العباءة الفرنسية

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • العباءة الفرنسية

      من أطلق عليها هذا الاسم هو بعض النساء - هداهن الله - والسبب في هذه التسمية لكي يوضحن أن هدفهن فقط متابعة خطوط الموضة العالمية ....... ولكي يهون الأمر على الآخرين .

      والحمد لله أصبحت هذه العباءة تعرف بـ المخصرة ، و وضحت حقيقة هذه العباءة التي يروج لها أعداء الإسلام ... وهي إظهار تفاصيل جسد المرأة وليس البحث عن الستر والعفة .

      ما دعاني اليوم لإعادة طرح هذا الموضوع ، هو ما رأيته شخصياً في أحد المحاضرات النسائية .... حيث حدث أمامي موقف محرج و مخجل تمنيت أنني لم أمر بمثله !

      في أحد الأيام الماضية ذهبت لحضور محاضرة ، وبعد أن أخذت مكاني بين الحاضرات ، دخلت إلى القاعة امرأة فاضلة تلبس العباءة على الرأس بكل عزة و ستر ، وتلبس الجوارب و تغطي يديها بطرفي عباءتها .

      بعد دخولها للقاعة و عند الباب الرئيسي للقاعة كشفت عن وجهها و لفتت إليها الأنظار القريبة منها .......

      تقدمت قليلاً و قبل أن تأخذ مكانها بالجلوس وضعت غطاء الرأس كله ، فألتفت النسوة نحوها بعد أن لفتت الأنظار بشكلها ... وما أن تحدثت لتسأل عن وقت المحاضرة حتى ألتفت بقية الأعناق و الرؤوس إليها بكل دهشة و ذهول !

      بعض النساء أطرقن برؤوسهن إلى الأرض خجلاً و تمنين أن تنشق الأرض لتبتلعهن أو على الأقل ليدفن رؤوسهن فيها أملاً في الخروج من هذا الموقف المحرج !

      و بعض الفتيات نظرن إليها بألم و حسرة ، و لسان حالهن يقول : أين نحن منها ؟!

      لقد أحرجتنا و أخجلتنا في دارنا و جعلتنا نحتقر أنفسنا و نبكي على حالنا !

      تلك المرأة لم تكن إلا امرأة مسلمة لكن .................. من الجنسية الأمريكية !

      نعم أيها الكرام ... امراة أمريكية حديثة عهد بالإسلام .... لكنها عرفت معنى الإسلام الحقيقي .

      شتان بينها و بين نسائنا ممن يلبسن تلك العباءة المخصرة ....

      هي تلبسها طاعة لربها بعد أن آمنت بالله و دخلت في دين الإسلام ..... و نسائنا يلبسنها من باب العادات والتقاليد و ليس من اجل عبادة الله .

      عندما رأيتها ذهب بي التفكير بعيداً و تذكرت كلمات الدكتورة ( زيجرد هونكه ) تلك المرأة النصرانية التي سميت بـ ( مؤمنة آل فرعون ) لأنها كرست وقتها وجهدها للدفاع عن الدين الإسلامي وتفنيد الادعاءات الباطلة و المعادية للإسلام ... لأنها عرفت معنى و حقيقة هذا الدين العظيم ... والذي يجهله الكثير من أبناء المسلمين .

      تذكرت كلماتها عندما طُلب منها في أحد المؤتمرات الإسلامية أن تقدم نصيحة للمرأة العربية المسلمة فقالت " ينبغي على المرأة العربية المسلمة أن تستمسك بهدى الإسلام الأصيل ، وأن تسلك سبيل السابقات من السلف الصالح ، الاتي عشنه منطلقات من قانون الفطرة التي فطرن عليها ، و أن تلتمس العربية لديهن المعايير والقيم التي عشن وفقا لها و أن تكيف المعايير والقيم مع متطلبات العصر الضرورية "

      ليت كل نسائنا يحملن هم هذا الدين و يدافعن عنه بكل الطرق كما فعلت زيجرد التي نطقت بالحق !

      ليت كل نسائنا يعرفن الحكمة من الحجاب و لبس العباءة ..... ويا ليتهن يدركن الهدف من الستر والاحتشام كما فعلت تلك المرأة الأمريكية !!

      الغرب يطلب من نسائه أن يلبسن الملابس الساترة لأن التعري أصبح سبباً في الأمراض السرطانية الخطيرة ، وقد أدركوا الآن الحكمة العظيمة من الحجاب عند المسلمين ، و فوائده في حفظ المجتمعات بل وحفظ الصحة أيضاً و نحن نعرض عن كل هذا .

      نعود لتلك المرأة الفاضلة .... سأخبركم بالأمر المؤلم حقاً بعد أن تجاذبت أطراف الحديث معها .... فقد سألتني باستنكار ....... لماذا تلبس نسائكم هذه العباءة المخجلة !!

      لن أخبركم عن حالي !!........ فقد لزمت الصمت !!! ..... لأنه ببساطة لم يكن لدي رداً وافياً و كافياً لها !!

      هذا السؤال أوجهه لكل امرأة تلبس هذه العباءة و عليها أن تسأل نفسها :

      لماذا ألبس هذه العباءة ؟ ما الهدف ؟ و ما الفائدة ؟

      - * - * - * - *

      أخواتي ....... عشت أحداث هذا الموقف الرهيب والمخجل ...... و شعرت بالألم و الحزن على حال أخواتي المخدوعات بهذه العباءات .... و لا املك لهن الآن إلا أن أضع شعراً معبراً و مؤثراً أمام أنظارهن ...عن حال فتاة تابت إلى الله ... بالإضافة إلى أنشودة مؤثرة ... وشريط لمحاضرة رائعة ... و ارجوا رجاء حار من جميع الأخوات أن يستمعن له بكل انتباه .

      سأل الله لي ولها ولجميع المسلمين والمسلمات الثبات والصلاح... و أن يردنا لدينه رداً جميلا .

      الـــقـــصـــيـــــدة ...

      كــانــت بعـــزة إثمهــا تتكبّـــر ........ وببعدهـــا عــن ربّهــا تستهتــر
      ثـوب الفضيلة لا يـواري جسمهـا ......... بعبــاءة الخصــر المريبــة تظهـــر
      مكياجهـــا يزري بنــور حيـاءهــا ........ وعطورها مـن جسمهــا تتبخّــر
      وتهيـج قطعـان الذئـــاب لطيفهــا ........ فــي السـوق لمّا أقـبـلـت تتبختــر
      لعبت بها الأوهــام حتى أصبحـت ........ تهفــــو لهـــا ولأمرهـــا تتصـــدّر
      يا ويلها ظلمــت جمــال أنوثــة ........ ريانـــة والـــورد فيهـــــا يزهــــر
      ضربت مواعيــد الغـــرام بجـــرأة ........ والله يسمع مــا تقـــول ويبصــــر
      لكــــن قلبـــاً غافلاً أنّــــى لــه ........ في سوء عاقبة الهـوى يتفكّــــر
      هجـرت كتـاب الله طــول سنينهــا ........ لا الخـوف يغشــاهــا ولا تتذكّــــر
      فــــإذا بأقـــدار الإلــــه تحوطهـــا ........ وإذا بألطــاف المهيمــن تسفـــر
      ورأت كتـــاب الله يومـــاً صدفـــة ........ فيليـــن قلــب جــامــد متحجـــّر
      فتناولته عسـى زمـــان أســـود ........ مـــن عمرهـــا بكتــابــه يتنــــوّر
      يا حسن ما قرأتـــه مـــن آياتـــه ........ أو هكـــذا ربـــي لذنبـــي يغفــر
      أو هكـــذا لطـــف الإلــه وبـــرّه ........ ربٌّ غفـــــور جـــوده لا يقصــــر
      يعطي بلا عـدد ويمهـــل عبـــده ........ وهـــو العلــيّ القــادر المتكبّــــر
      فإذا بهــا تشكــــو بغيـــر تكلّـــم ........ ودموعهـا مـــن عينهـــا تتحـــدّر
      عادت فتـــاة الأمـــس لله الــذي ........ يعفــــو ويغفـــر للعبــاد ويستـــر
      صلّــت صـــلاة مــودّع وتأملــت ........ فـــي شأنهــــا ولآيهـــا تتدبّـــر
      يا ربِّ تبت إليــك فاقبــل توبتــي ........ أنت العليــم بنـــا وأنـــت تدبّـــر
      صرّف على دين الرسول وشرعه ........ قلبي الـذي يهفـو إليـك ويجـــأر (*)

      من هنا ..... يمكن سماع الأنشودة كاملة .

      هنا المحاضرة كاملة للشيخ عبدالعزيز السويدان بعنوان ( عــــودة فــــتـــــاة ) ....

      أخواتي و أخواني الكرام ...
      كان هذا الشريط سبباً في هداية الكثير من الفتيات ، فارجوا أن تساهموا في نشره ، لن يكلفكم مبالغ طائلة أو جهد كبير ، فقط توجه لمحل التسجيلات و أطلب هذا الشريط ، خذه معك في كل مكان ( وخاصة الأسواق ) فإن رأيتم امرأة تلبس هذه العباءة أعطوها هذا الشريط ، فلعل الله أن يجعلك سبباً في هدايتها .

      --------------------------------------------------------------------------------

      صـوره ....... لـعـباءة الـنـسـاء الـمـخـصـرة !

      الأخوة والأخوات الكرام ..
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ....
      لاشك أنكم تعلمون عن ما ظهر مؤخراً من تصاميم مختلفة للعباءة … والتي أصبحت للاستعراض أكثر منها للستر والعفاف

      روج أعداء الإسلام تصاميم غربية و عجيبة للعباءة بزعم التطور والحضارة و مسايرة آخر صيحات الموضة .. أصبحنا نرى الملونه و الشفافة و المطرزة و المصيبة الكبرى ( المخصرة ) … وصارت الأسواق والأماكن العامة أشبه بعرض الأزياء .. ولا حول ولا قوة إلا بالله …

      هي حقاً هجمة شرسة على عفاف و كرامة المرأة … و جعلها كالدمية لعرض الأزياء … ورويداً … يصل بنا الحال لخلع الحجاب !

      و هنا نتوقف … و نتساءل ما الذي فعلناه للتصدي لهذه الهجمة ؟
      بالنسبة للرجال …. لما لا يمنعون نساءهم عن هذا التبرج الفاضح ؟
      أما النساء … لما لا يعرفن قيمة هذا الحجاب و يلتزمن به ؟
      كـــــــــــــــــــــــــــــــن مــ الله ــع ولا تبــــــــالي
      :):)
    • السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته....

      الحاصل ان بعض الفتيات الآن هداهن الله يلبسن هذه العباءة المخصرة اتابعا للغير....وحصل ان واجهت احداهن بالامر فقالت كل النساء..وبالاصح اغلبهن يرتدين هذا النوع من العباءات فهل تريدون مني ان اختلف عنهم....ونقول لم لا؟؟؟ لم لا تختلفين عنهن لتكوني كالشامة بينهن....باحتشامك باعتزازك بحجاب العزة والرفعة...لم لا؟؟؟

      ومن ثم فانه اذا فعل انسان جاهل امرا فهل نتبعه هكذا دون تمحيص للحقيقة ؟ دون معرفة الحق من الباطل والحلال من الحرام فقط بمجرد ان الامر قد استهوى انفسنا؟؟

      ليت كل الفتيات يدركن حقيقة مكائد الغرب لهن...ويدركن اهمية الاحتشام التام في زمن المفاتن والاغراءات...

      آمين

      جزاك الله خيرا اختي على موضوعك ...جعله الله نبراسا يضئ طريق كل جاهلة...

      احترامي
    • شكرا لكِ أختي ورد المنى على طرحك ِ الجيد ، والشكر موصول للأخوة الذين عقبوا

      أقول : أين النساء عن حديث الرسول صلى الله عليه وسلم عن النساء الكاسيات العاريات الاتي لا يدخلن الجنة ؟؟؟؟

      واين الرجال عن حديث الرسول صلى الله عليه وسلم في لعن الديوث وأن الله حرم عليه الجنة ، والديوث هو الذي يرضى السوء في أهله ؟؟

      أين عزة الإسلام ؟؟؟

      أين النخوة والغيرة ؟؟

      أين الكرامة والحياء ؟؟؟
    • Re: العباءة الفرنسية

      الرسالة الأصلية كتبت بواسطة:ورد المنى
      الـــقـــصـــيـــــدة ...

      كــانــت بعـــزة إثمهــا تتكبّـــر ........ وببعدهـــا عــن ربّهــا تستهتــر
      ثـوب الفضيلة لا يـواري جسمهـا ......... بعبــاءة الخصــر المريبــة تظهـــر
      مكياجهـــا يزري بنــور حيـاءهــا ........ وعطورها مـن جسمهــا تتبخّــر
      وتهيـج قطعـان الذئـــاب لطيفهــا ........ فــي السـوق لمّا أقـبـلـت تتبختــر
      لعبت بها الأوهــام حتى أصبحـت ........ تهفــــو لهـــا ولأمرهـــا تتصـــدّر
      يا ويلها ظلمــت جمــال أنوثــة ........ ريانـــة والـــورد فيهـــــا يزهــــر
      ضربت مواعيــد الغـــرام بجـــرأة ........ والله يسمع مــا تقـــول ويبصــــر
      لكــــن قلبـــاً غافلاً أنّــــى لــه ........ في سوء عاقبة الهـوى يتفكّــــر
      هجـرت كتـاب الله طــول سنينهــا ........ لا الخـوف يغشــاهــا ولا تتذكّــــر
      فــــإذا بأقـــدار الإلــــه تحوطهـــا ........ وإذا بألطــاف المهيمــن تسفـــر
      ورأت كتـــاب الله يومـــاً صدفـــة ........ فيليـــن قلــب جــامــد متحجـــّر
      فتناولته عسـى زمـــان أســـود ........ مـــن عمرهـــا بكتــابــه يتنــــوّر
      يا حسن ما قرأتـــه مـــن آياتـــه ........ أو هكـــذا ربـــي لذنبـــي يغفــر
      أو هكـــذا لطـــف الإلــه وبـــرّه ........ ربٌّ غفـــــور جـــوده لا يقصــــر
      يعطي بلا عـدد ويمهـــل عبـــده ........ وهـــو العلــيّ القــادر المتكبّــــر
      فإذا بهــا تشكــــو بغيـــر تكلّـــم ........ ودموعهـا مـــن عينهـــا تتحـــدّر
      عادت فتـــاة الأمـــس لله الــذي ........ يعفــــو ويغفـــر للعبــاد ويستـــر
      صلّــت صـــلاة مــودّع وتأملــت ........ فـــي شأنهــــا ولآيهـــا تتدبّـــر
      يا ربِّ تبت إليــك فاقبــل توبتــي ........ أنت العليــم بنـــا وأنـــت تدبّـــر
      صرّف على دين الرسول وشرعه ........ قلبي الـذي يهفـو إليـك ويجـــأر (*)



      أشكرك أختي الفاضلة على طرحك هذا الموضوع ، فنحن بحاجة وخاصة في مثل هذه الأيام المريرة والعصيبة التي تمر بها الأمة الاسلامية الى مثل هذه المواضيع التي تخدم في المقام الأول المرأة المسلمة التي يتربص بها أعداء الاسلام ويدسون لها المكايد لتخرج وتحيد عن طريق الحق وتسلك سبيل الضلال .
      ونحن بحاجة أيضا الى من يكلف نفسه ويقدم النصيحة لأخيه المسلم وأخته المسلمة ، ونسأل الله سبحانه وتعالى أن يسترنا بستره وأن يبعد عنا مكائد العدو والشيطان .

      أختي ورد المنى ............................

      لقد أعجبتني قصيدتك كثيرا ، وهي تمثل وتحوي معظم أهداف الموضوع ، وهي بمثابة اختصار لفحوى موضوعك القيم وبارك الله فيك وآجرك على صنيعك الطيب .
    • [TABLE='width:70%;'][CELL='filter:;']
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      بالفعل يا أختي ولقد انتشرت هذه العباءه في بلادنا بشكل ملحوظ
      ولكن أنا نصيحتي لهن الخروج بدون هذه العباءه أفضل من خروجهن بها
      للانها لا فائده منها أبدا
      وماذا عسانا أن نقول سوى اللهم أهدي قومنا فانهم لا يعلمون
      [/CELL][/TABLE]