يعتبر جوال سوني إريكسون P910 الجديد مثيراً للاهتمام بخصائصه

    • يعتبر جوال سوني إريكسون P910 الجديد مثيراً للاهتمام بخصائصه

      يعتبر جوال سوني إريكسون P910 الجديد مثيراً للاهتمام بخصائصه, ولكن
      يجب أن نكون قد تعرفنا قبل ذلك على سابقه جوال P900 الذي كان ومازال
      أكثر الجوالات الذكية تطوراً في السوق من حيث الخصائص, ولهذا السبب تم
      اعتماده كأساس لجوال P910. ننصحكم بقراءة تقرير جوال P900 إذا كنتم لم
      تقرؤوه بعد, لأننا سنتكلم في هذا التقرير عن الفوارق بين الموديلين
      فقط, ولن نتطرق إلى كافة الوظائف بالتفصيل.






      لقد طرأ تغيير بسيط على تصميم الجوال, فقد أصبح أخف وزناً. كما أن لوحة
      مفاتيح الأرقام اختلفت قليلاً, فهي تشبه الآن تصميم تلك الموجودة في
      جوال K700. برأينا, تعتبر لوحة المفاتيح الجديدة أكثر ملاءمة بسبب حجم
      مفاتيحها الأكبر.



      عند مقارنة جوالي P900 و P910 مع بعضها لن تلاحظوا أية فوارق, حتى أن
      أبعاد الجوالين هي نفسها. يكمن الفرق الوحيد في لوحة المفاتيح
      المقلوبة, ولكن ينبغي عليكم فتحها أولاً لمعرفة ذلك. ستلاحظون وجود
      لوحة مفاتيح Qwerty كاملة على الوجه الداخلي, أما المفاتيح فهي صغيرة
      الحجم وقريبة جداً من بعضها. تبدو لوحة المفاتيح هذه للوهلة الأولى غير
      ملائمة أبداً، ولكنها في الحقيقة ليست كذلك. تعتبر لوحة المفاتيح هذه
      طريقة إضافية ممتازة للإدخال النصي, ولا تنسوا أن جوال P900 يعد حالياً
      الجهاز الوحيد الذي يدعم كافة طرق إدخال البيانات (شاشة لمس, لوحة
      أرقام عادية, لوحة مفاتيح Qwerty), ولا توجد أية موديلات أخرى تمتلك
      إمكانيات مشابهة.



      من المفترض أن تكون هناك 5 تعديلات على لوحة مفاتيح جوال P910 (اللغات
      على لوحة QWERTY), حيث أنه لا يمكن وضع حروف لغتين معاً على المفاتيح.
      لقد توقع الكثيرون أن يأتي هذا الجوال مزوداً بكاميرا 1 ميجا بيكسل,
      ولكن الشركة تخلت عن القيام بذلك لترك المزيد من الإمكانيات إلى
      المستقبل. إن كاميرا VGA الموجودة في هذا الجوال ليست نسخة عن تلك
      الموجودة في P900, ولكنها أقرب إلى كاميرا جوال K700. إن نوعية الصور
      أصبحت أعلى بقليل, على الرغم من أنه من الصعب ملاحظة الفرق بينها على
      شاشة الجوال.



      تقول شركة سوني إريكسون أن هذه الشاشة قادرة على دعم 262 ألف لوناً،
      ولكن برأينا أن هذه الشاشة لا يمكن مقارنتها مع شاشة جوال سامسونج
      D410, فهذه الأخيرة أفضل بكثير. ولكن عند المقارنة مع جوالات أخرى مثل
      نوكيا, فسنلاحظ فوراً إيجابيات سوني إريكسون. إن المعلومات الظاهرة على
      شاشة P910 مرئية بشكل أفضل تحت أشعة الشمس.



      لقد تمت زيادة الذاكرة العشوائية لتصبح 64 ميجابايت متوفرة للمستخدم
      بدلاً من 16 ميجابايت في الجهاز السابق. توجد أيضاً بطاقة ذاكرة خارجية
      (32 ميجابايت مع طقم بيع الجهاز)، ونظرياً يستطيع الجهاز دعم بطاقات
      ذاكرة تصل إلى 1 جيجابايت.




      لقد ظلت البطارية نفسها, وبالرغم من زيادة مساحة الذاكرة وتحسين نوعية
      الشاشة فإن مدة التشغيل بقيت على ما هي عليه. فعند استخدام كل من P900
      و P910 معاً في نفس الوقت وبنفس عدد المكالمات اكتشفنا أن مدة التشغيل
      هي نفسها في الجوالين.



      لقد تم أيضاً زيادة عدد البرامج والتطبيقات الموجودة على القرص المدمج
      الإضافي, ومن بين أكثر هذه البرامج إفادة تطبيقات قراءة الوثائق مثل MS
      Word, MS Excel, قارئ PDF. بعض البرامج الأخرى تتضمن Avantgo (لقراءة
      صفحات الويب المخزنة), Media Viewer (الدخول المباشر إلى الأخبار,
      فايننشال تايمز ... إلخ), و Promyzer (قواعد بيانات أسواق البورصة
      والأسهم التجارية). إن أحد البرامج المثيرة للاهتمام هو HP Runstone
      والذي يسمح بطباعة الرسائل والصور والمفكرات والملاحظات من دفتر الهاتف
      على طابعات HP التي تدعم تقنية البلوتوث.




      إذا أخذنا بعين الاعتبار أنه طوال فترة وجوده فإن جوال P900 كان ومازال
      أكثر الجوالات الذكية قوة بين جميع تلك الموجودة في السوق, فمن المنطقي
      الحكم على نجاح جوال P910 أيضاً. ونظراً لعدم وجود أي جوال منافس له,
      يمكننا القول أن سعر جوال P910 سيبقى ثابتاً ومرتفعاً خلال عام ونصف
      بعد دخوله إلى السوق. إن هذا السعر سيكون ما بين 550 إلى 600 يورو,
      ويمكننا توقع ظهوره في منتصف شهر سبتمبر, حيث بدأ إنتاجه هذا الشهر
      فقط.








    • نوكيـ دكتورـا كتب:

      والله تسلم

      وتسلملي هاليدين على المعلومات
      شكرا اخي الكريم على الموضوع


      تسلم روحك اخوي

      والعفوووووو ووو