أنت الرقة وانت الحنان

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • أنت الرقة وانت الحنان

      بسم الله الرحمن الرحيم

      أختاه أكتب إليك لأذكرك بمقامك الكبير وقدرك الرفيع فأنت الرقة وأنت الحنان والعطف وأنت منبع الراحة والسكن في المجتمع .

      هنيئا لك بالمكانة التي حباك الله إياها فأوصى بك وراعاك وحفظ حقك وهدد من يؤذوكي ظلما وإن كان زوجك بالويل والخسران فأنت أكرم نساء العالمين وكيف لا وأنتي التي أحببتي الله ورسولهe و أطاعتي الله ورسولهe فقد أخبرنا الله عن رقتك في القرآن الكريم فقال (أَوَمَن يُنَشَّأُ فِي الْحِلْيَةِ وَهُوَ فِي الْخِصَامِ غَيْرُ مُبِينٍ (18) ) سورة الزخرف وقال عنك النبي e ( رفقا بالقوارير) وقال أيضا (استوصوا بالنساء خيرا! ) وكرمك الله بأن جعل أول من يستشهد في الإسلام امرأة وهي السيدة سمية وأمر الرجل بأن ينفق عليك وأنت معززة مكرمة إنني لأقف مذهولا أمام كل هذا التكريم . والتكريم الأكبر يوم القيامة إذ يجعلك الله في الجنة أجمل من أجمل حوراء من الحور العين وكيف لا وأنت التي أحببتي الله ورسوله

      والآن أيتها القارورة الرقيقة أحب أن أسألكي سؤال إذا ذهبتي لتشتري حلوى فوجدت نوعين نوعا مكشوف مسموح لأي أحد إنسان أو حيوان أو حشرات أن ينال منه ما يريد فتتناول منه الأيدي القذرة ويتجمع عليه الذباب أهذا النوع أحب إليكي أم نوع مغلف مغطى لا يسمح لأحد أن يمسه أو حتى ينظر له بطمع إلا صاحبه لا شك أنه الثاني

      لذا فإن الله حبيبك أشفق عليكي من الخبثاء فأنت الطيبة الطاهرة ولكن ليس كل المجتمع كذلك فهناك ذئاب كثيرة لذا قال تعالى(يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاء الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَن يُعْرَفْنَ فَلا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ

      اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا (59) ) فإن الله أتم تكريمه عليك بأن حرم أن ينظر إليك أحد أو يلتذ بجمالك إلا رجل واحد ترضيه أنت زوجا ويأتي إلى أعتاب بابك يطلبك وأنت مكانك عزيزة مكرمة ويدفع لك المهر ويكلف برعايتك والإنفاق عليك ويا ويله إن قصر في حقك

      فيا أيتها المؤمنة التي استجبتي لأمر الله عندما أمركي بالتوحيد

      ويا أيتها المصلية التي استجبتي لأمر الله بالصلاة

      يا أيتها النقية التقية استجيبي لأمر الله عندما يقول لك (وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ )سورة النور

      فإن أخشى عليكي إذا استجبتي لبعض أوامر الله وتركتي بعضها أن تدخلي تحت قول الله تعالى(أَفَتُؤْمِنُونَ بِبَعْضِ الْكِتَابِ وَتَكْفُرُونَ بِبَعْضٍ فَمَا جَزَاء مَن يَفْعَلُ ذَلِكَ مِنكُمْ إِلاَّ خِزْيٌ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يُرَدُّونَ إِلَى أَشَدِّ الْعَذَابِ وَمَا اللّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ (85)) سورة البقرة

      ولا تقولي الجو حار فنار جهنم أشد حرا ولا تقولي المهم الباطن فالذي أمرك بتطهير الباطن أمر بالحجاب وحاشا لله أن يأمر بشيء غير مهم أختاه استجيبي لله وأذكرك بقول الله تعالى في آخر آية الحجاب في سورة النور (وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (31) )

      وأسأل الله لي ولكي المغفرة والرضا وأن أراكي يوم القيامة وقد أضاء قصرك بالنور الذي أنعم الله عليكي به فلعلكي تكونين من الذين يحسنون صورة الإسلام ويهدي الله بكي فلا تلتفتي للمحجبات المقصرات وتقولين الحجاب لم يصلحهم بل كوني أنتي محجبة صالحة تكونين قدوة عظيمة وأسأل الله أن يحشركي يوم القيامة مع خديجة وعائشة وفاطمة وحفصة رضي الله عنهن أجمعين وأن تذهبي لحبيبك رسول اللهe وتقولي له يا رسول الله أ! شفع لي فقد أطعت الله وأطعتك

      ولا تنسي من كتب هذا الكلام بدعوة صالحة

      ولا تبخلي على أخواتك بهذا الخير وانشري هذه الرسالة


      وفقكم الله
    • [TABLE='width:70%;'][CELL='filter:;']

      أحلى مسقط


      اشكرك أخية على هذا الموضوع الرائع جدا وعسى الله ان يوفقك ويوفق أخواتنا المسلمات لما يحبه ويرضاه ويصون عفافكم وطهركم الى يوم البعث .



      [/CELL][/TABLE]
      خالص تحيااااااتي