من يبكي علينا

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • من يبكي علينا

      باسمه تعالى

      من يبكي علينا اذا أتتنا المنيه

      برأيكم من يبكي علينا إذا آتتنا المنيه نسمع أن هذه تبكي علي حبيبها وتلك تبكي على صديقها وهذا يبكي من أستاذه والموظف يبكي من مديره والزوجه تبكي علي زوجها وكلها بكاء من نوع خاص أي إنسان يبكي علي إنسان ولكن لنري ما هو الذي يبكي علينا :




      يقول الله سبحانه وتعالى حين أهلك قوم فرعون :"فما بكت عليهم السماء والأرض وما كانوا منظرين".


      روى ابن جرير في تفسيره عن بن عباس رضي الله عنه في هذه الآية أن رجلاً قال له: يا أبا العباس رأيت قول الله تعالى :

      "فما بكت عليهم السماء والأرض وما كانوا منظرين " فهل تبكي السماء والأرض على أحد ؟ فقال رضي الله عنه : نعم إنه ليس أحدٌ من الخلائق إلا وله باب في السماء منه ينزل رزقه ومنه يصعد عمله فإذا مات المؤمن فأغلق بابه من السماء الذي كان يصعد به عمله وينزل منه رزقه ففقد بكى عليه وإذا فقده مصلاه في الأرض التي كان يصلي فيها ويذكر الله عز وجل فيها بكت عليه..

      قال ابن عباس :أن الأرض تبكي على المؤمن أربعين صباحاً . فقلت له: أتبكي الأرض ؟ قال: أتعجب وما للأرض لا تبكي على عبد كان يعمرها بالركوع والسجود وما للسماء لا تبكي على عبد كان لتكبيره

      وتسبيحه فيها كدوي النحل.

      وحين تعمر مكانك وغرفتك بصلاة وذكر وتلاوة كتاب الله عز وجل فهي ستبكي عليك يوم تفارقها قريباً أو بعيدا..
      فسيفقدك مبيتك وغرفتك التي كنت تأوي إليها سنين عدداً ستفقدك عاجلاً أو آجلاً فهل تراها ستبكي عليك أم تراها لها شأن آخر فقد فقدت معصية

      الله عز وجل فأنت أعلم بحالك ...


      منقول من ايميل