بين الحقيقة والخيال (حوريات البحر)

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • بين الحقيقة والخيال (حوريات البحر)

      بين الحقيقة والخيال (حوريات البحر)
      هناك من الأمور والظواهر الغريبة التي لا تصدق ولكن هناك من يجزم بأنه شاهدها أو سمعها ويتكرر هذا الحديث من أناس يؤكدون حدوثها ورؤيتهم لها أو سماعها كالأطباق الطائرة (مثلاً) ويدعمون كلامهم بالتسجيل الصوتي أو الصور فنضعها ضمن حدود المعقول (وإن كنا نختلف معهم حول مصادرها أو الغاية من وجودها) .. وفي المقابل هناك بعض الظواهر الأخرى سمعنا عنها وخرق بها الأجداد رؤوسنا .. وقرأنا أخبارها في كتب الأدب .. ولكن لا دليل الى وجودها سوى أحاديث من ذكروها .. ومنها (حوريات البحر) .. تلكم الكائنات التي نسجت حولها القصص والأعاجيب وبالغ الكثيرون في الحديث عن جمالها الذي يخلب الألباب .. لدرجة أن قال بعضهم بزواج أناس منها! .. ويصفها هؤلاء على أنها كائن عجيب .. نصفه الأسفل (من منطقة الحزام فأسفل) ذيل سمكة .. والنصف الأعلى لامرأة جميلة .. شعرها طويل ومسترسل .. وجهها جميل أخاذ .
      وقد كان لكثرة الحديث عن حوريات البحر واختلاف مصادره الأثر البالغ على عقول السامعين خصوصاً صيادي السمك (العزاب طبعاً ) لدرجة أن الواحد منهم أثناء سيره إلى البحر يفكر في هذه الكائنات الجميلة .. فيتخيل أن إحداهن قد أولعت به .. فيصدق هذه الخاطرة ويعيش على أمل أن تعرض عليه لم الشمل ليجتمعان في عش الزوجية .. أو حتى في عش الشيطان !!. و عندما كنت صغيراً (كغيري) صدقت بوجود هذه الكائنات كغيرها مما يرد في الحكايات والأساطير .. وبعد أن كبرت وضعتها بين احتمالين فلا نفي قاطع ولا إثبات جازم .. لأن الله قد أخبرنا بالقرآن أن هناك ما لا نعلمه من خلقه (ويخلق ما لا تعلمون) .. وكانت صورتها في خيالي كما وصِفتْ .. إلى أن وردتني رسالة بريدية ذات يوم .. ضمنت صوراً نادرة .. ومن بينها صوراً (يقال أنها صوراً) لحوريات البحر .. ذهلت .. هل يعقل أن هذه الكائنات الشوهاء الممسوخة هي حوريات البحر التي تحاك حولها الحكايات؟.
      وفي النهاية أضفت لها أفعال الرجحان .. وأدخلتها في عالم الاحتمالات .. فتتقاذفها أمواج محيط الفكر لتتنقل بين دائرتين متجاورتين دائرة الوجود ودائرة العدم .

      الصور وجدتها مجتمعة في هذا الموقع

      كل عام وأنتم بخير وعافية ،،


      __________________
      حسن الخاتمة ليس مجرد أمنية .. لكنه جزء من العمل، فلنحذر أن يأخذنا الموت بغتة على معصية فنصبح على ذلك نادمين .. عندئذٍ لا ينفع ندم. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (إنما الأعمال بالخواتيم).
    • حوريات البحر قد تكون حقيقة وقد تكون نسيج من الجيال ولاكن هي من الظواهر

      الغريبة كالأطباق الطائرة ,,,,,,

      لك التحية محملتا بعطر الياسمين ,,,,,,

      يعطيك الف عافية ,,,,,,,,
      أكتب ما اشعر به وأقول ما أنا مؤمن به انقل هموم المجتمع لتصل الي المسئولين وفي النهاية كلنا نخدم الوطن والمواطن