يا أيها الأتي متى ..!؟؟

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • يا أيها الأتي متى ..!؟؟

      من داخلي ...
      من جوف أعماق الشعورْ ...
      يتولد الإعصار ..
      تنزف من مآسينا الزهورْ .. !
      من داخلي ...
      تتفجر الآهات ...
      تحترق القنادلْ ... !
      تسبى على مرأى العيون ...
      لنا الطيورْ .. !
      يا حسرة ... !
      ماتت أمانينا ...
      وأبحر حلم أيام السنابلْ ..
      والنساء اللاتي خلَّدنَ العبورْ ...
      عقُمت خيولك يا " عبيدة " ..
      يا " وليد " ...
      ويا كل الألى في داخلي ...
      حفروا أخاديد البطولة بالمعاولْ ..
      أطلقوا كل الأعنة ..
      حطموا زُبُرَ الحديدْ ..
      أشعلوا في جوف أنهار الجليدْ ...
      مع الصباح .. مع المساءْ ..
      كل أبخرة العطورْ .
      * * *
      ماذا أقولْ ... ؟
      ماذا عسانا أن نقول ... ؟
      وبداخلي " مليون " محزون تحطمهم ...
      عذابات السنينْ ..
      ماذا أقولْ ... ؟
      وبداخلي يتوالد الأيتام ...
      في زمن حزينْ ... !
      ماذا أقولْ ... ؟
      وها هم الأحياء .. والأموات ...
      تدفن في الوحولْ ... !
      والصبح مصلوب ..
      على الأحداق منكسر ذليلْ .
      * * *
      يا أيها الآتون ...
      من خلف المحاجر والجفونْ ..
      يا أيها الأحباب ...
      يا ضوء نجمات الجليلْ ..
      يا أيها الأمل الذي ...
      ما زال ينزف بالعطاء ..
      وكل بارقة السيولْ ..
      ها نحن ننتظر المجيء ...
      ها نحن نحلم بالوصولْ .
      * * *
      يا أيها الآتي ... متى .. ؟
      يا أيها الآتي ... متى .. ؟
      يا أيها الآتي ... متى .. ؟
      نحيى على وهج السرابْ ..
      وننام مع ذكرى الطلولْ ..
      ونلوك أطراف الحديث ...
      عن النفائس ..
      والدسائس ..
      والمهازل .. والرقى .
      وتمائم الشيطان .. والكهان ..
      أوسمة تطول ... !
      * * *
      يا أيها التنين ...
      أثقلني الوقوف ..
      ماتت مشاعرنا ...
      تجلمدت الخواطر .. أيها الآتي ..
      فعجل بالوصولْ ...
      فالخيل ترقب من بعيد ..
      أسرجتها ..
      أعددت أوردتي وأحلام الصِّبا ...
      أشرعت أوراقي ..
      وأقلامي رديف .
      * * *
      يا أيها التنين ...
      ما زلنا نحارب ..
      في دواخلنا العزوفْ ...
      أشلاؤنا مِزَق ..
      تناثرها رياح الوهم ...
      تذروها السنونْ ...
      في كل شريان نضخ السم ..
      نملأ جوفنا قيحا ...
      ونصرخ في مآتمنا ..
      ونصرخ يا رفاق الدرب ..
      نصرخ ملء شدقينا ... !
      وما سمع الصراخ ...
      لنا مضيف ..
      * * *
      يا أيها الآتي ... متى .. ؟
      الدرب ممتد ...
      ويمتد المدى ...
      وبين قلوبنا والدرب ...
      أوردة تصولْ .
      تنزّ الدمّ ...
      تغسل وصمة التسويفْ ...
      الدرب أوغل في الردى ..
      فإلى متى ... ؟
      يا أيها الآتي نماطلْ ..
      وإلى متى ... ؟
      يا أيها الآتي نساومْ ..
      وإلى متى ... ؟
      يا أيها الآتي ...
      يطول غيابنا ..
      والأرض خضبها النزيفْ .
      * * *
      شعر الدكتور / مسعد زياد
      شاعر مغترب من أرض فلسطين الصمود
      كلماته رائعه فما كان مني الا انقل لكم روعتها ..

      سلام عليكم .. $
    • هذه الكلمات ياغيم لاتخرج الا من شخص ذاق الغربه وشهد واقع مرير لاستيلاء العدو على وطنه وارضه وتجرع قطرات الالم والحسره على حال وطنه وشعبه وانتهى به الحال ليصبح رجل غريب على ارض ليست ارضه ويقال عنه ( المغترب )

      شكرا لنقلك لنا تلك الكلمات المحزنه
      تحياتي لك ياغيم
      أغنى النساء أنا لستُ ثرية بما أملك ثرية لأنّك تملكني أحلام مستغانمي أغنى الرجال أنت لست لأنك ثرياً بما تملك ثريٌ لأنك تملكني .. هكذا احببت صياغتها اكثر dabdoob :)
    • فإلى متى ... ؟
      يا أيها الآتي نماطلْ ..
      وإلى متى ... ؟
      يا أيها الآتي نساومْ ..
      وإلى متى ... ؟
      يا أيها الآتي ...
      يطول غيابنا ..
      والأرض خضبها النزيفْ .
      .............

      فعلا ..إلى متى؟؟؟؟؟؟؟

      غيم....

      ..............
    • [TABLE='width:70%;'][CELL='filter: shadow(color=orange,direction=135);']
      غيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــم

      تشكي و أنا أشكي و الصبر يشعل الجوف

      فينا عظيم الشوق و الجد أعظم

      لو كان لهموم الهوى شفات و حروف

      كان الحشا من زود ما به تكلم

      تحياتي لك والى الامام دوماااااااااااااا
      B
      [/CELL][/TABLE]
      ها أنا وانتي..تحت سماء واحدة...نرى الغيوم نفسها..وها نحن...لا نلتقي أبداً
    • أمل الحياة دائما ارى فيك الفتاه المتفائلة المتعففة عن الصغائر ،، دائما اتطلع لقرائة ردودك ومواضيعك فشكرا لكي اختي الغاليه على تشريفي الموضوع فقد زاده حلاوة وروعه ..

      اختي الغاليه دبدوب شكرا لكي ودائما مشاعر المبعدين تختلف جدا عن الناس الذين يعيشون في ارضهم هانئي البال .. شكرا لكي عزيزتي ..

      الزهرة الحمراء الى موعد قريب غاليتي ،، تقبلي مني كل محبة واخوه ..

      اخي {{ B }} شكرا لك وهمومي فعلا ثقيله فهل لي ان أدوس القدس واصلي صلاة في المسج الاقصى وساعتها سترونني انسانة مختلفة .. شكرا لك اخي وتحيتي لك وموفق ..

      اخي عبدالملك الحسن لم يأتي الا بردودكم التي تبهج القلب وتفرحه وتزيل همه ..
      شكرا لك اخي وموفق ..

      تحياتي اختكم في الله غيم ..|e