اقترح الارهابي شارون على يهود العراق

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • اقترح الارهابي شارون على يهود العراق

      اقترح الارهابي شارون على يهود العراق الذين لا يتجاوز عددهم الخمسين راس, الهجرة الى اسرائيل للعيش بسلام وحرية وقال لهم العام القادم ستحتفلون معنا في عيد الفصح اليهودي الذي يصادف هذه الايام.
      وكان عضو البرلمان الاسرائيلي كوتل افيتال قد طلبت من السفبر الامريكي في (اسرائيل) توفير الحماية ليهود العراق وتوفير مستلزمات الاحتفال في عيد الفصح اليهودي من مأكل ومشرب يليق بهم كيهود, وطبعا لم يفكر السفير ولو للحظات فقد استجاب على الفور للامر الاسرائيلي واصدر أوامره لقائد أركان الجيش الامريكي بالاهتمام بهذا الامر على وجه السرعة, وتوفير كل ما يحتاجه الخمسين يهودي بما يليق بهم.
      واكيد أوقفت امريكا كل برامج المساعدات واعادة الحياة الى العراق مؤقتا لان لكل شيئ أولويات.
      والاولوية لليهود اينما كانوا!!.


      لقد هنا على انفسنا فهنا على العالم لم لا على جميع الولايات المتحدة ان تقف في حالة طوارىء وذلك من اجل خدمة هولاء الخمسين يهوديا وهم من الصفوة
      ان ثمن الامريكي في حادثة لوكيربي يساوي عشرة ملايين من الدولارات بينما سعر الافغاني عشرون دولار وهولاء امريكان فما بالك باليهود فبعملية حسابيه هولاء الخمسين يعادلون الامة العربية والاسلاميه
      ان اسرائيل على الرغم من قلة عدد سكانها تقرر للولايات المتدة ماذا يجوز وما لا يجوز بينما نحن لا نستطبع ان نقرر حتى لانفسنا وننتظر القرار من الخارج وبعد ذلك ان الذي يحاول ان ينصرنا نخذله وبالتالي لن نجد من ينتصر لنا
      ماذا فعلنا لبلجيكا ولفرنسا ولالمانيا حينما وقفت معنا لا شيء وبالتالي نحن لا نستحق المساعده ولا تقل لي بأنها كانت تقف معنا لاجل مصالها ونحن لماذا لا نقف معهم لاجل مصالحنا وبالتالي نحن لا نستحق العيش .


      رأيي أن من يهن يسهل الهوان عليه وما من أمة تستحق العيش إذا تركت للغربان أن ينهبوا من ثرواتها ومقدراتها و بكل الأسف والأسى حقيقة لا تملك أن تقول سوى كان الله في عوننا على حكامنا أولا وعلى أنفسنا ثانيأ لأن هذا التراب الذي نعيش عليه رواه أجدادنا بالدماء ورواه بعضهم بعرق الخيانات والتهافت على كراسي زائلة ومن حق خمسين يهوديا أن ينالوا أكثر من هكذا عناية واهتمام لأن لهم حكومة تسعى لتأمين كل ما يطلبوه ومالا يطلبوه فلما لا ؟ وما المانع أن يفخر اليهودي بيهوديته بينما نحن تبرأنا من الاسلام والعروبة بعد 11 سبتمبر وبدأنا نقتل بداخلنا كل ما يمت لعروبتنا بصلة وما يمت لصميم أسلامنا بصلة أوما يمت لوطنيتنا بصلة كان الله في عون المواطن العربي على من يحكمه من أخوانه العرب أقول هذا وأنا للعلم لست مسلما ولكني عربي وطني ومؤمن بوطني وقضيتي العربية
    • اهلا بك اخي ابو نمر في ساحتنا بعد انقطاع دام طويلا
      هذا حال المسلمين كل يوم يزداد سوءا ونبذا واحتقارا من قبل الكفار لعنة الله عليهم
      تاتي اهتمامات اليهود في المرتبة الاولى
      وبعدها النصارى
      هؤلاء من يجدون الاهتمام لهم من قبل العالم.........اما المسلمين فللاسف نجد انه لايوجد احد يرحمهم ويساعدهم الا القليل وليس مثل اهتمام اليهود والنصارى......وايضا نرى المسلمين العرب يتعاطفون على الكفار والنصارى مثل ماحدث في الكويت عندما تعاطف احد الوزراء الكويتين بالاسيرة جيسيكا واهداها سيارة فخمة بدلا من ان يترحم ويتعاطف باطفال العراق.....
      لاحول ولاقوة الا بالله