*** طرائف نسائية ***

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • *** طرائف نسائية ***

      *** طرائف نسائية *** سئلت البارونة ( بوردت كوتس ) وهي في التسعين من عمرها : متى تتوقف المرأه عن الحب ؟؟
      فأجابت : أسألوا من هن أكبر مني سناً ...


      قال أحدهم لأمه مازحاً , عندما جاءها بطبق من المهلبية :
      هل تتزوجين يا أماه ... أو تأكلين هذه المهلبية ؟؟؟
      فقالت له : يابني .. الله يرضى عليك , وهل لي أسنان للمهلبية ؟؟؟


      قدمت الزوجة طلباً للأنفصال عن زوجها وقالت : سدي القاضي , لقد كسر زوجي الأطباق الموجودة في المنزل على رأسي , وكان يعاملني بقسوة بالغة .
      فقال القاضي : ألم يعتذر لكي , أو يبدي الأسف على تصرفاته ؟
      فقالت : كلا يا سيدي ,
      لقد نقلته سيارة الإسعاف قبل أن يقول لي كلمة واحدة ..


      قال رجل لزوجته : إن الشريعة تقضي عليك بالطاعة العمياء لإرادتي ,
      فإذا أمرتك مثلاً أن ترمي بنفسك في النيل , وجب عليك أن تلقي بنفسك
      فيه بلا تردد .
      فلما سمعت الزوجة كلامه تحركت للخروج من البيت .
      فسألها زوجها :
      إلى أين تذهبين الآن ؟؟؟؟
      فأجابته على الفور : لأتعلم السباحة قبل صدور أمرك الجائر .


      التقى رجل أسمه ( سليم ) وامرأة أسمها ( وديعة ) في منزل أحد الأصدقاء .
      فدخلت كلبة ظريفة ... أكرمك الله ...
      وتقدمت إلى السيدة ( وديعة ) وصارت تلمس يدها .
      فقال سليم للمرأة : إن هذه الكلبة ( وديعة ) !!!
      فأجابته على الفور : وقلبها أيضاً ( سليم ) !!!


      كانت امرأة تسوق أربعة حمير .. أعزكم الله .. وإذا بشابين سائرين بجانبها ,
      فقالا لها :
      نهاركِ سعيد يا أم الحمير !!!
      فأجابتهما على الفور :
      نهاركم مبارك يا أولادي !!!


      قبل أن يسافر الزوج إلى أفريقيا , سأل زوجته : ماذا تردين أن آتي لك به من أفريقيا ؟؟؟
      قالت له : قرد صغير .
      فسافر الزوج وعاد , ولما رأى زوجته , ضرب كفاً بكف وقال :
      يا إلهي , لقد نسيتُ أن آتي لكِ بالقرد من هناك ياحبيبتي .
      فقالت الزوجة : بسيطة يا حبيبي , وجودك كفاية !!!


      سألت امرأة _ متقدمة في السن _ الكاتب الأيرلندي الساخر ( برنارد شو ) أن يقدر عمرها ,
      فأجابها : من نظر إلى قوامكِ ظنكِ أبنة ثمانية عشر ,
      ومن نظر إلى عينيكِ ظنكِ أبنة عشرين ,
      ومن نظر إلى شعركِ ظنكِ أبنة خمسة وعشرين !!!
      وبسعادة بالغة سألته : ولكن كم تظن أنت عمري ؟؟؟؟
      فأجاب : هو مجمووووع هذه كلها !!!