علمونا..

    • (لانني وبكل صدق أعترف.. أن لي في هذه الدنيا وطنا..سموه العراق أقول سامحيني يا عراق..)

      تعلمنا منذ الصغر..أن الكبير لا يخطئ وإن أخطأ فمن العيب والعار والذل أن يعتذر..
      ***
      علمونا أن بكاء الرجال عار لا يغتفر..وأن نحيبه في حضن أمه جريمة لن ترضاها
      القيم..
      ***
      أفهمونا أن الحنين غباء ..وعلمونا أن النسيان أفضل الحلول..لكنهم مع هذا لم يدركوا أنهم لا يتقنون
      النسيان..
      ***
      علمونا أن لا نكتب عن جراح العرب.. ودموع الدين..علمونا..أن لا وطن لنا اسمه فلسطين..
      وأن العراق وهم قديم..وأسطورة عتيقة اختلقها القدماء..
      ***
      علمونا أن التفكير بالموت والخاتمة مرض نفسي..وأن الزهد في الدنيا - بمافيها من
      زخرف وكذب زائل لا محالة - هو من فعل الاغبياء..
      ***
      علمونا أن الحجاب تخلف..والصلاة هراء..والزكاة اسراف..وقراءة القرآن تراث..والبكاء ندما
      على خطيئة جنون وسخافة..
      ***
      علمونا أن أوطاننا واحدة ولغتنا واحدة وشعارنا العمل من أجل الحياة والحياة من أجل العمل..
      لكنني وبعد خمسة عشر عاما.. أدركت حجم الكذبة الكبرى..والخدعة الأولى والغباء الأعظم..
      ***
      قالوا لنا كثيرا عن أنفسهم ولم يتيحوا لنا فرصة أن نقول لهم عنا ..فاكتفينا بالانزواء بعيدا ..كي
      لا تحرقنا نيران المهانة..والوحدة..
      ***
      علمونا أن الظلم قوة..والانانية ..ودفاع عن النفس..والغرور جمال وعقوق الوالدين شخصية
      وهجر الصلاة رأس العظمة..
      ***
      علمونا كيف أن أنين اليتامى لحن جميل .. وشهيق الثكالى أغنية بديعة ..ونحيب الارامل أجمل
      سيمفونية في ليلة عيد..
      ***
      علمونا.. "قم للمعلم وفه التبيجيلا كاد المعلم أن يكون رسولا" فصدقنا النشيد وتغنينا به سنين
      طويلة..وأغمضنا أعيننا على الحلم الجميل ..لكننا وبعد فولت الاوان..أدركنا الجرم الكبير الذي
      اقترفناه بحق قلوبنا الصغيرة..
      ***
      علمونا..أن الحزن الذي لا يزول ..الغزل السخيف.. الغرام التافه.. الشتم ..والهجاء هي كل
      مواضيع الشعر والكتابة..وأنه لا يوجد في العالم مواضيع أخرى سواها..
      ***
      علمونا.. أن أمريكا الغبية واسرائيل الشمطاء..هما أمهاتنا الحانيات..وأن محكمة العدل الظالمة
      هي قاضينا المنصف..
      ***
      علمونا.. كيف نتقن الذل..كيف نعصي الرحمن..كيف نكذب نغدر ونخون.. علمونا الكثير..
      في الطرقات.. الشوارع..المدارس.. البيوت..الهواتف..التلفاز..الاعلام..المستشفيات..
      مراكز الشرطة..المحاكم..الاسواق..
      في كل مكان..علمونا منذ الصغر..ملأوا القلوب خوفا..والعقول غباءا..والضمائر خبثا..
      قتلوا فينا معاني الطهروالصدق والشجاعة..سلبوا منا عروبتنا..ثقافتنا..والتاريخ..



      وقبل ذبول وردتي الحمراء..
      أتصدقون..
      لقد بذلوا جهداً كبيراً كي يعلموني..يحفظوني..يزرعوا فيني ما يشتهون..
      لكنهم وللاسف..
      لم يدركوا أنهم نسوا.. الدم العربي في عروقي..نسوا أن ينهبوا معهم قلبي
      الذي ينبض عشقا لوطن..
      نسوا..أن يقتلوا فيني الضمير..نسوا أن يأخذوا معهم روحي التي تهوى
      التراب..


      وبعد ذبولها..
      أعزائي..صونواعقول أبنائكم..تفحصوا قلوبهم..
      أخاف أن تُؤكل ضمائرهم..وتُسرق عروبتهم..

      عاشقة الورد الاحمر
    • السلام عليكم

      أهلا بأختي العزيزة عاشقة الورد الاحمر ..
      جميل أن نتعلم .. لكن الاجمل أن تعمل عقولنا بالتفكير .. ولا نسلم بالامور طواعية ..
      وإلا لما كان هناك رأي غير الذي نتلقاه من غيرنا ..
      علمنا الكثير ونحن صغار .. ولكن عندما نضجت عقولنا .. تفكرنا في اشاء علمنا اياها ..
      لم تكن إلا وهما .. وشعارات يرددها الكبار .. لكنهم لا يعملون حتى بعشرها ..
      علمنا = خليجنا واحد وشعبنا واحد .. وما زلنا نختلف على أبسط الامور .. والاحتكام ليس لدا احد إخواننا ..
      إنما إلى أحد أعدائنا ..
      علمنا = ان اليهود يخططون في انشاء دولتهم العظمى .. ولكن نتجاهل ذلك ونفكر في صون جزء واحد
      من أراضينا مع ان الاراضي تتابع إلى أيديهم .. ولا نهمس ببنت شفة ..
      علمنا = أن القرآن ( أوامر الله ونواهيه ) يحكم كذا وكذا على من فعل كذا وكذا .. لكن القانون البشري
      يقول غير ذلك .. فنأخذ بحكم البشر لا حكم الله ..

      علمنا .... وعلمنا ..... وعلمنا .. ولكن لا يطبق ما نتعلم ولا نرا منه سوى القليل ..

      فإذا كان هذا في زماننا ونحن ما زلنا في بداية التحضر وأمور العولمة .. فكيف بأولادنا وأحفادنا .. يا ترى
      هل سنستمر في تعليمهم شيء .. وتكون امور حياتهم وواقعهم شيء أخر ....

      مع تحــــ كونان ــــياتي
      $$f $$f $$f $$f
    • علمونا

      وعاشقة الورد الأحمر

      .........علمونا أخيتي بأن حياتنا لعبة


      ........وأننا نعاج في حضيرة البابا

      .......وأن دماءنا خدعة

      .......وان أرضنا دميه

      .......واننا كذبة

      ...............هكذا هم درسونا ........وهم كتبونا ........وقادتنا وقعوا وبعد التوقيع صفقوا

      ............