أخباااااااار

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • أخباااااااار

      |aعسى بس ما أكون ثقلت عليكم اليوم ...طبعا أنا كنت منقطعه من فتره طويله ...بسبب ظروف طبعا لكن أتمنى في هذي الفتره ......التواصل مع الساحه ومعكم إن شاء الله ....وتحياااااااااااااااااااتي لكم
      حكمة اليوم تقول:-
      بين الإغراق في المدح والإغراق في الذم تموت الحقيقة موتا لا حياه لها من بعده إلى يوم يبعثون .......
      هذي حا فظتنها من يوم كنت في الإبتدائية!!!!!!
    • [TABLE='width:70%;'][CELL='filter: glow(color=darkblue,strength=3);']
      عزيزتي سماء النسيان
      مرحبا بعودتك لساحتنا العمانية مجدددا متمنين لك تواصلا طيبا معنا
      و هنا اود ان اوضح لك اولا بخصوص ردك الثاني فأتصور هو رد لموضوع أخر وهو هذا
      أنواع العيون
      لذا وجب التنويه

      |a عودة الأن لموضوعك الشيق المثير |a

      المدح و الذم نقيضان دائما فهما عكس الأخر
      و المدح هو النوع الايجابي ويلعب دورا مهما في تشجيع الفرد لأي غرض كان
      قد يكون احيانا نوعا من المجاملة ولكن يبقى له دوره الفعال وأفضل انواع المدح
      ما يكون في الوراء فهو اصدق بالتأكيد واما المدح بحضور الفرد فهو يعد ذما او نوعا من المجاملة
      وعادة ما تكون مبالغ فيها و كما يقال المدح في وجه الفرد ذم على حسب المقولة المشهورة وشخصيا
      أفضل المدح في الوراء او في غياب الشخص نفسه

      و الذم هو النوع السلبي و العكسي للمدح وهو عادة ما يكون لتحبيط معنويات الفرد لأي غرض كان
      وهو خصلة سيئة لما تلعبه من دور سئ في معنويات الفرد وقد يؤدي الى عواقب وخيمة في المجتمع كالتفرقة
      بين الافراد ونشر العداوة و البغضاء و غيرها وهناك فرقا كبير بين النقد و الذم فبمفهوم النقد المعروف هو
      طرح الامور السلبية لدى الفرد بقصد التشجيع و رفع المعنويات وعادة ما تكون نتائجه ايجابية وخصوصا اذا كان بناءا هادفا في حين ان الذم هو نفسه طرح الامور السلبية ولكن بقصد خفض المعنويات لدى الفرد و بالتالي تكون نتائجة بالتأكيد سلبية

      |a|a|a

      شكرا لك على المشاركة عزيزتي و على تواصلك معنا و نتمنى ان نرى لك مواضيع اخرى
      [/CELL][/TABLE]