أعنف تصريحات عراقية ضد أمريكا

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • أعنف تصريحات عراقية ضد أمريكا

      في أعنف تصريحات عراقية ضد الولايات المتحدة، اتهم السفير العراقي لدى موسكو، عباس خلف، الولايات المتحدة بالضغط لإنهاء عمل المفتشين، ووصف السياسة الأمريكية "بالخداع والكذب، وشنّ حملة قذرة من الإسهال اللفظي ضد العراق"، وذلك على حد قوله.

      وأثنى السفير خلف، في مؤتمر صحفي الجمعة على الملاحظات التي أبداها وزير الخارجية الروسي، إيغور إيفانوف، الخميس، ومؤداها أن المفتشين الدوليين يتعرضون لضغوط من إجل إقصائهم من العراق كذريعة لشنّ حرب.

      ولم يحدد إيفانوف في بيانه اسم الدولة التي تمارس تلك الضغوط، ولكن أحد المسؤولين الروس، أكد أن إيفانوف يقصد الولايات المتحدة.

      وقال السفير العراقي إن بيان إيفانوف يؤكد أن العراق لم يطرد المفتشين عام 1998، بل إن سحبهم جاء ذريعة لقصف العراق وقتذاك.

      وتابخ خلف" لقد أكد العراق ذلك للعالم كله، ولكن العالم زعم طرد العراق للمفتشين."

      وهاجم السفير العراقي الولايات المتحده ثانية فقال: " لقد تحوّل البيت الأبيض إلى بيت أسود ينبعث منه دخان الحرب."

      وردا على أسئلة الصحفيين، قال السفير العراقي، " إن إننا لا نحتاج إلى متطوعين للدفاع عن العراق، فالشعب العراقي قادر على الدفاع عن نفسه."

      ورفض السفير العراقي الإجابة عن سؤال حول إصدار العراق لأي تأشيرة دخول لمتطوعين يرغبون في القتال دفاعا عن بغداد.

      غير أن خلف أكد أن العراق يرحب بمن يقول لا للولايات المتحدة، مشيرا إلى أن هناك المئات من مختلف الجنسيات بالعراق حاليا يعبرون عن تضامنهم ضد الحرب.

      وقال السفير العراقي إن الصحفيين الروس سيكون لهم الأفضلية في الحصول على تأشيرة لدخول العراق، لأن مهمته هي "مساعدة الشعب الروسي على متابعة ما يحدث في العراق."

      وأكد السفير العراقي بموسكو أن العراق رفضت منح تأشيرات دخول لصحفيين من CNN، والتليفزيون الياباني، وغيرهم، حيث وصفهم بـ " ممن يلقون علينا بقمامتهم ليل نهار."