــــــــى يابحر ضايع فيـــــــه الشط والمرســـــــــــــى علمتني وشلون احن علمني كيف اقســـــــــى