تأمل معي في مخلوقات الله

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • تأمل معي في مخلوقات الله

      مرة من المرات الكثيرة كنت جالسا على الشاطيء اتأمل في البحر وفجأة !:eek:


      تذكرت قول الله تعالى:(وترى الجبال تحسبها جامدة وهي تمر مر السحاب)


      لو تأملتوا في هذة الاية لوجدتوا ان المعنى هو عند دوران الارض حول نفسها يعني ذلك ان الجبال تدور مع الارض
      فدوران الجبال مع الارض تثبه حركة السحاب اي ان الجبال لضخامتها وقوتها فهي في الحقيقة تطير في الفضاء كألريشة.

      اما قول الله تعالى:(...يجعل الله صدرة ضيقا حرجا كأنما يصعد في السماء)

      وفي هذة الاية اعجاز اخر اكتشفة العلماء قريبا وهو الضغط الجوي اي معنى الاية يجعل صدرة ضيقا..... اي اننا
      كلما ارتفعنا إلى الاعلى فإن اجسامنا تنضغط والضغط الجوي حديث الاكتشاف.
    • - جزاك الله خيرا اخي

      وهناك المزيد والمزيد في القرآن الكريم والعلماء الآن فقط يكتشون ذلك ونحن المسلمون عندنا منذ نزول القرآن على المصطفى -صلى الله عليه وسلم -


      و مما يثير الدهشة والإعجاب ما يراه الإنسان من الذرات الحديدية بشكل هائل جداً في الثلوج المتساقـطة مـن السمـاء ..!! نـعـم هـذا ما أكـده العلم وخـص أماكـن سيـبيـريـا وسواها . وهنا يتساءل الـمـرء : من أين جـاءت هـذه الـذرات الحـديدية ؟ يـقول العلم : جـاءت من السماء ولا تـتـعـجب لـذلك فـهي مـخلـفات الشهب والنايـازك التي يـحيـلها الغلاف الجوي الى رمـاد ، والنيازك ثـلاثـة أقسام نـيازك حديدية تملك 98% من الحديد والنيكل ونيازك حديدية تملك تقريبا 50% حـديد ونـيـكل ونيازك حجرية ، وفي كل عام تتساقط آلاف الآلاف من النيازك التي قـد يصل بـعـضها الى الاف الأطنان ولكـن .. لماذا الأرض ولماذا الحديد ولماذا السماء ، مازال العلماء يتسائلون حتى الآن ..

      وهل من طريـق الصدف أن في القرآن الكريم سورة اسمـها الحـديد وهي سورة مدنية وأياتها 29 آيه .. وأغرب من هذا أنه جـاء فيها قـوله تعالى
      { وأنزلنا الحديد فيه بأس شديد ومنافع للناس } ... الآية فقد أخبرنا تعالى بهذه الحقيقة الخالدة قبل ان يعرف العلم ذلك بمئات السنين وأوجز قوام الحـيـاة على هذا المعدن بكلمات أزليةخالدة موجزة تفوق بلاغة كل وصف