راحله في ليله مظلمه......

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • راحله في ليله مظلمه......

      اعلنت الساعه تمام الحاديه عشر والنصف ...وأعلنت دقات قلبي عن ذلك الرحيل المفاجئ ..... لاشئ يضئ
      الغرفه غير شمعه حزينه تذرف الدمع ...وكتب تتوسل بقائي ..وبقايا حبر ترجوني ان انثرها في تلك الصفحات الصفراء.....
      (1)
      لكل شئ نهايه .....
      ونهايتي ستكون روايه.....
      روايه في صفحات مطويه ....
      خلف زنزانه قضبانها حديديه....

      $$A $$A $$A

      أوراق زهريه....
      وقطرات نديه....
      وقصه عجيبه.....
      وشراذم وقصاصات مرميه....

      $$A $$A $$A


      لم تبق غير تلك الطاوله وذلك الكرسي اللذان يشفقان علي ...ويتمنون ان اجلس بقربهم مدى الدهر.... ولكن ان قلت لهم اني راحله فهل سيقدرون ذلك......

      (2)
      ايها العلم العجيب.......
      الواسع بلا حدود...
      أأجد مكانا اركن فيه..
      وان بحثت عن السعاده يوما في ثناياك.....
      اتمنحني ولو جزءا بسيط....

      $$A $$A $$A


      ايها الساكن في مكان بعيد ...
      غريب..متغرب..والامل وحيد....
      اتراك تذكر ذلك الحبيب.....
      وان سالتك يوما عنك.....
      ايرجع ما كان ويزيد...


      $$A $$A $$A

      وخيم الظلام في تلك الغرفه الحزينه... ويدأ نحيب الشمعه يعلو...ترجوني ان اخفف عن نفسي ....لكن النار التي بداخلي تظطرم ...وتتأهب للرحيل.....
      (3)
      أعترف بأني قصرت في حقك...
      وقلبي يلتهب شوقا للرجوع اليك...
      فقد علمت انك تغفر الذنوب جميعا....
      فان جئت اليك اتغفر لي.....


      $$A $$A $$A

      نعم.... سأرحل...
      سأرحل بلا حقيبه سفر....
      ويلا مسافر.....وبلا دليل.....
      اني راحله اليك.....
      بصيص امل يدفعني اليه ....
      رجائي ان جئت اليك....
      لا تردني خائبه......
      $$A $$A $$A


      اني راحله فادعوا لي.... $$A
    • كالعاده تأتي ومعاك الذوق كله .
      تكتب وتسكن حروفك خطوط الابداع .
      تختار فيسري الذوق بداخل مواضيعك .
      ويعجبني الأحساس المتدفق من اعماق قلبك


      أنا أقف مستسلماً ...لا أجد ما أرد عليه حقا ...فكلماتك موسوعة شاملة ..من الأحاسيس الرائعة التى تجعل من الواحد يقف مكتوف الفكر واليد والحيلة ..في كيفية الرد عليها ..
      أكتب ما اشعر به وأقول ما أنا مؤمن به انقل هموم المجتمع لتصل الي المسئولين وفي النهاية كلنا نخدم الوطن والمواطن
    • جميعنا نحزم أمتعتنا

      وميض /

      جميعنا راحلون فقط ننتظر آخر عربة من قطار هذا الليل الموحش لعلنا نجد بين تلك العربة بقايا مقعد يأخذنا إلى سفر بعيد .. لكننا نظل خائفون من القطار القادم .. خائفون من عجلاته ومن سكته .. خائفون أن لا نجد مكان ونموت هنا على بقايا رصيف مهجور .

      كلماتك كانت رائعة والأروع كان التصوير الجميل .
      أشكرك .