آثار أقدامك .. في المواقع التي تزورها !!

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • آثار أقدامك .. في المواقع التي تزورها !!

      ماذا تعرف المواقع التى تزورها عنك؟
      ------------------------------------------

      عندما تتجول في حواري إنترنت،

      تترك أثار أقدامك في كل مكان تزوره. فالموقع الذي تمر به، يفتح سجلاً خاصاً بك، يتضمن عنوان الموقع الذي جئت منه، نوع الكمبيوتر والمتصفح الذي تستخدمه، وعنوان
      رقم الابي

      الدائم، أو المتغير، للكمبيوتر الذي تتصل منه. ويمكن تحت ظروف معينة، أن يتمكن الموقع من الحصول على عنوان بريدك الإلكتروني، واسمك الحقيقي. ويقول بعض الخبراء، أنه يمكن باستخدام بريمجات جافا، أو جافا سيكريب، أو أكتيف إكس، سرقة عنوان بريدك الإلكتروني، وبعض المعلومات الأخرى عنك، على الرغم من أن هذا العمل غير قانوني تستطيع شل عمل جافا في إكسبلورر 3.2.، من خلال الأوامر

      View


      ثم

      Options

      ثم

      Advanced،

      وإزالة علامتي الاختيار من مربعي

      وفي نافيجيتور 3.0 من خلال الأوامر

      Enable Java JIT compiler

      enable Java Logging

      Options.

      ثم

      Network Preferences

      ثم

      Languages

      وإزالة علامتي الاختيار من مربعي

      Enable Java، وenable JavaScript


      أسهل طريقة لمعرفة ما تسجله المواقع التي تزورها عنك، عادة، هي التوجه إلى موقع (consumer.net/analyze)

      والانتظار قليلاً، قبل أن يكتشف هذا الموقع المعلومات، ويعرضها أمامك على الشاشة.


      وتقدم أنت، معلوماتك الشخصية، عندما تملأ قسيمة الاشتراك في خدمات أحد المواقع. وننصحك في هذه الحالة، بالتأكد أولاً، من أن هذا الموقع "محترم"، ولن يسرب هذه المعلومات إلى جهات أخرى، قبل أن تقدم له هذه المعلومات..

      تضع معظم مواقع ويب، عندما تزورها، ملفاً صغيراً على القرص الصلب لكمبيوترك، يسمى "كوكي"


      (Cookie)


      بهدف جمع بعض المعلومات عنك، وهو مفيد أحياناً، خاصة إذا كان الموقع يتطلب منك إدخال كلمة مرور تخولك بزيارته. ففي هذه الحالة لن تضطر في كل زيارة لإدخال تلك الكلمة، إذ سيتمكن الموقع من اكتشافها بنفسه عن طريق "الكوكي"، الذي وضعه على قرصك الصلب، في الزيارة الأولى. لكن، يرى الكثير من المستخدمين في ذلك انتهاكاً لخصوصياتهم أثناء التصفح، خاصة عندما يراقب "الكوكي" تحركاتك ضمن الموقع. إذا كنت لا ترغب أن يسجل الآخرون "كوكيز" على قرصك الصلب، بهدف جمع بعض المعلومات عنك، فبإمكانك تجهيز المتصفح الذي تستخدمه، بحيث يطلب موافقتك، قبل أن يحفظ أي "كوكي"، على قرصك الصلب Options، ثم Network Preferences، ثم Accepting a Cookie). والأفضل أن تستخدم برامج، مثل

      تحلل رموز الكوكي، وتعلمك ما إذا كان مفيداً أم لا، ثم نصحك بقبوله أو حذفه، ، بناء على ذلك التحليل.


      تتمثل أكبر المخاطر التي قد تواجهها، في ما تكتبه من المجموعات الإخبارية إذ تدخل رسائلك ضمن أرشيف (dejanews.com).

      ، حيث يمكن لأي شخص الاطلاع عليها، الآن، وربما بعد 20 سنة، أيضاً. قد تشارك،.

      عندما تكون شاباً في بعض المجموعات الإخبارية غير المناسبة، وتكتب آراءً طائشة، لكن، عليك أن تعلم أن ما خطته يداك، قد يبقى إلى الأبد، وربما يطلع عليه أحفادك، أو جهات أخرى! وقد يستخدم يوماً كسلاح ضدك، فإنترنت لا تنسى!.


      أما ما تكتبه ضمن منتديات الحوار والدردشة العربية، فله وجهان متعارضان:


      الأول، هو أن معظم هذه المنتديات، لا تحتفظ بما يكتب فيها لفترات طويلة. وحتى إن احتفظت بها وأرشفتها، فإن معظمها لا يوفر أدوات بحث فعالة للتنقيب ضمن الأرشيف، وهذا يعني أن احتمال اكتشافها على المدى البعيد أقل.

      الوجه الثاني، هو أن الرقابة في المجتمعات العربية أكبر. فلو طلبت أي جهة قانونية من المنتدى ومزود خدمات إنترنت، الكشف عن كاتب إحدى الرسائل، أو المشاركين في الدردشة، فسوف يتم ذلك بسهولة، إذا كان ما كتبه لا زال موجوداً. وسوف يُعرف كاتبه، حتى إن كان يستخدم اسماً وعنواناً بريدياً زائفين.

      وفي ( أمان ) الله

      $$e