إغفاءة على صدر الأسى

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • إغفاءة على صدر الأسى

      ( أنا إمتداد لسراب كبير يظلل كل صحاري الدنيا ويهيم على قارعة الصيف .. أنا كالصيف في لسعته الحارقة وفي تجهم صورته أجلس دوماً على مقاعد الأحزان أتجرع كؤوس الندم وإحتمالات التأويل الخاطئة .. أنا عين الندم الذي جاء من عمق الأسى ومن أرصفة الموانئ ومن لملمات الدروب الخاوية .. أنا الخواء ذاته الذي يسكنني منذ البدايات الملتهبة التي ظلت تجلد ظهري ليل نهار وظللت بتعاستي أجر ورائي سلاسل قيدي الصدئة وكأني أبحث في نفسي المنهكة عن نفس جديدة بها شيئ من الإشراق .. أنا هو ذاك الذي لم أفهمه بعد . فمن أنا حقاً ؟! ) .

      جزء من مقالي ( إغفاءة على صدر الأسى ) .
    • مرحبااااا

      رائع وجدانيات عندما نقف على
      طاولة المفاوضات مع أنفسنا لنراجع سجلات حياتنا
      بما فيها من أفراح وأطراح ...جميل أن نحاسب تلك النفس
      قليلآ قبل محاسبة الله عزوجل
      من يسمع تلك الصرخات النفس القاتله
      أريد ان اتخلص من رواسب الماضي .. و قيود
      الحاضر .. أريد ان افجر بسمات اهاتي
      أريد ان اعلن السلام في طرقاتي .. الى متى
      و انا اسيرة في معنى الأنسان .. اخاف الغدر
      و الغدر يخاف منى
      عزيزتي ..أصعب اللحظات هى لحظات الندم على
      أشياء مضت أو حصلت
      لك خاص التمنيات ..وسأنتظر جديدك
      ,,,,
      هل تعلمون انه انا اليأس و اليأس منى ؟؟!
      هل تعلمون ان المشاعر تتحطم أمام
      جبروتي ؟؟!
      و الأمل يتلاشى عند وجودي ؟؟!
      هل تعلمون أن الصرخات تداوي جروحي ؟؟!
      و الأهات .. تروى عطشي ؟؟!
      هل تعلمون ان بيتي هو الأحزان ؟؟!
      و نفسي هي الألأم..
      هذة هي حياتي في مفهوم الأنسان
      $$A غضب الآمواج$$A
    • Re: إغفاءة على صدر الأسى

      الرسالة الأصلية كتبت بواسطة:وجدانيات
      أجلس دوماً على مقاعد الأحزان أتجرع كؤوس الندم وإحتمالات التأويل الخاطئة .. أنا عين الندم الذي جاء من عمق الأسى ومن أرصفة الموانئ ومن لملمات الدروب الخاوية .. أنا الخواء ذاته الذي يسكنني منذ البدايات الملتهبة التي ظلت تجلد ظهري ليل نهار وظللت بتعاستي أجر ورائي سلاسل قيدي الصدئة وكأني أبحث في نفسي المنهكة عن نفس جديدة بها شيئ من الإشراق .. أنا هو ذاك الذي لم أفهمه بعد . فمن أنا حقاً ؟! ) .

      جزء من مقالي ( إغفاءة على صدر الأسى ) . [/B]



      ما اجمل ان يقف الانسان مع نفسه يراجعها ( حاسبوا انفسكم قبل ان تحاسبوا )
      ولكن لماذا الندم ولما الاحزان ( فالننفض عن انفسنا احزان الماضيء والام الزمن القاسي كي نعيش حياتنا ونهتم بأمورنا )
      ( ان الحياة دقائق وثواني ) مستفيد بذلك من اخطائنا لكي نبني مستقبلنا .
    • شكرا اختي على هذه المشاركه
      ليس صعبا ان اتعرف على نفسي من خلال ما امر من تجارب اليمه كانت او سعيده
      ولكن الصعب ان ادرك الحياة بما فيها من سجال وخصال حتي اكون لنفسي شخصيه
      اعيش بها مأثرا ومتأثرا في البيئه المحيطه بي والتي اعيش فيها
    • عندما يكتب الاخرون فاننا سنصفق بحرارة
      واذا ما كانت الكتابة فن ابداع سنحتاج الى جمهور طويل عريض كي يصفق معنا
      او يمكن ان نستبدل ذلك بشاشة كبيرة تعرض صدى تصفيق اليدين .

      لكن عندما يكتب (( وجدانيات )) سنحتاج الى قلم وورقة بيضاء وعالم من الخيال الواسع لنتتبع كل كلمة منه ....
      هكذا لن يفوتنا الا القليل من ظله الواسع في الصحراء
      وهكذا سنستطيع ان نرسم السراب ان لم نستطع الامساك به .
      تستوقفني كلماتك كثيرا ليس لانني اقراها .... بل اعيشها بروح الكاتب ...
      سيكون للكتابة الف تفسير .... لكن مصدرها قلب واحد
      فما اروع وجدانياتك وانت تخط ..... وما احلاها وهي تنقلنا الى محاسبة الذات
    • أخرسني الكلام

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
      أخي / غضب الأمواج / لك كل التحية على قراءة نصي وكم جميل فعلاً أن يعود المرء مع نفسه ليحاسبها على طاولة المفاوضات . كان ردك رائع .

      أخي / صقر الخليج / هكذا نحن حينما يدور بنا الزمن نظل تحت عجلاته حتى إذا ما تحرك للأمام داستنا تلك العربات . لا أبد أن أنحني شكراً لكلماتك .

      أختي / شوكة / قد يخرسني الكلام وربما لن أجد ما أكتبه فما جاء من سرد حول النص كان بحق في منتهى الدقة تلك الدقة التي تعبر عن صاحبتها بأنها تحمل من حمل الثقافة الكثير وكم أحتاج إلى هذا التزود منك بالكثير الذي لديك . وحقيقة لو لم أجدك معقبة على موضوعي لسألت عنك . شكراً لك .

      أخي / صقر العرب / حتى أنت تجعلني في أمر حرج ولا أدري ماذا أزيد على ما أتيت به من تعقيب ذاك التعقيب الذي جعلني أنظر لما كتبته في النص مرات عدة . إنني فخور جداً أن تكون إحد الذين يزورون ما أكتبه وأتمنى أن لا أخيب الظن حينما تأتي بالقلم والورقة وتفاجأ بأن الموضوع ركيك أو ليس بذاك المستوى ، لهذا أخي سوف أحاول أن لا أخيب ظنك .

      اخي النشاب / شكراً على دخولك وقراءتك .

      في الختام أكرر كل التعليقات أخجلتني ووضعتني في أمر قد لا أستطيع عليه وأتمنى أن أبقى دوماً معكم لأن بقائي مع هذه الكوكبة المثقفة هو إستمرار لطريق يقود إلى النجاح الحقيقي .