محاولات لإنهاء الاختلاط في المدارس بسبب تأثيراته السلبية

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • محاولات لإنهاء الاختلاط في المدارس بسبب تأثيراته السلبية

      إن هذا الموضوع ليس بالجديد فقد طرح في أكثر من منبر ونوقش في أكثر من حادثه، ولكن لأهمية الموضع ولما يحمله هذا الموضع من سلبيات كثيره وعادات دخيله وبما اننا نحن أفراد هذا المجتمع والذين يطبق عليهم هم أولادنا لذا وجب علينا إبدى الرأي، والتنبييه بمخاطره.
      قد يقول البعض ان هذا الموضوع يجب أن يطرح في الساحات التعليمية التربوية ولكن في نظري أن هذا الموضوع يشغل بال الكثيرين من أولياء الأمور، لذا أطرحه في هذه الساحه ساحة هموم المجتمع .

      معنى التعليم الأساسي
      يطلق مصطلح (التعليم الأساسي) على نظم تعليمية بديلة غير تقليدية للمرحلة الإبتدائية أو الإبتدائية والإعدادية، وفق أسلوب مصمم خصيصاً ليلائم ظروف المنطقة التي يطبق بها وحسب ظروف كل إقليم أو كل دولة تتبنى هذا النمط من أنماط التعليم.

      ليلائم ظروف المنطقة التي يطبق بها: السؤال يطرح نفسه - هل يلائم برنامج التعليم الأساسي ظروف المنطقة ؟‍‍!؟!؟!

      التجربة خير برهان
      هذا مقال نشر في أحد الصحف يبين مدى فشل عملية الإختلاط في دول غير إسلاميه كالمانيا

      أصبح الاختلاط بين الأولاد والبنات في المدارس الألمانية يمثل هاجسا كبيرا بالنسبة للتربويين ورجال التعليم في عدد من المقاطعات الألمانية،
      حيث تقول دراسات تربوية أن الاختلاط يعيق تفوق البنات خصوصا في المواد العلمية، والسبب هو الاضطرابات الكثيرة التي تصيب البنات نتيجة وجود الأولاد معهن.
      وأصبحت هنالك نداءات متكررة من التربويين تنادي بضرورة فصل البنات عن الأولاد في مراحل التعليم المختلفة دفعت بمسؤولي التربية والتعليم بالعمل على فصل الأولاد
      عن البنات في عدد من المدارس، وفي حصص بعينها.
      وبدأت التجربة في مدرسة بمنطقة «ينافي» بشمال وستاليا حيث يتابع الأولاد والبنات على انفراد حصص الكمبيوتر والعلوم الطبيعية أو ورش العمل اليدوي.
      وهذه المدرسة هي واحدة من عدة مدارس بدأت في فصل البنات عن الأولاد في الفصول المتقدمة، وفي حصص بعينها كحصص العلوم والمواد العلمية.
      واتجاه فصل الأولاد عن البنات خط يدعمه ويتبناه عدد من خبراء التعليم ومسؤوليه في ألمانيا والذين يرون أن التركيز
      على التعليم المختلط كان أحد أخطاء الماضي وخصوصاً في العقود الأخيرة، فالبنات يختلفن عن الأولاد في الفصل المختلط وليس لهن المهارات
      نفسها خصوصاً في الحساب أو الفيزياء، ويحاولن الإجابة على أسئلة الاختبارات وتلك التي توجه في الفصل بسرعة وذلك من أجل مواجهة عدوانية
      التفوق المزعوم للولد! ولذلك في الأعوام الأخيرة، لم يتجاوز عدد البنات في فصول الكيمياء 40% وكذلك لم يزد على 20% في فصول الفيزياء،
      بينما يشكلن 70% في فصول اللغات والفنون التشكيلية. وقد أبرزت العديد من الأبحاث الأساليب السرية التي تتبع داخل الفصول المختلطة
      لتكريس التفرقة، ومنها توجيه المدرسين الأسئلة بصورة أكبر للأولاد عن البنات، كذلك قطع حديث البنات في الغالب،
      وفي المواد التكنولوجية يتم اعتبار الأولاد عباقرة بينما البنت أقل موهبة. وبالنسبة للأولاد الذين يحصلون على درجات عالية يعتبرونهم أذكياء ومتيقظين بينما البنات فيوصفن باتباع أساليب الحفظ.
      ويعترض الكثير من التربويين على الافتراضات السابقة، فقد أظهرت تجارب عديدة أجريت في برلين، ساكس، وهامبورج أن الفتيات
      لديهن القدرة على إتقان المواد التي يقال عنها إنها من اختصاص الأولاد، ويحققن نجاحاً وتفوقاً بمجرد التخلص من النظرة التي تقلل من قيمتهن.
      وقد أظهرت دراسة بمعهد «كيل» عن تعليم المواد العلمية أنه عندما حدث انفصال في حصص الكيمياء والفيزياء، كانت البنات أكثر انتباهاً وأصبحت درجاتهن أفضل كثيراً.
    • هلا تحياتي

      موضوع يستاهل المناقشه ومهم

      اني اشارك معك اخي بعدم اختلاط الجنسين البنات والاولاد بالمدارس مايسمى بالنظام الاساسي يفضل الفصل بينهم وذلك مثل ماذكرت الفا التقاليد وايضا مجنمعنا الاسلامي ومايدعو به.

      المهم هذا رأي .

      مع خالص تحياتي

      $$c
    • الصفوه اوجز ردي بقول يا أمة ضحكت من جهلها الامم

      للاسف الشديد انسقنا وراء الافكار الغربيه وحاولنا انجاحها في مجتمعاتنا لكن النتيجه كانت وستكون عكسيه
    • اذن شو الهدف من الاختلاط؟ ليش مصره وزارة التربيه عليه؟ ليش ما تطلع دراسات ميدانيه على هذا الموضوع في مدارس عمان؟ واللي ما يريد لعياله الاختلاط وين يدرسهم؟ هل توجد سابقه في احدى دول الخليج لانها الاقرب اجنماعيا؟ وهل ما يصير تعايم اساسي الا بالاختلاط؟
    • أحلى مسقط 2001، مرسال الحب وقوس قزح شكراً على المداخله، وأريد أن أوضح أننا لا نعارض برنامج التعليم الأساسي ولكن ما نستنكره هو عملية الإختلاط بين الذكور والإناث.
      وذلك لعدة أسباب:
      - أن ديننا الحنيف ينهى ويحرم الإختلاط.
      - إن المجتمع العماني هو مجتمعٌ محافظٌ في الباطن والظاهر.
      - لا تيلائم مع البيئة العمانية.

      ودعاة الاختلاط في وزارة التربية والتعليم يبتعدون عن الاعتبار(العبره) بما وصلت إليه الشعوب التي تبيح الاختلاط والتحرر في العلاقات الاجتماعية بين الرجل والمرأة.

      ثم إن الاختلاط من أعظم آثاره تلاشى الحياء الذى يعتبر سياجا لصيانة وعصمة المرأة بوجه خاص , ويؤدى إلى انحرافات سلوكية تبيح تقليد الغير تحت شعار الحضرية والتحرر , ولقد ثبت من خلال فحص كثير من الجرائم الأخلاقية أن الاختلاط المباح هو المسؤول الأول عنها، ومن ذلك ما أورده تقرير لجنة الكونجرس الأمريكية عن تحقيق جرائم الأحداث أن من أهم أسبابها الاختلاط بين الجنسين بصورة كبيرة.
    • هذا الموضوع أكثر من رائع:)
      وقد طرح كثيرا ونوقش في كل مكان على أرض بلادنا الطيبة عمان:rolleyes:
      وأنا من خلال قرائاتي وإطلاعي على رأي الناس .. وخاصة أولياء الأمور ..فإنهم رافضين تما ما لهذا النظام( التعليم الأساسي) والغريب أن حتى كبار السن الغير مثقفين لديهم خلفيات واسعة نسبيا على الأمور السلبية التي يسببها هذا النظام..:eek:
      والأغرب أن كل المجتمع العماني يقول هذا الكلام .:.إذا من الذي فكر في هذا النظام ولماذا طلب تطبيقه:confused:
      والسؤال الذي يطرح نفسه ؟
      ما هو المفروض :هل ان يكون المجتمع راض عن النظام ..أم العكس - النظام راض عن المجتمع ؟!:confused:


      مع تحياتي
      كونان:cool:
    • شكرا للصفوه على هذا الموضوع حيث انه يمس اكبر شريحه من الطلبه والطالبات واذا كان الاختلاط موجود في المدارس الابتدائيه (التعليم الاساسي) وبعض مدارس الخاصه الابتدائيه فهو محصور على فئه معينه وسن معين ولاباس في ذلك.
      اما اذا تعدى هذا السن اعتقد انه غير مجدي نظرا للاثار السلبيه التي سوف تنتج عنه وندعو المسولين الى تفهم هذا الموضوع وشكرا.
    • شكرا لجميع من شارك برأيه في الموضوع، واود ان اقول
      أن الطالب في مرحلة الدراسية الاولى يكون في مرحلة الدخول لسن المراهقة.
      والمراهقة تشير إلى تلك الفترة التي تبدأ من البلوغ الجنسي حتى الوصول إلى النضج
      أي ان هذه المرحله أخطر بكثير من مرحلة الدراسة الجامعية التي يكون فيها الطالب أكثر وعيا وادراكاً ويكون مسؤولاً عن تصرفاته بعكس مرحلة الدراسه الابتدائية أوالاعداديه أوالثانويه التي يكون ولي الامر هو مسؤول مسؤولية تامه عن تصرفات أبناءه.

      مجرد راي
      $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f $$f
      المراهقة ...قنبلة موقوتة
    • لقد أشبع هذا الموضوع نقاشاً وتمحيصاً ، وبرغم الآثار السلبية التي أفرزها هذا النظام إلا أن وزارة التربية والتعليم لا زالت تصم آذانها ، وكأن بها صمم .

      لا أحد يعترض على التعليم الأساسي كمتهج ، ولكن الإختلاط هو بمثابة دس السم في العسل .... بالإضافة إلى أن المعلمات القائمات على تدريس المواد العلمية غير ملمات بأساليب التدريس ، نظراً لعدم تأهيلهن مسبقاً ، ناهيكم عن عدم توافر الوسائل والإمكانات اللازمة .

      دعوة لمزيد من المطالبة بإلغاء نظام الإختلاط .... ولا أدري ماذا يضير الوزارة لو أنها درست هذه الرغبة الجماهيرية العارمة ؟؟؟؟ لا أدري فهل تدرون أنتم ؟؟؟
    • اخواني
      لملذا الاعتراض علي التعليم الاساسي ينصب علي الاعتراض علي الاختلاط

      انا اري ان الاهم هو الوزن الذي يحمله الاطفال على ظهورهم في تنقلاتهم بين الفصول الدراسيه

      العالم يتجه الى التخفيف من هذه الاثقال بحيث ينصف الكتاب الي جزاين ويلتزم المعلمون بعدد معين من الاوراق للدفتر بالاضافه الي توفير خزانات خاصه لكل طفل في المدرسه حتي تخفف الاوزان التي يحملها الطالب اثناء الدوام المدرسي الذي ينقله من غرفه لاخري سبع مرات علي الاقل خلال اليوم المدرسي
      لكن للاسف اولياء الامور يركزون علي الاختلاط متناسين اثار التعليم الاساسي علي عظام وفقرات ظهر اطفالهم