لا أجمل من بغداد...سوى بغداد...

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • لا أجمل من بغداد...سوى بغداد...

      علّمتني أمي أنه لا أجمل من بغداد...سوى بغداد...
      وأننا امتداد لرحيل بينهما نهرين من دم ودموع...وأن القلب حين يهوي مع عابري الفجر قبيل الآذان انما ينفض عن ذاكرته غبار المعارك ويقلب صفحات التاريخ وخرائط المدن الحديثة يفتش عن مدينة تحمل همه ولغة تشبهه فلا يجدها.
      علمتني أمي أن البصرة وقلبها توأمان...ظلان لا يفترقان...يتشابه فيهما الحزن وجعلكة الأيام...ودفء الحكايات القديمة وظلال البيوت وأسماء الشوارع...وعلمتني أن البارود لا يصنع النصر بل النصر يسرق البارود من كُحلِ العين. وسواد الليالي الحزينة وسهر الأمسيات وسهاد القلوب ليمسد طريقاً للجيل الناهض من بؤبؤ العين...
      علمتني أمي...أنني لا شيء دون اسمي ووطني وذكرياتي وأنه لا زمان سيحمل كلماتي ما لم يحملها الحمام الزاجل ويعبر بها النهر بعد نصر وزمان...
      هل خلق الله أجمل من بغداد؟!
      هل خلق الله أجمل من طفل عراقي يبتسم حتى بعد الموت...؟!
      هل خلق الله أجمل من وطن يسافر معنا..، فينا...؟
      ها أنذا وطني...من على رصيف الغربة البارد أحمل جمرات قلبي مشتعلة أفركها بأصابعي الذابلة مستشعراً دفء همسات صباحية وكوب شاي معطر ودعوات تخرج من تنور محرابها قبل خبزها وأنا مشتعل كقنديل متقد...
      إليكِ يا أمي أرسل سلامي مع عصافير الصباح...مع الدموع المسافرة مع نشرات الأخبار التي تفوح برائحة الدمار...مع كل نقطة دم تروي أرض الخلفاء وكل قطرة حبر كتبت في عشق بغداد...عليك السلام يا أمي وعلى عروبتنا السلام!!

      نضال زايد - واشنطن