اليك ..سيدي القاسي الرحيم

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • اليك ..سيدي القاسي الرحيم

      ( شبيه الريح..
      اذا تسمح بغيب شوي ..ابجمع همي الباقي وادفن صبري الذابل في
      أوراقي وابرجع لك..اذا باجي في نفسك شئ..
      كلمات كتبها الرائع..الشاعر..الانسان..الامير
      عبد الرحمن بن مساعد)


      سيدي القاسي ..الرحيم
      وأخيرا سأرحل عن عالمك..لكنني سأعود..بعد أن اكفكف دمعي والملم اشلائي..
      عائدة اليك..ولكن
      بعد أن ادفن جرحي..واصلي على طفلي الميت صلاة الوداع..الاخير

      سيدي القاسي الرحيم..
      سأبتعد عن أراضيك الملتهبة.. وساعود ولكن..
      بعد أن أفقد ذاكرتي..انسى اسمي ..افقد هويتي واضيع في الفلاة بحثا عن رجل
      شرقي قاسي يشبهك..في القسوة ذاتها والرحمة ..
      لاعود اليك نقية كدموع توبتك..

      سيدي القاسي ..الرحيم..
      سأرحل..لكي أعود..وأعود لكي أرحل..
      ولكن بعد أن اقتل كبريائي الذي يفوقك قسوة وصلابة..
      وبعد أن اهزم رقتي ..وصدقي الذي يفوقك رحمة ..وطهرا..
      وبعد أن اقتل في قلبي الخوف عليك..وعلى غدك..

      سيدي القاسي..الرحيم..
      سأرحل..لامنحك حرية..البكاء
      اظنك تخجل اذا شاهدت لحظات انكسارك..
      وسـأمنحك به حرية الهروب من حزني الذي يشقيك..

      سيدي القاسي الرحيم..
      لم تبقى في أراضيك..قصور لم تسكن فأين تريد مني أن ابقى؟؟
      لذا..
      سأجمع أشلائي..ولحظات الانكسار..واحلق بعيدا عن سماء بلا نجوم..
      سأرحل بعيدا عن أرض بلا أهل..
      سأرحل..كي لا تموت ورودي..تخنقها قسوتك..تطحنها رحمتك..فامنحني الاذن
      لكي أرحل..





      وقبل ذبول وردتي الحمراء..
      اذا ما فكرتم في الرحيل يوما عنهم ..لا تحاولوا قول..وداعا..لهم لانكم بها
      تقولون..لا نود الرحيل..
      وداعا هذه..تعني عند البعض الكثير..
      تعني..امنعوني من الابتعاد
      تعني..اقبضوا زمام فرسي
      تعني..احبكم لذا سأضحي بكم
      تعني.. لن أنساكم
      تعني..انتم هنا..في قلبي ووجداني
      تعني الكثير..فلينتبه احدكم ان قالها





      وبعد ذبولها..
      احرصوا دوما على مسح دموع احباءكم قبل الرحيل..ضمدوا جراحهم
      ولا ترحلوا قبل أن يسامحوكم..
      فكثيرا ما نرحل..ونعدهم بوعود اللا عودة ..لكننا مع هذا نعود كالطيور
      المذبوحة.. الخائفة..المحتاجة لحضن يؤيها..
      ولكن بعد ماذا؟؟؟؟




      رسالة خاصة جدا اليه..
      عالمي يا سيدي القاسي..الرحيم..ليس الا انشودة طفل ترددها أمه ..
      عالمي..يا سيدي القاسي..الرحيم..ليس الا دمعة تسقط من وجنتيك..
      عالمي يا سيدي القاسي..الرحيم..ما هو الا سؤال حائر..لا اجابة له
      عالمي يا سيدي القاسي ..الرحيم..هو خوف امك عليك ودعاء أبيك لك
      وصدق رفيقك المنصف..
      عالمي يا سيدي القاسي ..الرحيم..قيامك الليل.. وتوبتك النصوحة
      هذا عالمي..
      وعنواني..
      والمفتاح بيدك..وانت سيدي القاسي الرحيم..



      بقلم..عاسقة الورد الاحمر
    • (( عاشقة الورد الاحمرررررررررر))

      سيدتي البهية ..
      الشفافة الرقيقة ..
      وبعد ..
      حان الرحيل .. لعاشق قتيل في هواك كان يوما دخيل ..
      امسى اليوم يعاني صراح الويل ..
      ولحظات تبكي حلما كان جميل ..
      سيدتي إليك نهاية رسالتي ..
      وان حان رحيلي ..
      وموتي ونهاية مصيري .. ومشواري !!
      فلن يكون لرجوعي أليك نقطة تفكير !!

      سيدتي الوردة الحمراء .. :)

      رسالتك كان بمثابة الرسالة التي لا يقرئها الا الرجل الشرقي ..
      وأن كان الرجل الشرقي لا يعرف للبكاء طريق ..
      ولا اظن يوما يأتي سيكون الرجل الشرقي طفلا بين يديك .. او غير هذا !!
      ووردتك الحمراء لن تذبل لأنها ارتوت من نهر عربي ..
      ودموع رائعة .. واحساس صافي .. ارتوت من يديك سيدتي .. فلا اظنها تذبل ابدا !!
      تقديري !! عاشق السمراء كان هنا .......... ومضى !! http://www.asheqalsamra.ne
    • سيدتي ... لطيبتك مقام ... ولسخائك انعام .. ولفطنتك دوام ......
      لن تذبل ورودك ولن تنطفي بريقها دهرا ... لانها أرتوت من الأخلاق الحميده والكتابات القويه والمتميزه
      ===========

      سيدتي ..... دعي لأوراق وردتك الحمراء .. ان تعانق المساء ..... وتشرب من رحيق الصفاء .... وتبتعد عن فكره الجفاء

      سيدتي ...الليل يعانق ستار الأحلام ... وينزع عنها ... فتيل الأستيقاظ ... وينثر عليها عبق الراحه ... بعد يوم ثقيل مكهل ... متعب .... لا يرويه المنام

      سيدتي ذو القلب الرحوم ....

      نهارك سعيد .. ويومك تليد .... وعلى كف الدهر .. وليد ....
      سيدتي ... دعيني اضمد لك جرحك النازف .. واروي عطشك الجاحف ... كجرف البركان الحارق .. والراجف
      ودعيني اضع بلسم المشاعر على قلبك الضمآن .... وأدفيه بحراره الأشواق .... وابعثر عليه .. اوراق الصبر ... وزبرجد الإخاء


      سيدتي ذو القلب الرحوم ..
      مساؤك شهد .. ونجمه نجم سرق الجوهر وجعل منه في ليله قيد ...
      الريح فيه تلفح الأجساد .. ونتحسسها عاريه ... صادقه .. لا يشوبها زوائد الرياء ...

      قلوبنا ... راسخه فيمن تفكر ... ويانعه فيمن تحكي له وتسطر ..... وعيوننا تنظر لقوامكم الرشيق .. وتسامحكم العفيف والعتيق


      سيدتي ذو القلب الرحوم ..

      دعيني اغرق في بحرك .. وفي ودك وفي جورك ..
      دعيني اتذوق شهدك .. وطيبتك وخلقك ...
      دعيني اطيب جرحك والمك وعذابك
      دعيني امسج دمعه جرت وتاهت على خدك

      وانثري هالات دموعك ... وفراقك وعذابك على كتفي .. لاضه عليه دثارا .. وادفيه بفيض مشاعري
      وأكبله ... رونقا خاصا وشفافا من آهات الزمان .. لأصنع منه ... وفاء ليس بعده وفاء


      سيدتي ..ذو القلب الرحوم ...

      دعيني اغيب واسبح في عيناك ِ واتوه بهما .. واراقب موج دهشتهما .. كيف يتموج ...
      وارى اعصار مشاعرك كيف يتوهج .... وأنين خوفك كيف يتشكل ..
      دعيني اغوص في اعماق جرحك ... لأوقف خثرانه .... واتوافد على مساماته .... فكل ما تمسحين قطره دم ... اكون على احداهما ... الامس يديكي .. الناعمتان ....
      وكل ما تتوجعين ... احس بالمك ... واحاول ان امنع الدم عن الخروج


      سيدتي ذو القلب الرحوم ..

      دعيني اكون عطرا على ملابسك .. او كحلا في عينيك .. او قلاده على رقبتك .. او ساعه في معصمك ..
      دعيني اكون قرطا في اذنك .. او خاتما في اصبعك ... لاحس بك كل وقت .. وأشعر اني معك في أوقات الراحه والحزن والشقاء والخلود
      دعيني ارسمك لوحه عطريه .. أشبع نظري بها ... وأحلي بها ساعاتي... أتملق الصوره لأعيش دقات قلبك .. ورعشات صبرك

      دعيني اكون شالا على رأسك .. يقيكي الحر ولبرد ... تأخذينه كل وقت .. وتمسكينني بيديك الناعمتان .. الجميلاتان

      سيدتي ذو القلب الرحوم ...

      دعيني اغرق في البحر لتنتشليني جثه هامده .. تاهت في حبك .. وغرقت .. في شطآن عشقك ....
      ودعيني .. اسبح في فضاء ... هيامك ... واغوص .. في قاع وجدانك ....
      واحمل قلبي في راحه يدي .. لااسلمه اليى يديكي
      لتفعلين به ما تشائين ...


      سيدتي ذو القلب الرحوم ...

      دعيني انشد الرحيل .. لاعود مشتاقا ... واجري مرتاحا ... وأتذوق الفراق يوما ...
      لاحنو الى حبك الدافئ .. وإلى صدرك الحنون .... واتسرب إلى مسام مشاعرك ..
      واشرب من فيض كرمك .. ونبل خلقك ..... واكل من فراسه عقلك ... وانمو على قوتك
      دعيني .. اصنع مساري مع حبك .. فلا تحرميني .. ولا تبعديني .. ودعيني اتوه في عالمك
      وفي فضائك .. وفي سمائك ..
      واحلق في وقت بقائك ... وذهابك


      سيدتي ذو القلب الرحوم

      دعيني اصنع من شعرك شالا .... انشح به خفقان قلبي .... وعذاب صبري .... وشوقي ..
      وحنين صدري
      دعيني اصنع من كلمه احبك .. قلاده .. تعلقينها على عنقك ... وتكون معي ترسخت على جدار قلبي .. لتحنين اليها كلما تبتعدين .... فتحسين بالشوق .. فتعودين ...
      فترحلي فتعودي .. فتعودي فترحلي .ولكن ذكرى حبي مخلده في قعر قلبك ...


      =========

      سيدتي .. الرائعه ... حروفك لا زالت تنبض قوه .. وروعه وانسجام تام في كل كلمه مع شطرها ... وكل حرف يشع نورا من صدق مشاعره ..... وفقك ِ الله لما تصبين اليه .. وسهل طريقك وبالخير رزقك.. مع خالص تحياتي لك اختي العزيزه

      بريماااااااوي
    • أخي عاشق السمراء...
      من قال أن الرجل الشرقي لا يعرف البكاء ؟؟؟
      من قال لك أنه لا يتقن السير في طريق البكاء؟؟؟؟؟؟؟
      اظنك قلت هذا لظنك أن الرجولة لا تجتمع مع البكاء في صومعة واحدة..
      احسبك كذلك..
      على العموم مشكور.. على التعليق..

      اخي بريمااوي..
      حياك الله مرة ثانية..
      ومشكور..