حتى الرمق الأخير

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • حتى الرمق الأخير

      .. نقول ما نشاء حينما يداعب أخيلتنا الفرح وحينما تقف على شرفاتنا عصفورة جريحة أو حينما نرى فراشات الصيف تنتقل حول الزهر تجمع شيئاً من برد الرحيق لعلها تطفئ أجيج الصيف الخانق .. نفرح ونتفاءل وننسى أننا هنا قاعدين خلف الجدران تتناوب على رؤوسنا النوائب ويطوينا الألم في حصيره المثقل بالحزن والأسى ونظن أن الدينا في لحظات قلال تغيرت وإبتسمت وزغردت .. نظن أن أطفالها يبكون الفرح الذي يعتلي وجوههم ويبكون سعادتهم .. نظن أن النساء اللاتي خرجن من فسحة القرية برداء محتشم سوف يعدن ذات مساء بنفس الحجاب ونفس الجلباب ونفس الكرامة وعزة النفس ، ونسينا أن إلتفاف الأيام جزء من الحياة وجزء من الطبيعة وجزء من المتناقضات التي تفرض نفسها في كل حين .. ورجعن نساءنا دونما جلباب أو كرامة وهن يضعن مساحيق الأسى فوق وجوههم ويشكين الزمن على أن ساعدهم في ذاك التحرر وأنهن فقدن كل ملامح الجمال بعد أن أغراهم هذا الزمن وشيطانه .. تلك هي حياتنا وجه متناقض كالموج المترادف لا يعود إلى العمق بعدما ينكسر على الشطآن سوى القلائل أو بقايا موج ، فلماذا نجتر أسانا ونحن من يصنع أضرحة لأحلامنا ولماذا نحلم ونحن نعلم أن الدنيا لا تستقيم وكيف تستقيم الدنيا ونحن في قرارة أنفسنا تائهين نبحث عن أشياء لا نعرفها ونبحث عن مجهول لا يسلك إلا الدروب المرعبة ونطلب أن تنصفنا الحياة .. ترى من أي شيئ تنصفنا الحياة ؟ ألسنا نحن من هدهد أوجاعه وإرتكب حماقاته في سبيل رغبات جامحة كان الحب أسمها .. ترى ماذا أخذنا من الحب غير عذاب مستمر وهدوء مفقود في كل شيء وتفكير مشتت ، ماذا أخذنا من الحب غير أمكنة تطرح ذكراها كل حين صارت وجه مهجور وقلادة من نار في صدرونا .. ماذا أخذنا من الحب غير غرف تحكمنا بسواد ليلها وتقلبات نهارها بلا شمس تشرق ولا ضياء يبرق ولا حتى حنين .. ماذا أخذنا من الحب في زمن خال من الحب .. في زمن لا يعترف بالمقدسات السامية ولا بالعلاقات الحميمة ولا أبجديات العلاقات الشريفة .. ماذا أخذنا .. هل نسجنا لأنفسنا غير العذاب وهل غير البكاء على الأطلال رديف .
      آه ايتها الحياة التي نحبك حتى الرمق ونتشدق بالبقاء فيك رغم كل ما نواجه لماذا هذه القسوة ، ولماذا كلما هبت نسمات الفرح مد القدر أكف الإغتصاب ولماذا تتوارى خلف كثبان أيامك أفراحنا . لكننا هكذا سوف نبقى نحمل مشاعل الفرح ونسير في تلك الدروب المجهولة رغم خفافيش الليل وغربان النهار .. رغم الصعاليك المتسولة من أجل عقب سيجار ورغم قطاع الطرق .. سوف نبقى حتى الرمق الأخير نحبك رغم هذا التضاد الذي الذي يحيط بنا ويجمعنا .. رغم هذا سوف نبقى فيك مهما كان رفضك لنا .

      جزء من مقالي نشر بتاريخ 2/3/2003
    • سيدي و أستاذي الكبير محمد الطويل ....
      هذه هي أنشودة الحياة ....
      و هذه هي صروف دهرنا ....
      تتمايل بنا في قنينة الدنيا ....
      لتسكبنا في وحلها القذر ....
      حيث نستكين ....
      و حيث نموت ....

      سيدي ....
      ما زلت لفلسفة الطويل أثرها ....
      فداوم على فلسفتك ....

      سلمت يداك ....
    • تساؤلات مبعثرة ..
      وأمواج متضاربة ..
      بفلسفة حياتية ..
      تجول بأفكار سابحة ..
      محبه جريحة ..
      بكل أنواعها ..
      لحياة قاسية .. ومفرحة ..
      وفي النهاية .. تبقى كلمه ..
      لبداية ..
      سطرتها بين كل همسة ...
      ( سوف نبقى حتى الرمق الأخير نحبك رغم هذا التضاد الذي الذي يحيط بنا ويجمعنا ..
      رغم هذا سوف نبقى فيك مهما كان رفضك لنا . ) ..
      وبكل سهوله ...
      أستاذنا .. وببساطه ..
      هكذا هي الحياة ...



    • [TABLE='width:70%;'][CELL='filter:;']
      .....................
      ماذا أخذنا من الحب غير غرف تحكمنا بسواد ليلها وتقلبات نهارها بلا شمس تشرق ولا ضياء يبرق ولا حتى حنين .. ماذا أخذنا من الحب في زمن خال من الحب .. في زمن لا يعترف بالمقدسات السامية ولا بالعلاقات الحميمة ولا أبجديات العلاقات الشريفة .. ماذا أخذنا .. هل نسجنا لأنفسنا غير العذاب وهل غير البكاء على الأطلال رديف
      ......................
      [/CELL][/TABLE]


      [TABLE='width:70%;'][CELL='filter:;']
      تمتزج جميع المشاعر حين نحب...لتكون شيئا لا نعرف كهنته..وماهيته..
      كلمات تصل الى الصميم..لتمزق القلب..وتحي جراح كنا قد نسيناها..
      كلمات مثل هذه وتعابير بمثل هذه الروعة والاجادة لا يقدر عليها سوى وجدانيات..
      مشاعر تنبض بالحياة..وتشعر أنها للحياة...ماذا نقول غير انك ابدعت فجعلتنا نشعر بالعجز عندما نريد ان نكتب فلا نستطيع لشعورنا بأننا لن نتكتب شيئا بروعة كلماتك..

      وجدانيات..رغم انقطاعي عن الساحة الا اني لم أنقطع عن قراءة مقالاتك في جريدة عمان..فهي من كان يشعرني بأني ما زلت في الساحة..
      [/CELL][/TABLE]


      [TABLE='width:70%;'][CELL='filter:;']
      شكرا لك...
      [/CELL][/TABLE]


      [TABLE='width:70%;'][CELL='filter:;']
      [/CELL][/TABLE]
    • الاستاذ ..محمد الطويل
      (يا سيد المقال )
      كيف لك ان تبعثرنا.. بكلماتك تنتشلنا .. من هنا وهناك ..تلعب بافكارنا .. مااروعك من ابداعاتك التي لا تتوقف ..ومن ثراء كلماتك تأسرنا .. يا سيد المقال دائما تبدعنا .. بصراحه لا اجد كلمات ربمااصف مقالك الجميل .. برغم الحزن الجاثم به .. إلا اني اسعد حينما اقرأ ما تكب ..ات رائع ..وتبقى الرائع ..
      اخي العزيز.. اكرر شكري ..متمنى لك التواصل بهذه المقالات الجميله..واستتسمحتعذرا ان لم اوفي حق هذا المقال ..لك شكري .. واعذب تحياتي ..
    • شاعر لواتي /// نتعلم من الحياة دوماً أننا لابد أن نستمر لأنها تبقى سائرة وأي تعثر منا فلن تلتفت هي للوراء كي تلقي علينا نظرة الشفقة . إذن دعنا نسير .

      أمل الحياة /// كثيراً ما سكبنا الدمع خلف الأسوار ونحن نتكئ على الضلوع ولكن ماذا أخذنا غير الجراح . إذن لنفرح معاً .

      الوردة الحمراء // نثار الحصى الملقى على قارعة الطريق هو وهج من آهات صدورنا التي تنفث لهب ونار ولكن ربما غداً إن أشرق الفجر نجد نافورة مخطئة قد تسكب ماءها على لهيب جراحنا . إذن لنستمر بحثاً عن تلك النافورة الخاطئة . كما أود أن أسجل شكري لمتابعتك وأعتز بها كثيراً . لشخصك لإحترامي .

      أفروديت /// الزمن هو يبقى بما فيه من جراح وأفراح ولكن هدية من البعيد ربما تنسينا شيئاً من تلك الجراح . إذن لننتظر الغد القادم فربما كانت خلف ستائر ايامه هدية جميلة قادمة . لك التحية .
    • استاذي الفاضل
      جميع كلماتك جميلة
      ولدي اقتراح بس مجرد اقتراح
      لماذا لاتكبر الكلمات
      تعرف فيه بعضنا ما يقابل الحروف$$-e
      ولك كل الشكر
      كان ظل المـــوت
      مرميـــا امامي
      خفــــت
      :confused:
      ان اعثر
      او
      ان اسبــــــــــقه
      :(
    • أبن عمي العزيز

      تتعمد وانت تجدل ظفائر كلماتك ان تبقي بعض الخصلات غير مجدوله
      حتى تستطيع ان تجر عليها عصى كمانك
      لتشدو لنا بأجمل الحانك
      وترغم رؤوسنا على التمايل طرباً لما تقرأ الاعين .
      تحياتي لهذا النص الرائع اسكبها على ورقة لوز خضراء
      وارسلها مع مياه نهر بوحك العذب
      عله يستطيع ترجمة اعجابي بكل نقطة حبر
      تقاسم من خلالها الورق بعض احزانك وتشبع بربيع ازهارها شغفنا المترقب لجديدك


      تحياتي اليك
    • غضب الأمواج /// البارحة وأنا على الشاطئ كنت أدخن برد الشتاء وأستحم من عباب البحر فإذا بموجة من صقيع الأسى تلطم وجهي لا أدري لماذا وحينما صحوت أدركت كم كنت ساذجاً فمن يركب البحر في هذا الشتاء . لك التحية .

      المصرقع /// خلف النافذة كانت تقف تمسد شعر أختها الصغرى وتغني أغنية الرحيل .. حاولت أن أقترب منها لكن قصر النظر منعني . ولا يهمك أخي من الآن فصاعداً سوف تكون مواضيعي أكبر حجماً وبدوري أدين لذاتك بالشكر والإحترام .

      خالد الطويل ( روحانيات ) // لقد نشف ثدي الزمن وما عاد في الكون متسع ولقد ضاق الحال بنا فهذا نحن نحمل وزر الدنيا ونتجول بأمتعة ثقيلة لعلنا نجد سفينة مبحرة تقلنا إلى الشاطئ الآخر لعل نهايتنا تبقى هناك . لك التحية والشكر .
    • [TABLE='width:70%;'][CELL='filter:;']
      هكذا نحن سيدي الفاضل نستميت في حب الحياة رغم المتناقضات التي تكسو حياتنا ولكننا ما زلنا نحبها حتى الرمق كما قلت
      هكذا نحن كنا وسنبقى في سباق مع اللاشيء .... سباق نحو اللانهاية ..... سباق نحو غروب بلا شفق ..... سباق نحو ليل بلا ظلمة ........ نسابق ولا نعلم لم نفعل هذا ..... ربما لشيء بداخلنا يرفض كل المتناقضات التي نحياها ... وكثيرا ما نطالب الآخرين والحياة وحتى أنفسنا بهدمها ... لأنها باتت تقض مضجعنا وتقتل كل حبل واه لراحتنا .... ومع هذا فنحن لا نفتأ نعود للنقطة التي بدأنا عندها .... هذا إن تحركنا أصلا ...
      والحقيقة أننا كثيرا ما نظن أنفسنا مرتكزين على وتد من الاستقرار ... غير أننا نعلم أننا تائهين ما زلنا نبحث عن هذا الاستقرار المصطنع
      غريب أمرنا عندما نكذب على أنفسنا وعندما نقول أننا بتنا أكثر اتزانا عما كنا ... ونحن نعلم أننا كلما استمتنا في حب الحياة زدنا تبعثرا وأصبحنا شتاتا يصعب علينا أن نلملمه ... وغريب أمرنا عندما نطالب بقتل كل المتناقضات و لا نحاول أن نقهرها في أنفسنا .... حتى بتنا كمن تتقاذفه الريح يمنة ويسره وهو كفيف لا يستطيع شيئا حيال ما يحدث معه .... أو كمن أدخل مسابقة وهو أعرج غير قادر عن مجاراة غيره من العمي والصم والبكم ... أو كمن ركب قاربا مهترأ كان يعلم أن الموج كاسره لا محاله ورغم ذلك ركبه وعندما تحطم لم يملك سوى أن راح يخبط بيديه يحسبها مجدافا قد ينقذه من زحام الأمواج الثائرة

      لا عجب أن نحيا كل هذه الحياة ونحبها رغم متناقضاتها التي تخنقنا ... لأننا بتنا نعشق الحياة وباتت هي شغلنا الشاغل حتى أصبحنا نتجاهل الخطأ ونغض الطرف عنه ... ويال سذاجتنا هذه التي أغوتنا وأوقعتنا في براثن الغباء اللامتناهي .... حتى ضاقت الحياة ذرعا بنا ومع هذا فنحن ما زلنا نلصق أنفسنا بها ....... وهذه أكبر سذاجة رأيتها من بشر لا يعون للحياة معنى ... ولا يعون خطر متناقضات أنفسنا ...

      ومع هذا فنحن ما زلنا نحب الحياة حتى الرمق
      [/CELL][/TABLE]
    • الحياة::
      سنتركها بالرغم..وهي حبيبة.....و رب حبيب للنفوس مبير (ابومسلم)



      اسمح لي استاذي الكبير : محمد الطويل
      بان يكون ردي مقتصرا على ذلك...

      [MARQ=RIGHT]تحياتي لك:[/MARQ]
      [COLOR='00BFFF']([/COLOR][COLOR='24A7F0']([/COLOR][COLOR='498EE0']([/COLOR][COLOR='6D76D1']([/COLOR][COLOR='925DC1']([/COLOR][COLOR='B645B2']([/COLOR][COLOR='DB2CA2']([/COLOR][COLOR='FF1493']([/COLOR][COLOR='DB237E']([/COLOR][COLOR='B63369']([/COLOR][COLOR='924254'] [/COLOR][COLOR='6D523F'] [/COLOR][COLOR='49612A']و[/COLOR][COLOR='247115']ح[/COLOR][COLOR='008000']ي[/COLOR][COLOR='1F7109']د[/COLOR][COLOR='3F6111'] [/COLOR][COLOR='5E521A'] [/COLOR][COLOR='7E4222'] [/COLOR][COLOR='9D332B'])[/COLOR][COLOR='BD2333'])[/COLOR][COLOR='DC143C'])[/COLOR][COLOR='BD1158'])[/COLOR][COLOR='9D0E74'])[/COLOR][COLOR='7E0B90'])[/COLOR][COLOR='5E09AB'])[/COLOR][COLOR='3F06C7'])[/COLOR][COLOR='1F03E3'])[/COLOR][COLOR='0000FF'])[/COLOR]
    • ROSE27
      لا يوجد لدي تعليق على تعليقك المذيل بموضوعي ولا أملك غير كلمة الشكر أتوجه بها إليك على هذا السجال الجميل . مني لك ألف تحية .

      وحيد /// تدور عجلات رحى الأيام ونحن سواء شئنا أم أبينا سوف نغادر ولكن على أية ملة ستكون المغادرة هذا ما لا نعرفه . أشكرك ويشرفني تواجدك الدائم معي .