مادا تستطيع ان تفعل فى دقيقه واحدة؟

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • مادا تستطيع ان تفعل فى دقيقه واحدة؟

      تقرأ سورة الفاتحه 7 مرات فتحصل على 9800 حسنه
      تقرأ سورة الإخلاص 21 مره وهي تعادل ثلث القرآن قتكون كما لو أنك قرأت القرآن 7 مرات
      تقرأ صفحه من القرآن الكريم أوتحفظ آيه صغيره من كتاب الله
      تقول لا إله إلا الله وحده لا شريك له , له الملك وله الحمد وهو على كل شي قدير 20 مره وأجرها كعتق 8 رقاب من المسلمين
      تقول سبحان الله وبحمده 100 مره,فتغفر ذنوبك وإن كانت مثل زبد البحر
      تقول سبحان الله وبحمده ,سبحان الله العظيم 50 مره ,وهما كلمتان خفيفتان على اللسان ثقيلتان في الميزان وحبيبتان إلى الرحمن
      تقول سبحان الله ,والحمد لله ,ولا إله إلا الله ,والله أكبر 20 مره وهي أحب الكلام إلى الله وأفضلها ,وأكثرها وزنا
      تقول لا إله إلاالله 70 مره ,وهي أعظم كلمه من كانت آخر كلامه دخل الجنه
      تقول لا حول ولا قوه إلا بالله 50 مره ,وهي كنز من كنوز الجنه
      تقول سبحان الله وبحمده عدد خلقه ,ورضا نفسه ,وزنة عرشه ,ومداد كلماته15 مره, وهي كلمات تعدل أضعافا مضاعفه من أجور التسبيح والذكر
      تقول استغفر الله 100 مره , وهي سبب للمغفره ودخول الجنه ,ودف للمصائب ,وتيسير الأمور
      تصلي على سيدنا محمد 50 مره فيصلي الله عليك 500 مره
      تتفكر في خلق السماوات والأرض فتكون من أولى الألباب الذين أثنى الله عليهم
      تقرأ صفحتين من كتاب مفيد ,فتزداد علما وفهما, وتكون طريقا إلى الجنه
      تصل رحمك عبر الهاتف أو تسلم على مسلم وتسأل عن حاله
      ترفع يديك إلى السماء وتدعو بما تشاء ,تشفع شفاعه حسنه, تواسي مهموما ,تكتب كلمه طيبه لأخيك وترسلها له
      تأمر بالمعروف وتنهي عن المنكربالتي هي أحسن ,تميط الأذى عن الطريق تبتسم بوجه أخيك فتكون صدقه لك

      قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم
      (بلغوا عني ولو آيه)
    • - جزاك المولى خيرا أخيتي Um-Sh6e6

      كم لنا من الأجر الكبير عند ذكرنا لذلك ونرفض هذا

      الأجر الذي لا يحتاج منا جهد ووقت ، فسبحان الله

      فلنعاهد أنفسنا اخيتي من الآن في جعل ذلك وردا لنا

      فهو لا يأخذ منا إلا دقائق بسيطة ، بارك الله فيك اخيتي

      وجعل الجنة مثوانا ومثواك ، بإنتظار ما تجود به اناملك

      ويكون بإذن الله تعالى في موازين حسناتك .