إليك دعاء السفر والرجوع

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • إليك دعاء السفر والرجوع

      من هدي المصطفى صلى الله عليه وسلم ان يقول بعض الأذكار عند ركوبه وسفره:

      عند البدايه يقول "بسم الله"

      وعندما يركب يقول "الحمد لله سبحان الذى سخر لنا هذا و ما كنا له مقرنين و إنا إلى ربنا لمنقلبون"



      وإذا إستوى على الدابه خارجا إلى السفر كبر ثلاثا ثم قال "سبحان الذى سخر لنا هذا و ما كنا له مقرنين و إنا إلى ربنا لمنقلبون اللهم إننا نسألك فى سفرنا هذا البر و التقوى ، و من العمل ما ترضى ، اللهم هون علينا سفرنا هذا ، و أطو عنا بعده ، اللهم أنت الصاحب فى السفر و الخليفه فى الأهل ، اللهم إنى أعوذ بك من وعثاء السفر و كآبه المنظر و سوء المنقلب فى المال و الأهل"

      وإذا رجع قال ما سبق و زاد فيه "آيبون تائبون عابدون لربنا حامدون"

      ويقول من أراد السفر لمن يخلف "أستودعكم الله الذى لا تضيع ودائعه"

      ويدعو المقيم للمسافر فيقول "اللهم إطو له فى البعد و هون عليه فىالسفر"

      ومن السنه إذا خرج جماعه فى سفر فليؤمروا أحدهم

      ( منقول )

      فعلينا أن نحفظ هذه الأدعية ونهتم بها حال سفرنا ورجوعنا لأن لها فضل عظيم وفائدة كبرى ، وتكون سببا لحفظ المسافر بإذن الله تعالى
    • مشكوور اخوي الربيع للموضوع وللاضافه
      دعاء السفر وآداب الرجوع إلى الأهل
      إذا أراد زائر المدينة الرجوع إلى أهله اتجه إلى المسجد وصلى ركعتين كما سبق، وسلم على النبي صلى الله عليه وسلم وصاحبيه ودعا بالعودة والمغفرة والرحمة، وطلب العفو والعافية، ثم يخرج بوجهه فإذا بدأ السفر دعا بدعاء السفر.. ما يتفق منه مع العودة مثل أن يقول : اللهم انا نسألك في سفرنا هذا البر والتقوى، ومن العمل ما تحب وترضى.

      فقد كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا استوى على بعيره خارجا إلى سفر كبر ثلاثا ثم قال : سبحان الذي سخر لنا هذا وما كنا له مقرنين، وإنا إلى ربنا لمنقلبون، اللهم إنا نسألك في سفرنا هذا البر والتقوى ومن العمل ما ترضى، اللهم هون علينا سفرنا هذا واطو عنا بعده. اللهم أنت الصاحب في السفر، والخليفة في الأهل، اللهم إني أعوذ بك من وعثاء السفر وكآبة المنقلب وسوء المنظر في الأهل والمال، وإذا رجع قالهن وزاد فيهن آيبون تائبون عابدون لربنا حامدون أخرجه أحمد ومسلم والثلاثة ويستحب أثناء السفر إذا علا شيئا كبر، وإذا هبط سبح .

      وإذا أمسى بأرض قال : يا أرض ربي وربك الله، أعوذ بالله من شرك وشر ما فيك، وشر ما خلق فيك، وشر ما يدب عليك، أعوذ بالله من شر كل أسد، وأسود، وحية وعقرب، ومن شر ساكن البلد، ومن شر والد وما ولد .

      وإذا نزل منزلا قال : أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق فإنه لا يضره شيء وإذا رأى بلدا يقصده قال : اللهم رب السموات السبع وما أظللن، ورب الأرضين السبع وما أقللن، ورب الشياطين وما أضللن، ورب الرياح وما ذرين : أسألك خير هذه القرية وخير أهلها وخير ما فيها، ونعوذ بك من شرها وشر أهلها وشر ما فيها

      وعند الرجوع من السفر يفعل ما فعل في الذهاب من التكبير كلما صعد، والتسبيح كلما هبط، ويقول عند التكبير : لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير آيبون تائبون عابدون. ساجدون لربنا حامدون. صدق الله وعده، ونصر عبده، وهزم الأعداء وحده بذلك كله جاءت أحاديث صحيحة، ويستحب أن يستصحب هدية إلى أهله عند العودة يدخل بها السرور عليهم .

      ويرسل إلى أهله من يعلمهم بقدومه، أو يرسل إليهم برقية، أو خطابا، أو يكلمهم بالهاتف، وإذا دخل البلد بدأ بالمسجد يصلي ركعتين فيه في غير وقت كراهة، ثم ينصرف إلى منزله، ثم يستقبل المهنئين بقدومه .

      #e#e#e
    • بارك الله فيك أخي الربيع على ما انتقيت من أدعية السفر ، وآجرك الله على صنيعك الطيب .

      وأحب أن أضيف معلومة واحدة فقط وهي :

      أن يقال في آخر دعاء السفر سواء عند الذهاب أو الرجوع من السفر ( ان الذي فرض عليك القرآن لرادك الى معاد ) . يقولها سبع مرات متواليات .
    • شكرا لكم جميعا

      يعطيكم الف عافية

      تحيااااتي
      أكتب ما اشعر به وأقول ما أنا مؤمن به انقل هموم المجتمع لتصل الي المسئولين وفي النهاية كلنا نخدم الوطن والمواطن