انتبهوا ــــــــــ فقد اعذر من أنذر

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • انتبهوا ــــــــــ فقد اعذر من أنذر

      وصلتني هذه الرسالة فاحببت أن يطلع عليها الجميع:
      مرسل الرسالة : شبكة المعلومات الاسلاميه
      الى : شركة ريجليز لانتاج العلك
      موضوع الرسالة : استفسار حول احتواء منتجات هذه الشركة العالمية على ملينات مستخرجه من مصادر حيوانيه وهل تصلح لاستخدام المسلمين لها حسب مصدرها ؟
      اجابة الشركة الامريكيه : ( اختصار للشرح الطويل ) فعلا نحن نستخدم ملينات من مصادر حيوانيه ( شحم الخنزير ) وهذه المصادر في الغالب لا تصلح لاستخدام المسلمين وناسف لذلك ولكن هذا هو الواقع .

      ___________________________________________________


      هكذا كانت اجابة الشركة الامريكية العالمية لصناعة العلك والتي تغزو منتجاتها جميع الاسواق العربية والاسلاميه ولها نسبة كبيرة من المستهلكين المسلمين وخاصة الاطفال ، كما تغزو اعلانتها المستخفه بعقول الناس اجهزة التلفاز وتفيد بان منتجهم يقاوم تسوس الاسنان !!! قمة الاستخفاف .

      بعد فضائح زيت الزيتون الاسباني المسرطن وزبدة الفول السوداني المسرطنه والتي تم اكتشافها في وقت مبكر أي بعد 20 سنه من تداولها بين المسلمين والعرب وكلنا سمعنا وراينا اناس ينامون اصحاء ويصحون من نومهم ً مصابين بالسرطان وكنا لا نعرف ماهو السبب .

      الان نتفاجىء بعلك يحتوي على شحم الخنزير وللاسف الشديد هذه الرسالة تم تجاهلها اكثر من مره من قبل العديد من المسئولين .!! مع انها تعتبر اعتراف واضح وصريح من قبل الشركة الامريكية . وشبكة المعلومات الاسلامية من احد المراكز المعلوماتيه المعتمدة والمشهود لها بالدقه في البحث والتحري . ولو تلاحظ اخي القارى بان هذه صورة الرسالة تدل على انها كانت في سلة المهملات وذلك لعدم اهميتها !!!

      والسؤال الذي يطرح نفسه الى متى والغرب يستخفون بنا وبعقولنا حاصرونا في كل شي في حياتنا ولم نسلم منهم حتى في غذائنا بداوء يضعون لنا السموم وجعلونا فئران تجارب لهم اضافة الى انهم يستغلون ثقتنا العمياء بهم وقامو بوضع شحوم الخنازير في اكلنا وما خفي كان اعظم اين علمائنا و عباقرتنا الذين نعتمد عليهم في مختبارتنا ؟؟ هل هم اغبياء لهذه الدرجة ام انهم متعاونين في هذه الحوادث الخطيرة .

      لا حول ولا قوة الا بالله اللهم احفضنا منهم يا رب العالمين ومن كيدهم ورده في نحرهم .