ارجوكم ثم ارجوكم ان تقراو للنهايه

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • ارجوكم ثم ارجوكم ان تقراو للنهايه

      االمسيرة المباركة

      لا بد أن ينتصر الحق إن وجد أهلا يتمسكون به إلى نهاية الطريق.
      ولكن بعد الإيذاء والبلاء وبعد الشدة واللأواء وبعد الشهداء والدماء وبعد الجماجم والأشلاء; نواميس الله ماضية لا تتخلف وسننه ثابتة لا تتغير.
      طريق شائك:
      إن الدعوات تبدأ بالمحن ويتجمع حولها الناس، ومن خلال الشدة والبلاء تتمحص الصفوف وتصفو النفوس، وعلى الطريق يسقط من يسقط ويرجع من يرجع ويثبت من يثبت، وهذه الفئة الثابتة هي التي يجعلها الله عزوجل ستارا لقدره، وأداة لنصرة شريعته، ويمك ن لها في الأرض.
      (وعد الله الذين آمنوا منكم وعملوا الصالحات ليستخلفنهم في الأرض كما استخلف الذين من قبلهم وليمكنن لهم دينهم الذي ارتضى لهم وليبدلنهم من بعد خوفهم أمنا يعبدونني لايشركون بي شيئا).
      (النور: 55)
      هذه المسيرة المباركة، مسيرة الفخار، مسيرة أمة الإسلام التي كانت أفغانستان رأس حربتها والتي برزت فيها الدعوة في أفغانستان; قمة فذة أصبحت أسوة لكل من أراد أن يسير، ومثالا ونموذجا لكل من يحتذي.
      يدرك كل من عايش أوائل هذه الحركة المباركة وسار مع خطواتها الأولى، ويدرك معي الأستاذ برهان الدين رباني; يوم أن كانوا في بيشاور; حيث كانوا مجموعة من الفتية -حول الاستاذ- في غرفة منزوية ليس لها ساحة ولا سطح، يأتي يوميا في الظهيرة يسألهم أعندكم شيء؟ وغالبا يكون الجواب لا، فيطوون بقية النهار جائعين.
      يدرك معي الأستاذ رباني ويدرك كل من عايشوا هذه المسيرة المباركة، يوم أن كانوا يأتون إلى السعودية ليعر فوا بقضيتهم فلا يجدون أجرة فندق; بل ينام في سرير أحد الطلاب في أحد المنازل الداخلية في الجامعة.
      يدرك معي الأستاد رباني يوم أن كانوا يبعثون الطلائع الأولى إلى أفغانستان -دكتور محمد عمر إلى بدخشان ومولوي حبيب الرحمن إلى لغمان وأحمد شاه مسعود إلى بنجشير- يوم أن كانوا ينطلقون كل واحد بقنبلة أو قنبلتين ليس معه سواهما، يهجم بهما على معسكر كبير لداوود.
      ويدرك معي الأستاد رباني وكل من عاشوا تلك الأيام التي كان صبرها نورا لهذا الجهاد على طول الطريق -يدركون- كيف كانوا لا يجدون بندقية يحرسون بها خيامهم، فيحرسون خيامهم بالعصي وبالحجارة، وتبدلت الأرض غير الأرض.
      أما الخيام فإنها كخيامهم وأرى نساء الحي غير نسائهم
      نقلة بعيدة:
      فتح الله عليهم وقامت الدنيا تحترمهم، وتقف أمامهم إجلالا وإكبارا واحتراما ، يوم أن قالوا للدنيا: نحن هنا، نحن مسلمون... لن نذل رأسنا إلا لرب العالمين، لقد رفعوا رؤوسهم فرفعت بهم ملايين الرؤوس المسلمة في العالم. لقد وقفوا على أقدامهم فاشرأبت الأعناق في كل الأرض; تحيي فيهم هذه الروح وتلتقط أنفاسها، تتابع هذا الجهاد المبارك خطوة خطوة وحركة حركة، تنتظر صدور مجلة الجهاد أو البنيان المرصوص، أو فلما أو غير ذلك. شريطا قاله أحد المجاهدين أو أحد الذين رأوا أرض الجهاد، أرض النزال والأبطال.
      أقبل العالم الإسلامي يلتف حولهم، بل أقبل الكافر والمسلم يريد أن يخدمهم، لم يكن أحدهم يجد واحدا من الرسميين في العالم يستقبله في مطار أو في فندق أو في مقابلة في مكتبه.
      والآن: قوى الأرض جميعا تطلبهم لتراهم وتسمع منهم كلمات، ريجان بنفسه كم حاول -وحاول وحاول- حتى استطاع أن يحظى بجلسة معهم، بعد أن رفضوا كثيرا أن يجلسوا مع سيد الأرض كما ينظر إليه أهل الجاهلية، وتكتب الصحف بعد مقابلة الوفد له; أول وفد في الأرض يقول في وجه ريجان لا!!.
      الآن فتح الله عليهم والنصر قاب قوسين أو أدنى، وثمار النصر دانية جنية، وتكالب العالم كله ليقطف هذه الثمار، وغاب عنها أهلها الحقيقيون -يستبعدون- وكل الأرض التي وقفت تحييهم.
      الآن: شعوبها لا زالت معهم، وإن كانت ساستها كلها قد وقفت هائبة خائفة من نظرة زعيم الأرض، تخشى أن تخالف نظراته أو كلماته.
      ولكن; إن الذي نصرنا ونحن ضعاف ينصرنا ونحن أقوياء -إن شاء الله- إن ربنا رب الأرض والسماء.
      (وما كان الله ليعجزه من شيء في الأرض ولا في السماء إنه كان عليما قديرا) (فاطر: 44)
      أدركوا خطر هذا الجهاد عندما وجدوه مدرسة يتتلمذ عليها العالم الإسلامي أجمع، عندما وجدوها قمة ومنارة سامقة يسير على هديها المدلجون من أبناء الأمة الإسلامية جميعا ، عندما وجدوا الجهاد الأفغاني تحول من قتال قوم إلى جهاد إسلامي عالمي، وأصبحت انعكاساته وصداه يتردد على أفواه الشعوب المظلومة; فتنتفض أرمينيا وأذربيجان وبولندا والأرض المباركة في ساحة المسجد الأقصى; خيبر خيبر يا يهود. دين محمد سوف يعود.
      الحقد الدفين على عقيدة الجهاد:
      نعم إن هنالك خطورة عالمية من هذا الجهاد، ولذلك سلكوا طرقا شتى ليقتلوا عقيدة الجهاد التي بدأت تنمو في نفوس أبناء المسلمين. صواريخ استنجر أصبحت حديث السامر للصحفيين في مشرق الأرض ومغربها، حتى كأن هذا الجهاد الإسلامي المبارك أصبح عبارة عن لعبة أمريكية تسيره أيدي (C.I.A) -وهو صراع المنافسات الدولية والمقايضات الأممية- يصور رجل من الحشاشين من قطاع الطرق، من قندهار اسمه الحاج عبد القدير يأكل الحشيش، وبعدها يصورونه وهو يهجم على إحدى المعسكرات.
      يصورون أن الجهاد الأفغاني عبارة: عن عبد القدير وأمثاله; مجموعة من الحشاشين قاموا يدافعون عن مزارع الحشيش التي تريد الشيوعية أن تجتثها وتمنعها.
      الحقد الكامن على الجهاد الذي يجري في عروق هذا الشعب -تجدوه في مستشفى (I.R.C)- عندما تجد أن سبعة وثلاثين في المائة من النساء اللواتي دخلنه اجتثت أرحامهن حتى لا تنجب أبدا .
      الحقد الكامن والدفين على عقيدة القتال التي بدأت تجري في نفوس الأبطال من أبناء الأمة، تجدها عندما يستقبل الصليبيون جريحا على حدود قندهار فيقولون له: أنتم مجانين; أنتم تريدون أن تقاتلوا روسيا؟ هذه قطعت رجلك الآن; ستعيش طيلة حياتك عالة وطاقة معطلة -عالة على غيرك- لا تجد لقمة العيش.
      تجدها في مستشفى هنا في بيشاور، حيث قطع ثلاثة آلاف وخمسمائة قدم من أقدام المجاهدين -بإعتراف نشرتهم- حتى لا يعودوا إلى الجهاد.
      نجدها الآن: في المؤامرة العالمية; يريدون أن يحولوا أفغانستان إلى أرض منزوعة السلاح، إلى بلد كألمانيا واليابان، لأن الدول العالمية عندما وجدت الشعب الألماني دخل في حرب عالمية (4191م) ودخل بعدها بأقل من خمس وعشرين سنة ربع قرن حربا عالمية أخرى، قالوا: لا طريق لإخماد جذوة القتال المستعرة في نفوس الشعب الألماني إلا أن نمزقه، فنقسم الشعب الألماني إلى قسمين: قسم لروسيا وقسم لأمريكا، وكذلك نغرقها بالأموال والمشاريع الصناعية، ونجعلها منطقة منزوعة السلاح، معزولة عن القتال، وكذلك اليابان.
      يريدون أن يغرقوا -كما سولت لهم شياطينهم- الآن أفغانستان فيما لو نجحوا، ولا أظنهم بإذن الله ينجحون، وسيرد الله كيدهم في نحورهم.
      (والله غالب على امره ولكن اكثر الناس لا يعلمون).
      (يوسف: 12)
      يريدون من صندوق النقد الدولي أن يغرقوا أفغانستان بالأموال، بالمشاريع الصناعية، بالمشاريع الزراعية وينزعوا السلاح، ويبقوها دولة بلا وزارة دفاع، لماذا؟ لأن الشعب الأفغاني عانوا منه خلال قرن ونصف -هذه هي الحرب الرابعة التي يخوضها الشعب الأفغاني- ضد الشعوب الأوروبية وينتصر عليها في الحروب الأربعة.
      الحروب التي خاضها هذا الشعب:
      سنة (2481م) أباد الشعب الأفغاني المسلم الجيش البريطاني بكامله (71) ألفا ، بين ج دلك وبين خورد كابل ولم يتركوا إلا واحدا -دكتور برايدن- حتى يحدث للبشرية عما يعانيه أو يلاقيه أعداء الله، عندما يلاقون جنود الله وماذا كانت النتيجة؟ جاءوا بأسير عميل للإنجليز -دوست محمد خان أسير في الهند في دلهي- واشترطوا عليه ليمل كوه عرش كابل; أن يقتل ابنه وزير أكبر خان -الذي خاض الجهاد ضد الإنجليز وذبح الجيش، وذبح ماكنتن القائد البريطاني بيده- وقبل دوست محمد خان وقتل ابنه بطريقة سرية، لا يعلم حتى الآن أنه مات سما على يد والده.
      وسنة (0881م) بعد أن أبيد الجيش البريطاني في خورد كابل -أربعة آلاف- جاءوا بأمير أسير مهاجر في بخارى عبد الرحمن خان وسلموه عرش أفغانستان، ليبقى ألعوبة بأيدي البريطانيين.
      وفي سنة (9191م) بعد أن اخترق الجيش الإسلامي الأفغاني الحدود الهندية ووصل إلى تل، وخشي الإنجليز أن يصل إلى دلهي مرة أخرى، أعلن تشرشل استقلال أفغانستان من لندن، وجاءوا برجل لا دين له (أمان الله خان) الذي أراد أن يسير بأفغانستان كسيرة أتاتورك في تركيا.
      من يقطف الثمرة:
      والآن بعد أن تروت وفاضت سهول الهلمند وشواطىء هري رود وسهول قندهار بشلالات الدماء، بعد أن ارتفعت تلال الأشلاء والجماجم في أرض أفغانستان جبالا ، يريدون أن يعودوا بأفغانستان إلى النقطة الأولى التي بدأ منها هذا الجهاد، يوم أن خرج ظاهر شاه من تلك البلاد من أفغانستان ذليلا حقيرا مهينا .
      الآن ظاهر شاه في إيطاليا يحرس حراسة الملوك، حراسة عليه أكثر من الحراسة في كابل، يمنع أي أفغاني الآن أن يدخل إيطاليا حماية للملك، يمنع أي إنسان على جوازه تأشيرة باكستان أن يدخل إيطاليا حماية للملك.
      لماذا يعدونه ويعدون أمثاله؟ أمثال عبد الحكيم طبيبي -هذا الرجل- يحدث اثنان من قادة الأفغان: كنا في سويسرا راكبين معه في سيارة فمررنا على مقبرة للنصارى نظر إليها وقال للقائدين الأفغانيين أنظروا هذه أكاليل الزهور فوق القبور; آه على ميتة بين هذه القبور!! يقولون له: مقبرة نصرانية تتصبب عليها اللعنات ويشويها العذاب الرباني لا يتوقف، يقول: أنظروا الزهور والجمال والربيع، هذا من الأسماء المقترحة لاستلام أفغانستان!!.
      وكثير أمثال هؤلاء العلمانيين الآن يقولون: دولة ائتلافية، ما معنى دولة ائتلافية؟ دولة يشترك فيها المجاهدون والشيوعيون، مثل دولة يكون رئيسها أبو جهل ورئيس الوزراء رسول الله ص!! أي دولة هذه؟!.. وزير الصحة فيها أبو بكر الصديق ووزير التربية فيها أبو لهب!! هكذا الحكومة الإئتلافية. الحكومة الإئتلافية يعني: حكومة يختلط فيها الكفر والإسلام، يخرجون سلطة جديدة اسمها (شيوعي إسلامك).
      حكومة حيادية، ما معنى حكومة حيادية؟ حكومة حيادية معناه: أن يأتي أولئك أمثال عبد الحكيم طبيبي الذي يتمنى أن يدفن في مقابر النصارى من أجل أكليل الزهور فوقه; أن يأتي هو وأمثاله يشكلون الدولة، أولئك الذين لا غيرة لهم ولا رجولة ولا وفاء ولا دين.
      عشر سنوات متواصلة، والدماء تسفك والجماجم تسقط والأعراض تنتهك، لم ينبض لهم عرق ولم تسل لهم دمعه من عين ولا قطرة من عرق.
      من هؤلاء؟ ما هي الدولة المحايدة؟ أين الطرف الثالث؟ ليس هنالك إلا طرفان كفر وإسلام، إيمان وإلحاد، شيوعية ومسلمون، ليس هنالك طرف ثالث، حزب الشيطان وحزب الرحمن، جند الله وجند لينين وستالين، ليس هنالك وسط بين هذين الجندين، إنما هما حزبان; إما أولياء الرحمن وإما أولياء الشيطان، ومحايدة وطرف ثالث وغير ذلك كله هراء، كله ألاعيب سياسية تزوق ويجعل لها الديكور في كواليس السياسة، ووراء الكواليس السياسية وفي الدهاليز الدولية، وتقدم للشعوب المظلومة التي لا يخطط لها إلا بانتهاب حقوقها أو سفك دمائها أو انتهاك أعراضها.
      الجهاد يجب أن يستمر لا محالة، أغلقت باكستان حدودها، فرب العالمين لا يغلق أبوابه، قطعت الدول الإسلامية مساعداتها وانقبضت يد المسلمين عن مد هذا الشعب المسلم ليواصل جهاده، فلله خزائن السموات والأرض، بيده المقاليد هو الغني
      (قل اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء وتنزع الملك ممن تشاء وتعز من تشاء وتذل من تشاء بيدك الخير إنك على كل شيء قدير).
      (آل عمران: 62)
      (هم الذين يقولون لا تنفقوا على من عند رسول الله حتى ينفضوا ولله خزائن السموات والأرض ولكن المنافقين لا يفقهون)
      (المنافقون: 7)
      بيده النصر، إليه يرجع الأمر كله، يدبر الأمر، لا معقب لمشيئته، لا راد لأمره، إليه ترجع الأمور.
      والله غالب على أمره ولكن اكثر الناس لا يعلمون).
      (يوسف: 12)
      ن مقطتفات من كتاب شهيد الامه عبدالله عزام[/SIZE]