شلل الضفيرة العضدية (brachial plexus palsy

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • شلل الضفيرة العضدية (brachial plexus palsy

      نظرة عامة عن المرض والمعالجة

      يسبب شلل الضفيرة العضدية (brachial plexus palsy) بأذى عند الولادة في الضفيرة العضدية وهي شبكة الاعصاب التي تسيطر على الحركة والحس في الذراع. النتجة الرئيسية لهذا الاذى هي الضعف الحركي في عضلات الكتف والذراع واليد. لحسن الحظ، يحصل الشفاء التلقائي عند معظم الاطفال الذين يعانون من هذه الحالة. ولكن يبقى عند بعض الاطفال ضعف يختلف من طفل الى آخر في حركة الذراع .

      يتطلب بعض الاطفال الذين لا يحصّلون الشفاء التلقائي المعالجة الفيزيائية (physical therapy) والمعالجة المهنية (occupational therapy) فقط ويحتاج بعضهم الآخر للمعالجة والجراحة. قد يحتاج الاطفال الذين يظهرون تشوهاً في الكتف والذراع واليد الى الجراحة العظمية. في كل الحالات، يجب بدأ العالجة باكراً للتأكد من الحصول على اكبر التحسنات الممكنة.

      يجرى تشخيص شلل الضفيرة العضدية في حجرة نوم الاطفال عند الولادة. على أطباء العناية الاولية تعيين وإحالة المريض فريق معالجة الضفيرة العضدية المؤلف من اختصاصيين من حقول العلوم والتطبيق الطبي المختلفة (multidisciplinary). خلال المدة التي تمتد من عمرالشهرين حتى الستة اشهر، يعمل الاختصاصيون في فريق المعالجة الذين سيتلو ذكرهم معاً من اجل استعادة وظائف ذراعي الطفل.

      ألطبيب الموّلد/طبيب الاطفال
      يعمل على تشخيص المرض

      طبيب الاطفال
      يحيل الطفل الى مركز شلل الضفيرة العضدية

      عالم الاعصاب وجراح الاعصاب
      يحددان اذا ما كان الطفل سيحقق الشفاء التلقائي الكامل ام هو بحاجة للجراحة

      جراح الاعصاب
      يقوم بجراحة الاعصاب الضرورية

      أطباء المعالجة الفيزيائية والمعالجة المهنية
      يجريان تقييم وظائف الاذرع
      يقومان بالمعالجة من اجل بلوغ الحد الاقصى في تحسنات وظائف الاذرع
      يعلّمان الاهل اساليب الرياضة البيتية

      جراح العظام اوالتجبير
      يقوم بالجراحة على الاطفال الذين تفوق اعمارهم السنة والذين يظهرون تشوهات في الاكتاف والاذرع والايدي.

      ألاهل
      يقوم الاهل باداء تمارين الحركة مع الطفل في البيت

      يوفر هذا الموقع احدث معلومات موجودة حتى الآن للاهل والاطباء (physicians) وأختصاصيي المعالجة بغير استعمال الجراحة او العقاقير (therapists) والممرضات عن اذى الضفيرة العضدية الذي يظهر عند الولادة. تبنى هذه المعلومات على دراسات طبية واختباراتنا العيادية ونحن نتحمل المسؤولية الكلية لدقة هذه المعلومات. ألرجاء توجيه جميع اسألتكم عن هذا الموقع للعنوان التالي:

      من المحتمل ان اذى الضفيرة العضدية الظاهرعند الولادة قد حدث دائماً عبر الزمن. لقد تم ذكر هذا المرض لاول مرة من جانب وليم سمالي (William Smellie) في عام 1768 في احدى منشوراته عن القبالة او فن توليد النساء.
      في اواخر القرن التاسع عشر، رد عالم الاعصاب الفرنسي غيوم دوشان (Guillaume Duchenne) سبب الاذى للسحب او الشد القوي عند الولادة وتأثيره على الاذرع والاكتاف. وحدد عالم الاعصاب الالماني المعاصر لدوشان،غليوم ارب (Wilhelm Erb)، الاعصاب المعرضة للاذى والعضلات المتأثرة (ضعف في العضلة الدالية والعضلة ذات الراسين والعضلة الغربية العضدية وهي عضلة اعلى الذراع التي تساعد على ثني المرفق (coracobrachialis) والعضلة العضدية الكعبرية (brachioradialis) وسبب هذا الضعف التمزق في جذر اعصاب الفقرات العنقية رقم خمسة وستة (C5-C6)-انظر في صفحة التشريح). يتضمن الاعتلال الذى يسمى بشلل ارب تمديد وتدوير داخلي في الذراع وانثناء في المعصم وتمديد في الاصابع (ويسمى هذا الوضع احياناً ب " يد النادل بانتظار البقشيش"). في حالة شلل كلومبكا، ويعد هذا أكثر ندرة، يتعلق الاذى بموضع آخر من اعصاب الضفيرة العضدية ( يمتد من جذر عصب الفقرة العنقية رقم ثمانية الى الفقرة الصدرية رقم واحد) وتتأثر في هذه الحالة عضلات اليد وبؤبؤ العين في الجهة المعرضة للاذى.

      لقد ظهر اول بيان عن جراحة اذى الضفيرة العضدية الحادث عند الولادة في اوائل القرن العشرين. ولكن لم تؤدي الجراحة عادة في النصف الاول لهذا القرن الى نجاح ( انظر في بيان سيفر لعام 1925 الذي يتحدث عن الف ومئة اصابة) بل انتجت مصاعب وادت في بعض الاحيان الى الوفاة وكل هذا آل الى الاقلاع الشبه الكامل عن الجراحة. بعد ظهور جراحة تطعيم الاعصاب باستعمال المجهر ، اي الميكروسكوب،(microsurgical nerve grafting) في السبعينات، اصبحت بالامكان العودة الى جراحة اذى الضفيرة العضدية عند الراشدين. ولقد ظهرت طرق جراحة فعالة للاطفال في العقد الاخير.

      مدى الانتشار

      ما مدى انتشار شلل الضفيرة العضدية الحادث عند الولادة؟
      نسبة الانتشار الكاملة 0،2-2،5 في كل الف ولادة
      نسبة الضعف المستمر 0،4-5،0 في كل عشرة آلاف ولادة
      يتراوح تقدير نسبة انتشار اذى الضفيرة العضدية عند الولادة بين 0،2 و2،5 اصابة في كل الف ولادة ونسبة الضعف المستمر في الاذرع بين 0،4 و 5،0 اصابة في كل عشرة آلاف ولادة.

      لقد تم تدوين نطاقاً واسعاً لنسبة انتشار واستمرار ضعف الاذرع الذي ينشأ من اذى الضفيرة العضدية. قد يكون سبب هذا التغير في نسبة الانتشار مجموعات المرضى التي يتم معالجتها في مراكز مختلفة. فعلا المثال، قد تغالي مراكز الاحالة في تقدير نسبة الاستمرار النسبي في الضعف عند رؤيتهم لاقصى حالات الاذى وتقلل من تقدير نسبة انتشار اذى الضفيرة العضدية عند الولادة. يجب الملاحظة بان التحسن في عناية التوليد لم يزيل الاذى الحاصل عند الولادة والسبب الرئيسي لهذا هو وجود عوامل خطر متأصلة (سيتم شرحها في القسم التالي).

      الامراضية او نشوء المرض (Pathogenesis)

      يسبب الاذى للضفيرة العضدية بالسحب الشديد للكتف عند الولادة. ان الاطفال المعرضة للاذى كبيرة الحجم وهذا ما يؤدي الى ضرورة استعمال القوة لسحبهم من قناة الولادة. عندما يضغط على الكتف بقوة في اتجاه الاسفل، يؤدي هذا الى تمديد الضفيرة العضدية او تسبيب الاذى لها.



      السحب الشديد للضفيرة العضدية عند الولادة


      يرتبط كل نوع من الولادة بنوع معين من الاذى للضفيرة العضدية. وبحسب بيان دراسي معين، ان سبب الاذى للقسم الاعلى من الضفيرة العضدية (شلل ارب) هو نوع من الولادة حيث تظهر مؤخرة الطفل عند خروجه قبل اي جزء آخر من جسمه (breech delivery). ويقترن الاذى الشاسع بنمط الولادة حيث يظهر الرأس اولاً. ولكن قد يحدث شلل الضفيرة العضدية حتى في حالة العملية القيصرية.

      انواع الولادة والاذى الذي يقارنها في الضفيرة العضدية
      الولادة بظهور المؤخرة اولاً ثلاثة وسبعون بالمئة من حالات اذى الفقرات العنقية رقم خمسة وستة(C5-6)
      الولادة بظهور الرأس اولاً ثمانية وثمانون بالمئة من حالات اذى الفقرات العنقية رقم خمسة وستة وسبعة (C5-7) وستة وتسعون بالمئة من حالات اذى الفقرات التي تمتد من الفقرة العنقية رقم خمسة الى الفقرة الصدرية رقم واحد (C5-T1)

      في حالات بعض الاطفال، تكون المصاعب موجودة قبل الولادة ومن الصعب توقعها وتصحيحها من جانب الطبيب المولد. بعض امثال عوامل الخطر هي التالية
      كبر الحجم (وزن اكبر من ثمانية ارطالاً امريكية وثلاثة عشر آونس او حوالي 3،6 كيلوغرامات)
      الولادة بظهور المؤخرة اولاً
      والدة مرت بولادات متعددة سابقة
      المرور بمدة مخاض طويلة في المرحلة الثانية
      سمنة الام
      مدة حمل طويلة (اكثر من اثنين واربعين اسبوعاً)
      مرض السكري عند الام
      جراحة ولادة في وسط الحوض
      التوليد بالخواء او الكلاّب
      تزيد هذه العوامل من احتمالية صعوبة التوليد الذي يؤدي الى اذى الكتف ويسبب هذا الاخير باحتبال الاكتاف في قناة الولادة عند التوليد.

      اذا انجبت ام طفلا يعاني من اذى الضفيرة العضدية فاحتمالية انجابها طفلا بالاذى نفسه تفوق احتمالية هذا الاذى بشكل عام.

      انواع الاذى

      شلل القسم الاعلى للضفيرة العضدية

      في هذه الحالة، يتعلق الاذى بعصب الجزء الاعلى للضفيرة العضدية. بالاضافة الى الشلل الكامل في الضفيرة العضدية، يعد هذا النوع من انواع الشلل الاكثر شيوعاً. لا تستطيع ان تحرك هذه الاطفال اكتافها وتبقى الذراع ممدودة ومواجهة للداخل وهي تدعى "يد النادل بانتظار البقشيش" . في معظم الاحيان، لا يستطيع الاطفال في هذه الحالة تحريك اذرعهم بعد الولادة مباشرة ولكن يبدأون تحريك المعصم والاصابع بعد عدة اسابيع. ولكن يبقى الضعف الحركي في الكتف والمرفق مستمراً.

      شلل الضفيرة العضدية الكامل

      في حالة هذه الاطفال، تتأثر الضفيرة العضدية بكليتها. لا توجد عند الاطفال الذين يعانون من شلل الضفيرة العضدية الكامل اية قدرة على تحريك الذراع او المعصم او اليد وتكون الذراع مترهلة. يقترن هذا الاذى بتمزق جذور الاعصاب او فصلها من الحبل الشوكي وهذا ما يجعل معالجة هذه الحالة اكثر صعوبة.

      شلل القسم الاسفل للضفيرة العضدية

      يندر جداً انعزال الاذى في القسم الاسفل من الضفيرة العضدية ولم نواجه اية حالة من هذا النوع. عادة، يكون الاذى في القسم الاسفل جزء من اذى اوسع النطاق مثل شلل الضفيرة العضدية الكامل.

      الاذى ذو الجانبين

      يمكن حصول الاذى في الضفيرة العضدية على جانبي الجسم معاً ولكن هذه الحالات هي نادرة. وقد يُخطَئ الاذى ذو الجانبين بأنواع اخرى من الاذى مثل اذى الحبل الشوكي

      والله الموفق