إيمــــان

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • إيمــــان

      إيمان ...
      يا ملاك مسجي على فراش
      الموت ..
      لم يبقى لنا وجه نقابل فيه ربنا
      يوم الحساب ..
      لم يبقى في مآقينا دمع يعانق
      وجه التراب ..
      لم يبقى لنا إلا الرضوخ بإسم السلام
      للمارد الكذاب ..
      ولا سلام
      *******
      إيمان ..
      لا تخافي سوف نندد ونستنكر قتلك
      كعادتنا ..
      سوف تتجهم على الشاشات وجوهنا
      كعادتنا ..
      سوف نتوعد أمام الجميع برد الثأر
      ومن تحت الطاولات نمد لقاتلوك
      أكفنا
      كعادتنا ..
      قلنا كثيراً بأننا
      سوف نثأر لمحمد ..
      مات محمد مغتيلاً أمام أعيننا
      ترى ماذا فعلنا .. سوى ...
      كعادتنا ..
      *******
      وقتلوا بعده ألف محمد ومحمد
      ولا زلنا نصرخ .. نتهدد ..
      ونسينا
      ( الكلب الذي ينبح لا يعظ )
      نسينا .. أن قافلتهم رغم نباحنا
      أقصد إستنكارنا سائرة .. تقتل
      تعربد ..
      نسينا ومات محمد ، وقتلت فاطمة
      ودفن تحت ركام البيت ماجد
      وهدمت صوامع ومساجد ..
      ********
      أواه .. أين أنت يا صلاح الدين ؟
      إن زماننا رديئ قد تآكل
      فيه الإسلام
      بعدما صارت أمته خرساء بلا لسان ..
      والقدس جريحة
      منذ أعوام تنادي
      سوف تخبرك في رسالتها
      الروحية الصامتة .. إيمان
      وبين عينيها براءة الأطفال
      وألف سؤال ...
      ترى لما جئت في زمن أباح فيه
      الناس وأد البراءة
      في زمن يعج بالصمت الرهيب
      ولا رجال ..
      ولا رجال
      في زمن يكون الصمت
      هو الرد على السؤال ..
      إنه حقاً زمن
      بلا رجال . .
      بلا رجال .

      eek: ( جزء من قصيدتي التي منعت من النشر :(