هل هم فعلا لا يستحقون الشكر..

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • هل هم فعلا لا يستحقون الشكر..

      ألا يستحق الشكر من يقوم بواجبه في عمله على أكمل وجه..
      نحن دائما نقول ..لا شكر على واجب...
      ولكن في داخلنا نحزن اذا لم يقدر أحد ما نقوم به من جهد حتى نؤدي الواجب الذي علينا ..
      لذا فمن وجهة نظري..أن الإنسان الذي يؤدي واجبه يجب أن يشكر ويقدر ممن يحيطون به ... وذلك لكي يستمر ذلك الإنسان في أداء واجبه بنفس روح الجد التي بدأ بها..
      كمثال على ذلك... زميلة لي في العمل كانت تعمل بنشاط الكل يشهد عليه وأعطت عملها جل اهتمامها لسنوات ..ولكن بسبب أن رؤسائها في العمل لم يكونوا يقدرون ما قامت وتقوم به .. أصبحت الآن لا تملك أيا من ذلك النشاط وقد أصيبت بخيبة أمل وتشاؤوم كبير جدا ودائما تقول مافي حد يقدر..
      صحيح أن الواحد منا لا ينتظر شكرا على أدائه لواجبه ولكنه يكون مسرورا اذا قدر عمله الذي قام به واذا تلقى تشجيعا بسيطا من رئيسه في العمل فان طاقته تتجدد...
      اذا لماذا لا نقدر تعب الآخرين ولماذا لا نقدر الإنسان الذي يقوم بواجبه؟؟؟؟؟
      أسئلة أنتظر منكم النقاش حولها ..
    • شكرا لكي أختي العزيزه على بنت عمان على هذه المواضيع المتميزه
      و فعلا دائما الإنسان يحتاج إلى تشجيع و تحفيز ليس فقط بالماده
      و لكن أحيانا كثيره الكلمه الطيبه من رئيسه تجعلة شعله من النشاط
      و هناك الكثير من الشباب يفتقدون لمثل هذه التحفيزات لذلك يجب علينا
      أنه نراعي مثل هذه الأمور و لا نترك الأمور تسير على انها واجب
      فرض على ذلك الشخص مقابل راتبه لآن بأمكان ذلك الشخص
      يعمل نفس العمل و لكن بجوده أقل و هذا ما حاصل في كثير من الأماكن

      و الله يوفق الجميع

      تقبلي تحياتي لك .... الرواحي :)
    • اختي بنت عمان

      اختي بنت عمان
      تشكري على هذا الموضوع
      وفعلاً هذا شي حاصل :)

      لكن هذي وجهة نظري اختي الكريمة:
      اولاً : انا لا انتظر الشكر من اي شخص كان
      لان الانسان يجب ان يؤدي عمله بما يرضي الله
      حتى ينام مستريح البال كذلك ينام وضميره مستريح

      ثانياً : بالنسبة للعمل .. حتى في مسأله الشكر والثناء والتقدير
      تتدخل الواسطة اللعينة .. يعني لو كان المدير المسؤل يحب هذا الموظف
      اعطاه مكافأة .. وكل مره يشكره على كل شي ، حتى لو كان ما يستحق الشكر
      وهذا واحد من الاسباب الي تؤدي الى حدوث شي من الحقد والكره لدى الموظفين

      وسبحان الله مثل ما حدث عند زميلتك في العمل .. حدث ايضاً معي ، بس الاختلاف
      البسيط .. هو انني لا اقدر ان اسكت عن حقي مهما كان ( وهذا ما تعلمته من مدرسة الحياة )
      شفت ان الانسان المسكين هو المستهدف ، لذلك تضيع حقوق الموظف رغم كل الجهود الي يبذلها

      يمكن انا فيني طبع غريب شوي ... وما ادري هل هذا شي جيد مني ام هو غباء ام ماذا ، وهو
      لو لم اجد من يشكرني او لو لم احصل على حقي فانا لا اسكت ابداً ... لكن المشكله في انني اتراجع
      واقول ( اجري على الله ، لعل وعسى ان تتبدل الضروف ... يجب ان اصبر واصبر ، لذلك لا يطوعني
      قلبي في ان اتكاسل عن العمل ) وهذا هو ما قصدته بانه طبع غريب ( في انني لا اقدر ان اتكاسل )
      خاصه انني قد تعودت على نمط معين في حياتي ، وانا لا اتنازل عن مبادئي مهما كان 0

      اختي بنت عمان
      اكذب عليك لو قلت لك ان الواحد منا لا يتأثر لو لم يجد من يشكره ، تأكدي بان الحافز له دور كبير
      في جعل الموظف يعطي ما لديه ( ينتج ) ... كذلك لا تنسي بان العامل النفسي مهم جداً جداً جداً
      وهنا اركز على ( العامل النفسي ) ، تصوري ان شخص حصل على مكأفاة وهو لايعمل بنفس
      ما يقوم به زميله الاخر الذي يكد ويكدح من اجل ان يرتقي بمستواه المعيشي وحتى يحسن من
      مستواه في العمل ، الا يتأثر ذلك الشخص الذي يتعب من زميله .. حتى لو كان هو انسان ليس حاقد
      لكن الشيطان يوسوس لابن ادم ، رغم انني لا ارى المال مقياس للكفأة ولا للسعادة 0

      تلك كانت وجهت نظري وارجو ان تتقبليه بصدر رحب
      لك تحياتي اخوك
      اللــــــورد:)
    • أخي العزيز ومشرفنا المتواصل الرواحي...
      شكرا جزيلا لك على مداخلتك اللطيفة وفعلا التشجيع والشكر لا يكون بالمادة فقط ولكن حتى الكلمة الطيبة تكون حافزا للإنسان أن يؤدي واجبه على أكمل وجه..
      وهذه الكلمة الطيبة ليس شرطا أن تكون من الرئيس في العمل ولكن نحن كزملاء في العمل يجب أن نشجع بعضنا البعض لكي نؤدي واجبنا ..وأن لا يكون هدفنا من العمل ماديا بحتا ولكن يجب أن نراعي قيمة العمل من أجل رد الجميل لوطننا على ما قدمه ويقدمه لنا..وكذلك أن نراعي أن العما عبادة اذا كان خالصا لله ..
    • أخي اللورد ..شكرا لك.

      أخ اللورد ..
      في البداية أود فعلا أن أشكرك على مداخلتك الصريحة والجميلة..
      ثانيا أود أن أحييك على حبك لأن تكون مخلصا ودؤبا في عملك ..ومن قال لك أن هذا طبع غريب..بل هذا هو الطبع الصحيح والواجب...
      وأقول لك ولكل الأعضاء حكمة تعلمتها من الحياة ..المباديء شيء مهم جدا وعلى كل واحد أن يحترم مبادئه التي يؤمن بها ..لأنه اذا فرط فيها لأي سبب من الأسباب فلا تستبعد أن يفرط في أي شيء آخر بعدها لأنه عندها سيفقد احترامه لذاته..
      أحييك مرة أخرى وأتمنى لك التوفيق..وأجرك عند الله..لذا أخلص النيه له سبحانه..
    • من منا لا يحب الثناء على عمله..!!

      اختي "بنت عمان" موضوع جميل كسابقيه....دائما ما تختارين المواضيع المفيدة والجديرة بالمناقشة..لكني ساوجل مناقشتي للغد.... ،،:( لعجلة من امري الآن شكرا لكِ


      تحياتي
    • عزيزتي بنت عمان
      وللمياس هذه المداخلة
      عزيزتي بعيداً عن كل ما قد قيل
      الموظف (حي الضمير)هو من يعمل ويبذل كل جهوده ويسخر
      كل طاقاته وافكاره في تطوير العمل والنهوض بمستواه اياً كانت
      الظغوط اياً كانت المشاكل التي قد يواجهها ولكن؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
      ممكا لا شك فيه بأن التشجيع من قبل المسؤول المباشر له بالغ الاثر
      في مضاعفة الجهد والاستمرار في العطاء وحب العمل ....لانه وبكل
      بساطه اذا لم يجد الموظف من يعاونه في عملة ويشجعه على عطائة
      ستقل انتاجيتة وسيكون هناك مجالاً واسع لتسلل الكسل إلى نفسة وعدم القابلية
      على العمل ............اذا تجديد النشاط يحتاج لدافع والدافع هو المسؤول المباشر
      ومما لا شك فيه ايضاً بأن من يعمل ليرضى ضميره فسيجزيه الله خيراً
      ان شاء الله
      بنت عمان الف شكر على كل ما تقدمينه من مواضيع ذات طابع نقاشي
      تحاولين من خلاله طرح الافاكار والحلول
      لكِ تحياتي
      المياس
    • أخي الصديق ..شكرا على تشجيعك ..ولكننا لا نرضى سوى أن تشاركنا الرأي بكلماتك المنتقاة والجميلة... ونحن بانتظار أن توفي بوعدك في المشاركة...

      أخي المياس ... الحمد لله الذي جعلنا نرى مداخلاتك اللطيفة مرة أخرى بعد طول غياب...
      وكما قلت لا ينبغي أن يكون الشكر على أداء الواجب هدفنا ولكن هو دافع لاستمرار العطاء بالهمة العالية...
      شكرا لكم جميعا ..بصراحة لولا وجود مشرفين مخلصين مثلكم لما وصلت الساحة لهذه الدرجة من التقدم والإستمرار..وأتمنى أن نكون لكن خير معين على نجاحاتكم المتواصلة باذن الله تعالى..
      تقبلوا فائق احترامي وتقديري لكلماتكم وشخصياتكم النبيلة ..
      أختكم ..بنت عمان...
    • السلام عليكم
      الانسان الصادق مع نفسه لا ينتظر اي شكر لانه محاسب على كل بيسه ياخذها من راتبه
      و في النهايه صحيح كلمه شكر واجبه لانها تعطي طاقه دفع نفسيه هائله تساعد على الاستمراريه
      و لكن انا مصر على رأيي على الانسان انه لا ينتظر كلمه شكر من حد لانه محاسب
      و
      حيااااااااا الله اااااااااكم
    • كلامك صحيح عزيزتي ..
      اننا نعمل لانفسنا ولغيرنا ولو كنا لاننتظر الرد .. لكن على الاقل كلمة شكرا تزيل عنك كل التعب ..
      وبطبيعة الانسان الذي يدخل مجال العمل يكون نشيطا ومفعما بالحيوية .. وهذا النشاط يستمر اذا لقي التشجيع والشكر والاطراء على عمله ..
      ولكن هل يسمع المسؤولون هذا ؟
    • أخي ومشرفنا العزيز المياس..هذا تواضع منك .. وفعلا بتعاوننا جميعا تنهض أوطاننا وساحتنا الغالية..
      أخي الساحر العماني..أسعدتني مداخلتك كثيرا ..فعلا اننا محاسبون على كل بيسة أو قرش من رواتبنا والله يعينا ونكون أهلا لهذا الحساب..
      معك حق أننا لا ننتظر شكر من أحد في أداء واجبنا ولكن كم من كلمة بسيطة وتشجيع بسيط جعل من أناس يواصلون عملهم بروح وهمة عالية..أعرف أن هذا ما قصدته ولكني أردت التكرار للتأكيد..شكرا لك مرة أخرى ..

      أختي نجود..مداخلتك ذكرت وأكدت أن الكلمة التشجيعية الطيبة لها أثرها البالغ في ازاحة الشعور بالتعب وأنها تعطي الحافز لمزيد من العطاء..شكرا لك..
      وفي الحقيقة سؤالك أو استفهامك الأخير وهو "هل يسمع المسؤولون هذا؟"...
      قد أثار في نفسي سؤال مضاد أو مكمل له ..
      وهو هل شعرنا يوما كموظفين عاديين بالأعباء والمسؤليات الكبيرة التي يتحملها مسؤولينا في العمل..؟؟؟ هل حاولنا أن نقف الى جانبهم يوما ؟؟ هل حاولنا أن نشجعهم كما نطلب منهم أن يشجعوننا؟؟
      أسئلة متشابكة أتمنى أن نفكر فيها ونحاول أن نتحاكم مع أنفسنا لأجلها..
      مع تحياتي للجميع..بنت عمان