عالم الملائـــكة

    • عالم الملائـــكة

      بسم الله اللرحمن الرحيـــم

      (( الحمدالله فاطر السموات والأرض جاعل الملائكة رسلاّّ أولى أجنحة مثنى وثلاث ورباع يزيد في الخلق مايشاء ان الله على كل شئ قديـر )) سورة فاطر : 1


      ** من هم الملائكـــة ؟

      الملائكة عباد لله مكرمون, سفرة بين الله تعالى ورسله عليهم السلام, كرام خلقا وخلقاّ , كرام على الله تعالى , بررة طاهرون ذاتا وصفة وأفعالا , مطيعون لله عز وجل , وهم خلق من خلق الله خلقهم من النور اعبادته , لبسوا بنات لله ةلا أولادا , ولا شركاء معه , ولا أنداداّ له .. تعالى الله عما يقول الجاهلون والملحدون علوا عضيما .



      ** ما هو الأصل الذى خلقت منه الملائكة ؟

      بينت السنة النبوية في أصل خلق الملائكة , حيث ذكر الرسول صلى الله عليه وسلم أنهم خلقوا من نور , فقال : (( خلقت الملائكة من نور , وخلق الجان من مارج من نار , وخلق آدم مما وصف لكم
      رواه مسلم ..



      ** متى خلق الله تعالى الملائكة ؟

      تكلم كثير من الواة عن تحديد زمن خلق الملائكة وكلها لا دليل عليها من القرآن والسنة.
      كل ما نستطيع قوله هو ان الله خلق الملائكة قبل خلقه للانس حيث قال تعالى (( واذ قال ربك للملائكة اني جاعل في الارض خليفة ))
      سورة البقرة :30
      وقال ايضا (( فاذا سويته ونفخت فيه من روحي فقعوا له ساجدين ))
      سورة الحجر : 29

      اذن فقد حدد الله في تلك الايات أن الملائكة مخلوقون قبل خلق الانسان ..



      ** ما عدد الملائكة ؟

      لا أحد يعرف الا الله ... قال تعالي (( ومايعلم جنود ربك الا هو ))
      سورة المدثر : 31



      ** هل الملائكة يموتون ؟

      نعم .... تموت الملائكة , وذلك بنفخة الصعق , وهي النفخة الثانية التي يموت فيها الأحياء من أهل السموات والأرض الا من شاء الله قال تعالي
      (( ونفخ في الصور فصعق من في السموان ومن في الارض الا من شاء الله ثم نفخ فيه اخرى فاذا هم قيام ينظرون )) سورة الزمر : 68



      ** ما حجم الملائكة ؟

      للملائكة أحجام كبيرة تفوق أحجام المخلوقات الاخرى ..
      روى الامام مسلم عن ابن مسعود قال : (( رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم جبريل في حلة خضراء قد ملأ ما بين السماء والارض ))




      ** هل الملائكة ذكور أم اناث ؟

      قال تعالى (( ومن كل شئ خلقنا زوجين لعلكم تذكرون )) سورة الذريات :49
      وقال ايضا (( وانه خلق الزوجين الذكر والانثى )) سورة النجم :45

      واذا كان هذا الحكم منبني على القرآن الكريم يصدق على جميع الكائنات .... الا .. انه يستثنى منه الملائكة الذين هم عبادالرحمن فانهم لا يوصفون بالذكورة أو الأنوثة , لان كل ما ذكره الله عنهم هم انهم عباد ولم يصفهم لا بالذكورة ولا الانوثة
      قال تعالي : (( وجعلوا الملائكة الذين هم عباد الرحمن اناثا , أشهدوا خلقهم ستكتب شهادتهم ويسألون )) سورة الزخرف : 19



      ** هل صور الملائكة جميلة !!؟

      نعم ...
      فلقد صورهم الله فأحسن صورهم وأكرمهم بالشكل الجميل ..
      جاء في القرآن وصف جبريل أنه : (( علمه شديد القوى, ذو مرة فاستوى )) سورة النجم :5-6

      فمعنى ( ذو مرة ) كما قال ابن عباس و قتادة : (( ذو منظر حسن ))




      ** هل الملائكة يأكلون ويشربون ؟

      يشير القرأن الى ان الملائكة لا ياكلون ولا يشربون , وذلك في القصة التى جاء فيها الملائكة ابراهيم عليه السلام في صورة بشر فلما قدم لهم طعاما لم ياكلوا : (( فجاء بعجل سمين , فقربه اليهم قال ألا تاكلون , فأوجس منهم خيفة قالوا لا تخف وبشروه بغلام عليم )) سورة الذريات : 26-28




      ** هل تنام الملائكة ؟

      ان الملائكة لا ينامون قال تعالي (( يسبحون الليل والنهار لا يفترون )) سورة الانبياء : 20





      ** هل يموت ملك الموت ؟

      أخرج الفرياتي في تفسيره عن أنس قال : قرأ رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( ونفخ في الصور فصعق من في السموات ومن في الارض الا من شاء الله )) ..... سورة الزمر : 68

      قالوا : يا رسول الله من هؤلاء الذين استثناهم الله ؟

      قال : جبريل وميكائيل ومللك الموت واسرافيل وحملة العرش ,
      واذا قبض الله أرواح الخلائق قال الله لملك الموت : من بقى ؟

      فيقول : سبحانك تباركت وتعاليت ياذا الجلال والاكرام , بقى جبريل وميكائيل ومللك الموت .

      فيقول : خذ نفس ميكائيل

      فيأخذ نفس ميكائيل , فيقع كالطود العظيم .

      فيقول : يا ملك الموت من بقى ؟

      فيقول : جبريل وملك الموت .

      فيقول : مت يا جبريل
      فيموت .

      فيقول الله وهو أعلم : يا ملك الموت من بقى ؟

      فيقول : وجهك الباقى الكريم زعبدك ملك الموت وهو ميت .

      فيقول سبحانه : مت ..

      و ينفرد الحىّ القيوم بالديمومة والبقاء , و يقول ( لمن الملك اليوم ) ؟ ثم يجيب نفسه بنفسه فيقول : ( لله الواحد القهار )

      قال تعالى (( كل من عليها فان, ويبقى وجه ربك ذو الجلال والاكرام )) ... سورة الرحمن

      سبحان الله الحىّ الذى لا يموت


      ارجو ان لا اكون قد طولت معكم فهناك الكثير من المعلومات

      و سامحونا ..
    • موضوعك أخي الكريم موضوع جميل ومفيد وشيق وإليكم المزيد


      الملائكة خلق من مخلوقات الله خلقهم من نور كما أخبر بذلك النبي -صلى الله عليه وسلم-فقال :(خلقت الملائكة من نور ، وخلق الجان من مارج من نار ، وخلق آدم مما وصف لكم ) رواه مسلم في صحيحه .
      وليسوا كما زعم المشركين أنهم بنات الله وهم لا يعصون الله ما أمرهم ويفعلون ما يؤمرون وكل منهم له عمل موكل به فجبريل موكل بالوحي وميكائيل موكل بالقطر والنبات ومنهم من هو موكل بالسحاب وللجبال ملائكة ومنهم حملة العرش وغيرهم كثير .
      والملائكة خلق كثير لا يعلم عددهم إلا الله قال تعالى :(وما يعلم جنود ربك إلا هو ) (سورة المدثر آية 31)
      ومما ورد في كثرتهم قوله صلى الله عليه وسلم في البيت المعمور الذي في السماء السابعة:(فإذا هو يدخله في كل يوم سبعون ألف ملك،لايعودون اليه آخر ما عليهم).رواه البخاري ومسلم.
      وفي صحيح مسلم عن عبد الله قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم :(يؤتى بجهنم يومئذ لها سبعون ألف زمام مع كل زمام سبعون ألف ملك ) .
    • ما معنى الإيمان بالملائكة؟‏

      معنى ذلك الاعتقاد الجازم بأن لله ملائكة، خلقوا من نور، يقومون بوظائفهم التي أمرهم الله بالقيام بها، ولا يعصون الله ما أمرهم. قال تعـالى: (لا يعصـون الله ما أمرهم ويفعلون ما يؤمرون) (التحريم:6).‏


      هل يصلح إيمان العبد دون الإيمان بوجودهم؟‏

      لا يصلح إيمان عبد حتى يؤمن بوجودهم، وبما ورد في حقهم من صفات وأعمال، كما في كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم، من غير زيادة ولا نقصان ولا تحريف.‏

      قال تعالى: (آمن الرسول بما أنزل إليه من ربه والمؤمنون كل آمن بالله وملائكته وكتبه ورسله) (البقرة:285). وقال تعالـى: (ومن يكفر بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر فقد ضل ضلالا بعيدا) (النساء:136 ).‏