والد يفضح أبنائه على الإنترنت

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • والد يفضح أبنائه على الإنترنت

      قرر والد مراهقان بريطانيان فضح أساليب أبنائه وإهانتهم عبر موقع إنترنت محلي شهير، على أمل حملهما إلى جادة الصواب.
      فقد أمطر الوالد البريطاني الموقع الخاص بمدينته مالميزبوري الخاص عادة بإعلانات المدينة، بوابل من الرسائل والصور المعبرة عن مراهقة أبنائه الصعبة.
      ومن خلال ما نشره الوالد على الموقع نعلم كيف ان ابنيه كادا ان يقتل في حادثة سير مرتكبة بسيارة مسروقة.
      ونعلم أيضا بشان طرد سامنتا ابنه الأكبر من المدرسة بعد رميه بصحن سباكيتي على الناظر العام للمؤسسة التعليمية التي يدرس بها. أما أخوه توم فمعروف جدا لدى مصالح الشرطة بالمنطقة بقضائه لفترة لاباس بها بإحدى مراكز إعادة التأهيل الاجتماعي.
      ويقول فوروارد الأب البالغ من العمر 47سنة بموقع الإنترنت "لقد حاولت التكلم معهم لكنهم ثائرين ضد كل شيء، وان تصرفي هذا قمت به بسبب فقدان الأمل، انه من السهل إغماض العين على هذه الوضعية لكنها ستتفاقم".
      ويضيف الوالد البريطاني "إن المجتمع الإنجليزي محاط بشباب مراهقين غير مندمجين مع المجتمع مثل أبنائي. انهم ليسوا أكثرية وانما أقلية تخرب كل ما هو جميل لدى الآخرين".