راجع بشوقي ولهفتي

    تمر دردشة الساحة الخاصة بالمتصفح والموبايل بفترة صيانة دورية هذا ونعتذر للجميع على الإنقطاع المؤقت بإمكانكم المشاركة في المنتدى لحين عودتها :)

    • راجع بشوقي ولهفتي

      إلى تلـــــــــــــميــــــــــــذة
      قلْ لي ـ و لو كذِبا ـً كلاماً ناعما ً***** قد كادَ يقتلني بكَ التمثالُ
      مازلتِ في فنِّ المحبة ..ِ طفلــةً ***** بيني و بينكِ أبحرٌ جبـــالُ
      لمْ تستطيعي ـ بعدُ ـ أنْ تتفهمي ***** أنَّ الرجالَ جميعهم.... أطفالُ
      إني لأرفضُ أن أكونَ مهرجــاً ***** قَزْماً .. على كلماتِهِ يحتالُ
      فإذا وقفتُ أمام حسنكِ صامــتاً ***** فالصمتُ في حَرَمِ الجمالِ جمالُ

      كلماتنا في الحب .. تقتلُ حـبنا ***** إنَّ الحروفَ تموتُ حين تقالُ

      قصصُ الهوى قد أفسدتكِ فكلها *****غيبوبةٌ.. و خرافةٌ .. و خيالُ
      الحبُ ليـس روايةً شرقيـــــةً ***** بختامها يتزوجُ الأبطالُُ ....
      لكنه الإبحارُ دونَ سفيــنــــــةٍ ***** وشعورنا أن الوصول َ محالُ

      هوأن تظلَّ على الأصابعِ رعشةٌ***** وعلى الشفاهِ المطبقاتِ سؤالُ
      هو جدولُ الأحزانِ في أعماقنا ***** تنمو كرومٌ حولَه و ظـــلالُ
      هو هذه الأزماتُ تسحقنا معـــاً ***** فنموتُ نحن.. و تزهرُ الآمـــالُ
      هو أن نثورَ لأي شيءٍ تافـــــهٍ ***** هو يأسُنا.. هو شكّنا القــتالُ
      هو هذه الكـفُّ التي تغتالنــا ***** و نقـبِّـل الكفَ التي تغتــــالُ

      لا تجرحي التمثالَ في إحساسهِ ***** فلكم بكى في صمتهِ .. تمـثـالُ
      قد يُطْـلعُ الحجرُ الصغيُر براعماً***** وتسيلُ منه جداولٌ و ظِــــلالُ
      إني أحبكِ.. من خلالِ كــــآبتي ***** وجهاً كوجهِ الله ِ ليسَ يُطـــالُ

      حسبي وحسبُكِ أنْ تظلي دائماً **** سراً يمزِّ قنـي... وليسَ يُقال..
      $$f
    • $$f شكرا اختي العزيزة سمسم على مبادرتك اطيبة
      و بعدين من قال ان طلتي نورت الساحة
      انت ما عارفة انك انت اللي منورة الساحة بجمال مبادراتك وشفافية كلماتك
      المهم......شكرا:confused:
    • الحمد لله على سلامتك من كل مكروه وعلى عودتك إلينا.... الغالي على قلوب جميع إخوتك هنا في الساحة
      دائمآ فى اشتياق لمشاركاتك المميزة .

      تحياتى إليك دائمآ ولا حرمناك من طلاتك الحلوة سلمت يداك
      أكتب ما اشعر به وأقول ما أنا مؤمن به انقل هموم المجتمع لتصل الي المسئولين وفي النهاية كلنا نخدم الوطن والمواطن
    • تسلم يمينك

      السلام عليكم


      سلمت يمينك يا وحيد ، أختيار رائع وذائقه أروع ، الله لا يحرمنا من الجديد.


      إني لأرفضُ أن أكونَ مهرجــاً ***** قَزْماً .. على كلماتِهِ يحتالُ
      فإذا وقفتُ أمام حسنكِ صامــتاً ***** فالصمتُ في حَرَمِ الجمالِ جمالُ




      تحياتي/علي الحارثي
    • مرحباً وحيد

      أرحب بك في الساحة الأدبية

      وأشكرك على حسن الإختيار لهذه القصيدة التي أبدع فيها نزار قباني كعادته وأبدعت أنت بذوق الإختيار .

      ننتظر منك المزيد لكن لا تنسى أن تذكر في ذيل كل إختيار صاحب النص الحقيقي كي لا تضيع سدود الغير سدى .

      إختيارك كان رائع ونحن بحاجة إلى من يتحفنا بذوق الإختيار . ننتظرك قريباً والساحة الأدبية ترحب بك دوماً .